بعد جولة مفاوضات مع والده.. ميسي لم يحسم موقفه من البرسا رغبة فى رحيل هادىء

ميسي مع والده

بدا ليونيل ميسي على يقين من رحيل برشلونة الأسبوع الماضي، مع دوران مان سيتي، لكن المهاجم الأرجنتينى يمكن أن يبقى الآن في نو كامب، حيث يهدف إلى مغادرة النادي بطريقة سلمية وودية.

ميسي يفكر في التراجع عن قرار الرحيل عن برشلونة

وقد يقضي ليونيل ميسي، عامًا آخر في برشلونة، قبل أن يغادر في ظروف أسهل بكثير العام المقبل. وأوضح الأرجنتيني نواياه الأسبوع الماضي عندما أعرب عن رغبته في مغادرة ملعب نو كامب.

لكن النادي الذي لعب له منذ ما يقرب من 20 عامًا، أثبت أنه أمر صعب مع مطالبة وإصرار برشلونة بدفع الشرط الجزائي البالغ 632 مليون جنيه إسترليني بالكامل.

وتعتقد حاشية ميسي، أنهم لا يزالون قادرين على ترك الكاتالونيين مقابل لا شيء وفقًا لشرط في عقده.

ومع ذلك ، فقد مر تاريخ التفعيل، ويعمل برشلونة على بذل جهود كبيرة بشأن المغادرة المحتملة للاعب النجم.

رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو، يرفض التراجع وميسي لا يريد التورط في قضية قضائية، حسب ما ورد في صحيفة ماركا.

هذا يعني الآن أنه يمكنه البقاء في النادي لمدة 12 شهرًا أخرى قبل أن يغادر بدون أي شيء الصيف المقبل.

كان ميسي قائدا لأكثر من عقد حيث يتمتع برشلونة بأنجح فترة في تاريخه.

إنه لا يريد المغادرة بطريقة يمكن أن تلطيخ إرثه وتاريخه وهو على استعداد للالتزام به لفترة أطول قليلاً.

وقد عانى الفريق الكتالوني من عام مليء بالتحديات شهد تغيير مديريهم في منتصف الموسم وتنازلوا عن ثمانية أهداف في هزيمة مذلة في دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونيخ.

كما تخلى لريال مدريد عن لقبه في الدوري الإسباني لكرة القدم بعد نهاية سيئة للموسم أدت إلى خسارة النقاط في أربع من آخر تسع مباريات.

كما أن إنتاج ميسي أيضا هذا الموسم كان الأسوأ  له ​​منذ أكثر من عقد في فريق تم تعيينه لإصلاح شامل.

ومنذ ذلك الحين تولى رونالد كومان المسؤولية من كيكي سيتين الذي أقيل في أعقاب هزيمتهم  المذلة على يد بايرن ميونيخ.