رئيس الوزراء يكشف مستقبل حضور الجماهير للأحداث الرياضية في إنجلترا   

أكد رئيس الوزراء بوريس جونسون، أنه ستتم مراجعة خطط حضور المتفرجين للأحداث الرياضية في إنجلترا، اعتبارًا من 1 أكتوبر 2020.

وقال جونسون ، متحدثًا في مؤتمر صحفي في داونينج ستريت ، إن الأحداث التجريبية في شهر سبتمبر الجاري ستقتصر على 1000 مشجع  مع إجراءات التباعد الاجتماعي المعمول بها.

وقال جونسون: “يجب علينا مراجعة الخطط لتجربة جماهير أكبر، في وقت لاحق من هذا الشهر، ومراجعة نيتنا إعادة الجماهير إلى الملاعب اعتبارًا من 1 أكتوبر”.

“لكن هذا لا يعني أننا سنلغي البرنامج بالكامل، علينا فقط مراجعتها واختصارها”، مشيراً إلى إن وزير الثقافة، أوليفر دودن، سيقدم مزيدًا من التفاصيل قريبًا.

وستكون الأمور مختلفة تماماً عما كانت عليه قبل بدء جائحة فيروس كورونا، ويتعين على المشجعين الاشتراك في قواعد مختلفة قبل منحهم تذكرة، ووفقاً لصحيفة «صن»، فمن المرجح أنه لا يسمح بالغناء أو الترديد أثناء الألعاب خوفاً من انتشار الفيروس إلى المشجعين الآخرين.

وكان المذيعون التلفزيونيون، قد أضافوا جواً اصطناعياً لمباريات الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد استئناف الموسم بالمباريات التي أجريت خلف أبواب مغلقة.