عاجل.. كورونا يطفئ الأضواء في 4 من الدوريات الكبرى

بشكل رسمي، قررت الحكومة الفرنسية منع الجماهير من مدرجات كرة القدم، وإطفاء بهجة الملاعب والمباريات، حتى إشعار آخر بسبب فيروس كورونا، ليصبح رابع الدوريات الأوروبية الكبرى اتخاذًا للقرار، اليوم الثلاثاء.

وقررت كل من: ألمانيا وإسبانيا، إقامة المباريات دون حضور جماهيري، بينما اتخذت إيطاليا الخطوة الأصعب حتى اللحظة، بتأجيل مباريات الكرة وجميع المنافسات الرياضية بشكل عام، حتى يوم 3 إبريل المقبل، كقرارا مبدئي، مع الانتشار المروع للفيروس القاتل على أراضيها.

في إسبانيا، أعلنت الحكومة، اليوم الثلاثاء، قرارها بشأن إقامة مباريات الدوري الإسباني في الجولتين المقبلتين 28 و29 من عمر المسابقة، دون حضور جماهيري، اتقاء لتفشي فيروس كورونا، لمدة أسبوعين على الأقل.

وسجلت إسبانيا 28 حالة وفاة، بالإضافة لتسجيل أكثر من 1000 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد.

وفي ألمانيا، تقرر إقامة المباريات دون حضور جماهيري، ويشمل القرار مباريات الأندية الألمانية في البطولات الأوربية، وأولها مباراة بايرن ميونخ أمام تشيلسي الإنجليزي في إياب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا.

وفي إيطاليا، أصدرت الحكومة الإيطالية أمس قرارا بتعليق كافة الأحداث الرياضية حتى الثالث من أبريل المقبل، وذلك في إطار تشديد الإجراءات الوقائية للحد من انتشار العدوى بفيروس كورونا.

وجاء القرار ضمن مرسوم من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، أصدره مساء أمس الاثنين، وذلك على خلفية الانتشار المتسارع لفيروس كورونا القاتل.

وباتت إيطاليا إحدى أكبر بؤر فيروس كورونا خارج الصين التي رصد فيها الفيروس لأول مرة أواخر العام الماضي.

وبلغ عدد الوفيات بسبب كورونا في إيطاليا 366 شخصا، منهم 133 توفوا الأحد الماضي فقط، مع تجاوز عدد الإصابات المؤكدة لنحو 6 آلاف حالة، وترتفع الأرقام المرعبة مع زيادة حدة انتشار الفيروس يوميا.

من جانبه، أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” إقامة مبارتين ضمن منافسات دور الـ 16 من الدوري الأوروبي، دون جمهور، في آخر القرارات التي تسبب بها انتشار فيروس كورونا بأوروبا، وقال بيان “يويفا”، إن الاتحاد الأوروبي قرر إقامة مباراة اولمبياكوس اليوناني مع ضيفه وولفرهامبتون الإنجليزي، ومباراة روما الإيطالي مع اشبيلية الإسباني في ذهاب دور الستة عشر للدوري الأوروبي، دون جمهور.