نيكولاس بيبي بعد طرده أمام ليدز يونايتد: لا يوجد أي عذر لسلوكي

نيكولاس بيبي
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أعرب نيكولاس بيبي، لاعب أرسنال، عن آسفه الشديد بعد تلقيه بطاقة حمراء في تعادل أرسنال بالدوري الإنجليزي الممتاز بدون أهداف مع ليدز يونايتد الأحد الماضي.

بيبي يعتذر لجماهير أرسنال بعد طرده أمام ليدز يونايتد

 وجرى إظهار البطاقة الحمراء للاعب البالغ من العمر 25 عامًا بعد 51 دقيقة على ملعب لييز لضربه على رأس إزجيان أليوسكي.

 وتلقى بيبي وأليوسكي رسائل مسيئة على وسائل التواصل الاجتماعي في أعقاب حادثة خارج الكرة، والتي أدانها لاحقًا ناديا اللاعبين.

أرتيتا: نريد المزيد من الثبات في أداء نيكولاس بيبي

 ووصف ميكيل أرتيتا، رئيس نادي المدفعجية، تصرفات الجناح بأنها غير مقبولة، وقد لجأ لاعب ساحل العاج الدولي الآن إلى وسائل التواصل الاجتماعي للاعتذار عن سلوكه.

 وكتب بيبي على إنستجرام: “أمس خيبت آمل فريقي في وقت حاسم من المباراة وليس هناك أي عذر لسلوكي.. أنا آسف بشدة وأود أن أعتذر للجماهير وزملائي في الفريق ومدربي وكل شخص آخر في النادي”.

وتم طرد بيبي من المباراة بعد عنفه الملاحظ ضد إيزجان أليوسكي لاعب ليدز يونايتد وضربه بدون كرة، وعاد حكم المباراة للفار ليثبت أحقية لاعب أرسنال للطرد ومغادرة المباراة في الدقيقة 51.

وتسبب النقص العددي في صفوف أرسنال في سيطرة ليدز بشكل كامل على المباراة، وظهرت ملامح الخطورة أكثر من مرة وتصدت العارضة لثلاث أهداف محققة للفريق الصاعد حديثاً للدوري الإنجليزي.

 عانى بيبي هذا الموسم، حيث شكلت المباراة ضد ليدز ثاني بداية له في الدوري الإنجليزي الممتاز.

 وسجل مرة واحدة وخلق فرصتين فقط لزملائه في الفريق، على الرغم من أن أحدهم أدى إلى تسجيل هدف.