برشلونة يعمّق عقدة «سيميوني» بفضل «ميسي»

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كتب- شادي محمد

قاد الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة، فريقه للفوز على أتلتيكو مدريد في عقر داره بملعب “واندا متروبوليتانو”، في قمة مواجهات الجولة الـ15 من الدوري الاسباني، لتستعيد الكتيبة الكتالونية صدارة الترتيب، بفارق الأهداف عن ريال مدريد.

المباراة جاءت مثيرة وشهدت العديد من الفرص الضائعة من الفريقين على مدار الـ90 دقيقة وتألق الحارس الألماني اندريه تير شتيجن في الذود عن مرماه في أكثر من مناسبة قبل ان يتقمص ميسي دور البطل كالعادة ويسجل الهدف الوحيد في الوقت القاتل وتحديداً الدقيقة 86 من تسديدة رائعة.

ووصل ميسي إلى هدفه رقم 25 خلال 27 مواجهة له ضد الفريق المدريدي بالليجا، ليكون الأتلتيكو ثاني أكثر الفرق استقبالاً للأهداف من ليو بعد إشبيلية (29 هدفاً)، سجل  ميسي 30 هدف في 39 مباراة ضد اتلتيكو بجميع المسابقات .. كأكثر من سجل بمرمى اتلتيكو طوال تاريخه.

وكرس برشلونة عقدته لأتلتيكو مدريد، حيث لم يحقق الأخير أي انتصار على الفريق الكتالوني في الليجا منذ يوم 14 فبراير 2010، في سلسلة ممتدة لـ19 مباراة.

ولعب سيميوني كمدرب لاتلتيكو ضد برشلونة بالمسابقات الإسبانية :

– 22 مباراة

– 8 تعادلات

– 14 هزيمة

في الليجا فقط:

– 5 تعادلات

– 11 هزيمة

واستعاد برشلونة صدارة المسابقة بعدما رفع رصيده إلى 31 نقطة ليتربع على قمة ترتيب “الليجا” متقدما بفارق الأهداف عن ريال مدريد، الذي فاز في وقت سابق على ديبورتيفو ألافيس 2-1.

في المقابل توقف رصيد أتلتيكو مدريد عند 25 نقطة ليتراجع إلى المركز السادس، خلف البارسا والريال وإشبيلية وريال سوسيداد وأتلتيك بلباو.