تابعوا واتس كورة على google news

استمر مسلسل إصابات البرازيلي فيليب كوتينيو مع فريقه برشلونة الإسباني لفترة عرض جديدة، عقب كشف تقارير صحفية إسبانية عن تباطؤ في مشوار علاج اللاعب.

وأصيب كوتينيو خلال مباراة برشلونة ضد إيبار يوم الثاني من يناير، وعقب المباراة خضع لجراحة في الغضروف الخارجي للركبة.

وقالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” إن الخطة العلاجية للاعب تعرضت لانتكاسة، ولن يعود البرازيلي للملاعب قريبًا.

يذكر أن إصابة كوتينيو منعت برشلونة من عملية بيعه أو إعارته في يناير، لذلك فإنه سيستمر مع الفريق حتى صيف 2021 على الأقل.

تم تقديم اللاعب البرازيلي الدولي كبديل في الدقيقة 66 من مباراة برشلونة وإيبار التي انتهت بالتعادل بهدف لكل فريق، لكنه لم يتمكن من تكملة المباراة إلى نهايتها بسبب الإصابة.

الغياب الطويل لكوتينيو سيكون ضربة أخرى لمدرب برشلونة رونالد كومان، الذي يفقد خدمات أنسو فاتي وسيرجي روبرتو بسبب الإصابة.

وبحسب صحيفة “آس” الإسبانية، إصابة كوتينيو ستحرم فريقه السابق ليفربول من الحصول على 20 مليون يورو من برشلونة، وذلك بموجب بند في العقد بين الناديين، حين وقع كوتينيو لبرشلونة قادمًا من ليفربول في شتاء 2018.

وفي اتفاق نقل كوتينيو من ميرسيسايد إلى برشلونة، تم توقيع 120 مليون يورو ثابتة و40 مليون يورو، من بين هذه المتغيرات أن يحصل ليفربول على 20 مليون يورو في المباراة رقم 100 لكوتينيو كلاعب في برشلونة.

وبدا الأمر سهلاً بالنسبة للاعب البرازيلي الذي خاض بالفعل 90 مباراة بقميص برشلونة، لكن هذه الإصابة تعقد الأمر، حيث أنه من المتوقع أن تصل مدة غيابه إلى أربعة أو خمسة أشهر.

وخاض كوتينيو 14مباراة لبرشلونة هذا الموسم في جميع المسابقات سجل ثلاثة أهداف وصنع هدفين.