فولفسبورج يحسم مصير مباراة الدوري الأوروبي أمام شاختار

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

حسم نادي فولفسبورج الألماني، اليوم الثلاثاء، قرار خوض مباراته أمام  شاختار دونيتسك الأوكراني، بعد غد الخميس، في ذهاب دور الـ 16 من الدوري الأوروبي، وأعلن إقامة اللقاء دون جمهور، وسط المخاوف من تزايد انتشار العدوى بفيروس كورونا.

وانضمت هذه المباراة بذلك إلى عدد كبير من المباريات المحلية في أوروبا، وكذلك المنافسات القارية، التي تأثرت بالاحتياطات الوقائية للحد من انتشار الفيروس.

يُذكر أنه تقرر لعب العديد من المباريات في البطولات الأوروبية خلف الأبواب المغلقة، بينما قررت إيطاليا تجميد كافة الأنشطة لمواجهة هذا الوباء، وقررت كل من فرنسا وإسبانيا استمرار مباريات الدوري، لكن بدون حضور جماهيري.

ويجتاح القلق من الانتشار المروع لفيروس كورونا القاتل القارة الأوروبية، مع فشل جميع سياسات حصر آثار الفيروس القاتل أو اكتشاف علاج ناجح له حتى الساعة، وزاد قرار الحكومة الإيطالية بتعليق الأنشطة الرياضية تمامًا، من حدة الهلع في المدن الأوروبية.

وانتشرت أنباء عن اقتراب منظمة الصحة العالمية من إعلان حالة الوباء على المستوى العالمي حيث ظهرت حالات الإصابة بالفيروس في 81 دولة بينما تحولت كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا إلى مراكز لتفشي الإصابة خارج الصين.

وكشفت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا أصاب أكثر من 107 ألاف شخص حول العالم كما تسبب في وفاة نحو 3600 آخرين.

من جانبه، أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” إقامة مبارتين ضمن منافسات دور الـ 16 من الدوري الأوروبي، دون جمهور، في آخر القرارات التي تسبب بها انتشار فيروس كورونا بأوروبا، وقال بيان “يويفا”، إن الاتحاد الأوروبي قرر إقامة مباراة اولمبياكوس اليوناني مع ضيفه وولفرهامبتون الإنجليزي، ومباراة روما الإيطالي مع اشبيلية الإسباني في ذهاب دور الستة عشر للدوري الأوروبي، دون جمهور.