رئيس دورتموند: أندية البوندزليجا ستواجه أخطر أزماتها

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أكد هانز يواكيم فاتسكه، الرئيس التنفيذي لنادي بروسيا دورتموند، أن الأندية الألمانية ستعيش أعظم أزمة في تاريخها، مع صدور قرار رابطة الأندية بتأجيل الجولة السادسة والعشرين من  البوندزليجا، إلى الثالث من إبريل المقبل، وعقد اجتماع آخر يوم الاثنين لمناقشة مستقبل الموسم.

وقال رئيس نادي بروسيا دورتموند، إن الأندية مدعوة يوم الاثنين لمناقشة تبعات القرار، وكيفية مواجهة الخسائر المحتملة، فيما لو تقرر إلغاء الموسم.

وأعلنت رابطة الدوري الألماني، الجمعة، تأجيل لقاءات الجولة الحالية من مسابقة البوندزليجا، بسبب فيروس كورونا، على أن تقام الجولة السادسة والعشرين يوم الثالث من إبريل المقبل.

وأوصى مجلس رابطة الدوري الألماني، بعقد اجتماع للأندية أعضاء الرابطة الاثنين المقبل، لاتخاذ ما تراه الأندية بشأن استكمال الموسم من عدمه.

وترجع أسباب القرار إلى وجود حالات مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا في صفوف عدد من الأندية، والتي جعلت فريقا هانوفر ونورنبرج المنافسان بالدرجة الثانية يتواجدان في الحجر الصحي.

وأقرت منظمة الصحة العالمية، مساء الأربعاء الماضي، أن المرض الذي أودى بحياة أكثر من أربعة آلاف شخص تحول ليصبح وباء عالميا، بينما تحولت كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا إلى مراكز لتفشي الإصابة خارج الصين.

ونتيجة لتفشي الفيروس وانتشاره، أعرب المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، عن قلق المنظمة من فشل جهود الحكومات في وقف تفشي الفيروس القاتل، الذي بات يشكل وباءً عالميا.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أن الحالات المؤكدة للإصابة بالفيروس القاتل وصلت إلى 113672 إصابة على مستوى العالم، بينما بلغت حالات الوفاة 4012 حالة في 110 دولة حول العالم.

من جهته أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” أنه يدرس تعليق جميع المباريات التي تشمل تنقلات بين البلدان سواء مسابقات الأندية أو المنتخبات، حتى إشعار آخر.