مدافع ليفربول يدخل تاريخ الأرقام القياسية

مدافع ليفربول يدخل تاريخ الأرقام القياسية

دخل الدولي الانجليزي ترينت ألكسندر أرنولد، الظهير الأيمن لنادي ليفربول الإنجليزي، موسوعة جينيس للأرقام القياسية، بسبب التمريرات الحاسمة التي قدمها مع “الريدز”  على مدار الموسم الماضي.

وأفادت صحيفة “ميرور” البريطانية بدخول اللاعب الدولي الإنجليزي موسوعة جينيس بعدما أصبح أول مدافع يصنع 12 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز و16 في جميع البطولات على مدار موسم واحد.

ومنحت الموسوعة الشهيرة شهادة لمدافع ليفربول، كاعتراف عملي بالرقم القياسي الذي حققه مع “الريدز”.

ونجح أرنولد في تحطيم الرقم القياسي السابق، الذي كان بحوزة ثنائي إيفرتون ليتون بينز وأندي هنكليف، إذ قاما بصناعة 11 هدفا في موسم واحد بالدوري الإنجليزي الممتاز.

وعبر أرنولد عن فخره بعد تسلمه الشهادة من موسوعة “جينيس”، قائلا: “أردت دائما النجاح ومساعدة فريقي على تسجيل الأهداف، لذا فهو شرف كبير لي تحقيق هذا الإنجاز”.

وشكر الظهير الإنجليزي زملاءه في ليفربول، قائلا: “كرة القدم لعبة جماعية، وبدون تسجيل زملائي تلك الأهداف لما صنعت هذا الإنجاز”.

واعتبر أرنولد أن زميله الاسكتلندي أندرو روبرتسون، هو من شجعه على تحقيق هذا الإنجاز، بعدما صنع هو الآخر 11 هدفا خلال الموسم الماضي من “البريمييرليج”.