هل يمكن للفرق الأصغر الفوز بالدوري الإنجليزي؟

الدوري الإنجليزي
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

 عندما فاز ليستر باللقب في عام 2016، أرسل فريق كلاوديو رانييري صدمة كبرى عبر كرة القدم حيث تحدى احتمالات المراهنات بما يصل إلى 5000-1.

 وقبل ذلك الوقت، كانت فكرة فوز فريق من خارج الستة الكبار بالدوري الإنجليزي تبدو شبه مستحيلة.

 وحتى الآن، بعد مرور أربع سنوات، لا يُمنح الغرباء سوى القليل من الأمل،  شعر انتصار ليستر الخيالي بذاكرة بعيدة، حيث فاز فريقان مانشستر سيتي وليفربول اللذان يقتربان من الكمال باللقب بـ 100 و 98 و 99 نقطة على مدار السنوات الثلاث الماضية، مقارنة بفوز ليستر البالغ 81 نقطة.

أرقام وإحصائيات لقاء نيوكاسل وتشيلسي بالجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي

 في حين أن أياً من الفرق العشرين غير  الستة  الكبار التي حصلت على ما يصل إلى 16 نقطة من ثماني مباريات قد فازت في السابق بالدوري، فقد أنهى خمسة فرق في المركز الرابع المربح.

 وجرى تحقيق المركز السابع في 12 من تلك المناسبات، مما سيترك الباب مفتوحًا للتأهل الأوروبي، بينما انتهت خمسة فرق في النصف السفلي.  لم يتم هبوط أي منها.

 واحتل ليستر، المرشح قبل  بداية الموسم للهبوط في موسم 2015-2016 ومع فريق تم تجميعه بأقل من 30 مليون جنيه إسترليني، المركز الرابع برصيد 15 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف مانشستر سيتي المتصدر، في هذه المرحلة من حملته للفوز باللقب.

 ويمكن القول إن فريق ليستر مجهز بشكل أفضل في 2020-2021، في حين يبدو أن هناك أوجه تشابه في تناقض الستة الكبار وطبيعة النتائج غير المتوقعة، وخسر ليفربول بالفعل سبع نقاط رغم تنازله عن 15 نقطة فقط طوال الموسم الماضي.

 ويبقى أن نرى أين ستأخذ هذه البدايات الجيدة فئة الحزم المفاجئة لموسم 2020-2021، لكن رحلة ليستر إلى أنفيلد الأحد المقبل الساعة 10:15 بتوقيت مكة المكرمة  يجب أن توفر مؤشراً هاماً على ما إذا كان هذا الموسم سيحدث صدمة في النهاية.