لامبارد يرد على تعثر مانشستر سيتي وليفربول أمام مانشستر يونايتد

لامبارد
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كان من المتوقع أن يؤدي إنفاق أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني على الانتقالات هذا الصيف إلى منح فرانك لامبارد مدرب تشيلسي الأسلحة التي يحتاجها لجعل النادي منافسًا على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، ولكن واجه البلوز وقتًا عصيبًا في دمج اللاعبين الجدد حيث تم قطع فترة ما قبل الموسم بسبب فيروس كورونا.

مباشر مباراة مانشستر يونايتد ضد تشيلسي بالجولة السادسة من الدوري الإنجليزي.. تغطية لحظية

وحقق لامبارد فوزين من أول خمس مباريات في الدوري، وهي عادة نتائج تترك أصحابها بعيدًا عن القمة والمنافسة.

ولكن كانت هناك سلسلة من النتائج المروعة حتى الآن هذا الموسم مع انخفاض ليفربول ومانشستر سيتي بشكل غير معهود.

وأدى ذلك إلى فتح السباق على مصراعيه مع اعتقاد أمثال أرسنال وتوتنهام وتشيلسي ومانشستر يونايتد بأن لديهم فرصة في احتلال الصدارة، ومع ذلك، فإن لامبارد لن ينجرف قبل مواجهة اليوم مع يونايتد.

وقال فرانك لامبارد: “ستكون مباريات الفرق من حولك دائمًا كبيرة، هناك ألعاب حيث عليك أن تبذل فيها مجهود مضاعف، أعتقد أن هناك حالة من عدم اليقين داخل الحياة واللعبة التي أدت إلى عدم القدرة على التنبؤ، وعلينا أن نركز على أنفسنا، لدينا إيمان بفريقنا، لكن الوقت مبكر للغاية، لامبارد واثق من قدرة فريقه على الاستفادة من تعادله في دوري أبطال أوروبا بدون أهداف مع إشبيلية في منتصف الأسبوع عندما يسافر إلى أولد ترافورد”.

وأضاف لامبارد: “الشباك النظيفة تمنح الثقة، لكن من التبسيط القول إن كل شيء يسير على ما يرام عندما تستقبل شباكك، والتفاصيل الدقيقة حول الطريقة التي نريد أن نكون بها بعيدًا عن الكرة هي شيء نريد العمل عليه”.

وتابع: “أعتقد أن الدوري لا يمكن التنبؤ به، كانت هناك تحولات كبيرة في المباريات، إنهم فريق جيد للغاية، إنها بالتأكيد تبدو وكأنها مباراة كبيرة، إنهم فريق جيد، لقد ذهبوا إلى باريس وحققوا نتيجة رائعة، إنها فرصة للحصول على بعض النقاط التي حصلوا عليها بشق الأنفس”.

وعلى صعيد الإصابة، قال لامبارد: “لدينا لائمة خالية من الإصابات، باستثناء كيبا الذي يعاني من إصابة في الكتف، وبيتر تشيك لن يأتي إلى مانشستر كجزء من الفريق، رغم ذلك”.