بعد إصابة فان دايك.. كلوب يجد ضالته في الثنائي هندرسون وفابينيو

فان دايك وهندرسون

وجد الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، ضالته فى مركز قلب الدفاع، بعد خسارة نجم الخط الخلفي فان دايك، الذى يغيب لعدة أشهر.

وكشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن يورجن كلوب سيبدأ في الاعتماد على الثنائي جوردان هيندرسون قائد فريقه في مركز قلب الدفاع بجوار جويل ماتيب.

على ان يكون الخيار الثاني المتاح أمام كلوب، هو لاعب الوسط البرازيلي فابينيو، الذي سبق له اللعب في هذا المركز بجوار فان دايك، في بداية الموسم، عند إصابة الثنائي جوميز وماتيب.

إصابة فان دايك بالرباط الصليبي الأمامي وغيابه 8 أشهر عن الملاعب

وجاءت إصابة فان دايك بعد مرور 15 دقيقة من اللقاء، عقب تدخل عنيف من حارس إيفرتون بيكفورد ضد المدافع الهولندي، الذي لم يستطيع إكمال اللقاء.

وتم استبدال فان دايك بزميله الإنجليزي جو جوميز، ليلعب بجوار الكاميروني جويل ماتيب، في الشق الخلفي لكتيبة الريدز.

ويعاني فان دايك من إصابة على المستوى الرباط الصليبي للركبة اليسرى، وبالتالي غيابه عن الملاعب لفترة تزيد عن 7 أشهر، وهو ما يعني انتهاء موسمه مع ليفربول.