7 مواهب تضمن مستقبل ريال مدريد

يوفيتش

تواجد 7 من نجوم نادي ريال مدريد الإسباني الشبان، ضمن قائمة أفضل 50 لاعبًا أوروبيًا صاعدًا، ليكون النادي الأوروبي الأكثر احتفاظًا بالمواهب المستقبلية لكرة القدم.

ورصد موقع  90minutes.com قائمة لتصنيف اللاعبين الشبان حول العالم حسب إنجازاتهم حتى الآن، وفرصهم في تحقيق خطوات أكبر في المستقبل، وكقاعدة عامة للتواجد في هذه القائمة، يجب أن يكون اللاعب  أقل من 23 عامًا في 31 ديسمبر 2019.

وتصدر نجم منتخب الديوك ونادي باريس سان جيرمان، كيليان مبابي القائمة، ويعود جزء من فضل اعتلائه القمة إلى فوز منتخب بلاده بكأس العالم العام الماضي، بالإضافة للتوقعات الجيدة لمسيرته، وارتبط اللاعب بالانضمام لريال مدريد أيضًا.

وضمت القائمة كل من:

مارتين أوديجارد 21 عامًا

قرر ريال مدريد إعارة النجم الواعد إلى نادي ريال سوسييداد، ويقدم مستويات جيدة مع سوسيداد، وربما يعود لصفوف الملكي بداية العام المقبل، بعد أن يكتسب خبرة الليجا الإسبانية.

فيديريكو فالفيردي 21 عامًا

بعد عدد قليل من مباريات الدوري و بالتحديد ضد أتلتيكو مدريد أقنع فالفيردي الجميع داخل النادي وخارجه، ولا يمكن لأحد الآن أن يتخيل تشكيلة زيدان الأساسية دون فالفيردي.

لوكا يوفيتش، العمر: 22 عامًا.

دخل لوكا يوفيتش دائة الضوء، مع اهتمام مسؤولي ميلان الإيطالي بالتعاقد معه، حين تعقدت صفقة ضم المهاجم البارز زلاتان إبراهيموفيتش، ما يشير لمستقبل جيد للمهاجم الخطير.

أشرف حكيمي 21 عامًا

خرج للإعارة لنادي بروسيا دورتموند الألماني، وحقق نجم بروسيا دورتموند، رقمًا قياسيًا تاريخيًا في البوندزليجا.

وبحسب الموقع الرسمي للدوري الألماني، فإن حكيمي بات أسرع لاعب في تاريخ البوندليجا، بعدما بلغت سرعته (36.20 كم/ ساعة) خلال مواجهة دورتموند ولايبزيج.

ويخوض حكيمي موسمه الثاني في سيجنال إدونا بارك، ورغم محاولات دورتموند المستمرة للفوز بعقد دائم من الميرنيجي، فإنه من الصعب تخيل ترك الريال للاعب الواعد.

إيدر ميليتاو 21 عامًا

رغم أن ميلياو البرلزيلي ينافس راموس قائد ريال مدريد في الخط الخلفي، إلا أنه أثبت حضورًا جيدًا خلال الفترات التي لعب فيها، وربما مع زيادة المشاركات يرتفع حظوظ الدولي البرازيلي إلى مستوى إمكانياته الفنية والبدنية الهائلة.

رودريجو 18 عامًا

البرازيلي القناص، تواجد في مباريات قليلة لريال مدريد، ورغم ذلك تمكن من قيادة خط الهجوم، ولعل أحد أبرز مبارياته خلال الشهور الأخيرة كانت أمام كلوب بروج، والتي انتهت بثلاثية، سجل منها رودريجو هدفًا.

فينيسيوس جونيور 19 عامًا

أحد أفضل اللاعبين الشباب في العالم، واجه حظًا سيئاًا في بداية العام، مع خروجه من التشكيلة الأساسية، إلا أن اهتمام 4 أندية إنجليزية كبرى به، هي:  مانشستر يونايتد و تشيلسي و آرسنال و توتنهام، دفع رئيس النادي لتاكيد أن المهاجم باق في ريال مدريد، ولا نية مطلقًا للتفريط فيه.