بعد استبعاده من قائمة الفريق بالدوري الإنجليزي.. أوزيل يهاجم آرسنال

مسعود أوزيل
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كسر مسعود أوزيل صمته عقب استبعاده من تشكيلة آرسنال بالدوري الممتاز المكونة من 25 لاعباً، معترفاً بأنه يشعر بخيبة أمل شديدة من قرار ميكيل آرتيتا وانتقد عدم ولاء النادي له.

أوزيل خارج قائمة آرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز

ولم يشارك لاعب خط الوسط الألماني مع فريق آرسنال من قبل استئناف الدوري الإنجليزي الممتاز من الإغلاق بسبب فيروس كورونا، لكنه تراجع كثيرًا في ترتيب الإختيارات تحت قيادة آرتيتا مع استبعاده من فريقه المحلي لآخر ضربة للاعب.

ميرتساكر: الأزمات أطاحت بتركيز أوزيل داخل الملعب

وتحدث أوزيل على وسائل التواصل الاجتماعي لإعطاء رسالة عاطفية لمشجعي آرسنال، وكشف أنه حزين لتركه خارج الفريق وأن ولائه للفريق لا يتم الرد عليه بمثل هذا.

وأضاف: “هذه رسالة يصعب إرسالها إلى جماهيرآرسنال التي لعبت فيه على مدار السنوات القليلة الماضية، أشعر بخيبة أمل كبيرة حقًا لأنني لم يتم تسجيلي في قائمة الفريق لموسم الدوري الممتاز في الوقت الحالي، وعند توقيع عقدي الجديد في 2018، تعهدت بالولاء لآرسنال الذي أحبه، ويحزنني أن هذا لم يتم الرد عليه بالمثل.

وتابع: “كما اكتشفت للتو، أنه من الصعب الحصول على الولاء في الوقت الحاضر لقد حاولت دائمًا أن أبقى إيجابيًا من أسبوع لآخر أنه ربما تكون هناك فرصة للعودة إلى الفريق مرة أخرى قريبًا لهذا السبب التزمت الصمت حتى الآن، وقبل فيروس كورونا، كنت سعيدًا حقًا بالتطور تحت قيادة مدربنا الجديد ميكيل آرتيتا – لقد كنا في وضع إيجابي وأود أن أقول إن أدائي كان جيدًا حقًا، لكن بعد ذلك تغيرت الأمور مرة أخرى، ولم يعد مسموحًا لي بلعب كرة القدم مع أرسنال ماذا اقول ايضا؟ لا أزال أشعر أن لندن وطني، ولا يزال لدي العديد من الأصدقاء الجيدين في هذا الفريق، وما زلت أشعر بعلاقة قوية مع جماهير هذا النادي، بغض النظر عن أي شيء، سأستمر في القتال من أجل فرصتي ولن أدع موسمي الثامن في آرسنال ينتهي بهذا الشكل”.

واستطرد: يمكنني أن أعدك بأن هذا القرار الصعب لن يغير أي شيء في عقلي سأستمر في التدريب بأفضل ما أستطيع، وحيثما أمكن، استخدم صوتي ضد الوحشية ومن أجل العدالة”.