عاجل : لالانا ينقذ ليفربول من فخ أولد ترافورد

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أنتهى ديربي أنجلترا بتعادل كلاً من نادي مانشستر يونايتد و نادي ليفربول بالتعادل الايجابي (1-1) في مباراة الجولة التاسعه من الدوري الانجليزي الممتاز .

الشوط الاول من ديربي إنجلترا :

شهد تفوق ملحوظ لنادي مانشستر يونايتد ترجمهه المهاجم “راشفورد” بهدف التقدم في الدقيقه (36) من زمن الشوط الاول .

نادي ليفربول بدت عليه المعاناة خاصةً في الناحيه الهجوميه ، و بدا ان غياب ” محمد صلاح” كان مؤثراً جداً على هجوم الفريق .

الهدف الاول لنادي مانشستر يونايتد شهد أعتراض كبير من قبل لاعبي ليفربول و اداري الفريق ، حيث انهم كانوا يطالبون بمخالفه للاعب أوريجي تغاضى عنها الحكم قبل أحراز الهدف ، و لكن مع العوده لتقنية الفيديو تم أحتساب الهدف دون وجود أي مخالفه.

الشوط الثاني من دربي إنجلترا:

الشوط الثاني كان مغايراً تماماً ، سيطره كامله للاعبي ليفربول على الملعب و لكن دون خطوره تذكر .

تبديلات يورغن كلوب التي قام بها أثناء الشوط الثاني أستطاعت أن تنقذ نادي ليفربول من فخ أولد ترافورد .

 

فبنزول كلاً من “شامبرلين و أدم لالانا و نابي كايتا” بدلاً من ” هاندرسون و أوريجي و فانلدوم” ، أستطاع الريدز ان يحاصر اليونايتد داخل منطقة الجزاء الخاصه بهم طوال ال(30) دقيقه الاخيره ، حتى أستطاع اللاعب الانجليزي “أدم لالانا” من أحراز هدف التعادل في الدقيقه (85) من عمر المباراه، لتنتهي المباراه بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق.

 

بهذا التعادل يسدل الستار عن أهم و أقدم الديربيات في العالم ، و يحافظ نادي ليفربول على سجله هذا الموسم بدون أي هزيمه و التربع على عرش الدوري الانجليزي الممتاز.