أول تعليق من مدرب بايرن ميونخ بعد تأجيل البوندزليجا

قال هانز فليك المدير الفني لفريق بايرن ميونخ الألماني، متصدر جدول ترتيب البوندزليجا، أنه لا يمانع في القرار الصادر بتأجيل الدوري الألماني، في ظل تفشي وباء كورونا القاتل في ألمانيا، وبلدان أوروبية عديدة.

وأكد فليك أن الواجب الاجتماعي والأخلاقي للأندية أهم من البطولات والألقاب، مع التهديد الجدي للفيروس على حياة البشر، وسهولة انتقاله وسرعة انتشاره المخيفة.

أضاف مدرب بايرن ميونخ، أن فريقه يمضي بخطى ثابتة في الدوري والكأس المحليين، كما يقترب من العبور إلى دور الـ 8 ببطولة دوري أبطال أوروبا، على حساب تشيلسي، لكن تحقيق الثلاثية لا يشغله بقدر الاهتمام بصحة وسلامة البشر وأطراف اللعبة.

وأعلنت رابطة الدوري الألماني، اليوم الجمعة، تأجيل لقاءات الجولة الحالية من مسابقة البوندزليجا، بسبب فيروس كورونا.

ويتصدر بايرن ميونخ جدول ترتيب البوندزليجا برصيد 55 نقطة، بعد مرور 25 جولة من عمر المسابقة، ويبتعد العملاق البافاري بأربع نقاط كاملة عن الوصيف بروسيا دورتموند، و5 نقاط عن الثالث لايبزيج، بعد مباريات الجولة الخامسة والعشرين.

ويمتلك بايرن ميونخ أقوى خط هجوم في البوندزليجا، برصيد 73 هدفًا، عقب مرور 25 جولة من عمر المسابقة، كما يمتلك أقوى خط دفاع حيث استقبلت شباكه 26 هدفًا، متساويا مع صاحب الترتيب الثالث ريد بول لايبزيج.

وتولى فليك منصب المدير الفني للفريق البافاري بصفة مؤقتة حتى نهاية الموسم، وذلك بعد إقالة الكرواتي نيكو كوفاتش من تدريب الفريق البافاري في شهر نوفمبر الماضي.

وأوصى مجلس رابطة الدوري الألماني، اليوم الجمعة، بإيقاف المباريات حتى الثاني من أبريل المقبل، بعد التوقف الدولي التالي، والذي يجب أن يتم تأكيده من قبل الأعضاء الاثنين المقبل.

وترجع أسباب القرار إلى وجود حالات مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا في صفوف عدد من الأندية، والتي جعلت فريقا هانوفر ونورنبرج المنافسان بالدرجة الثانية يتواجدان في الحجر الصحي.

وأقرت منظمة الصحة العالمية، مساء الأربعاء الماضي، أن المرض الذي أودى بحياة أكثر من أربعة آلاف شخص تحول ليصبح وباء عالميا، بينما تحولت كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا إلى مراكز لتفشي الإصابة خارج الصين.