جوارديولا يفجر مفاجأة في وجه إدارة بايرن ميونخ

Leroy Sané
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

فجر المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي، بيب جوارديولا، مفاجأة من العيار الثقيل في وجه مسؤولي بايرن ميونخ الألماني.

وطالب جوارديولا بالتعاقد مع جناح نادي بايرن ميونخ، سيرجي جنابري، في مقابل رغبة بايرن ميونخ بالتعاقد من ليروي ساني، لاعب مانشستر سيتي.

وكشفت صحيفة “ذا صن” البريطانية، أن النادي البافاري لا يزال مهتمًا بضم ساني، الصيف المقبل، إلا أن المفاجأة هي رغبة مانشستر سيتي في التعاقد مع سيرجي جنابري، جناح بايرن ميونخ.

أشارت الصحيفة إلى احتمال إجراء صفقة تبادلية بين الناديين، ينتقل من خلالها ساني إلى بايرن وجنابري إلى السيتي، لكن ستبقى رغبة جنابري هي الفيصل في إتمام الصفقة، خاصة مع حرمان مانشستر سيتي من البطولات الأوروبية لعامين.

ويرغب اللاعب في العودة للبوندزليجا من جديد، عبر بوابة العملاق البافاري، بعد فترة إصابة طويلة في الرباط الصليبي للركبة.

وأوشك بايرن على ضم نجم المانشافت بالفعل، خلال الميركاتو الصيفي الماضي، لكن إصابته قطعت الطريق على إتمام الصفقة.

ولن تمانع إدارة مانشستر سيتي في بيع لاعبها، خاضة وإن عقده مع السيتيزن سينتهي بنهاية الموسم المقبل، ولا يريد السيتي تركه مجانًا، في ظل عدم اعتماد المدير الفني بيب جوارديولا عليه بالتشكيلة الأساسية.

وفي سياق متصل، يتعين على مانشستر سيتي إعادة هيكلة موارده المالية بالكامل ، مما قد يؤدي إلى بيع لاعبين بارزين مثل رحيم ستيرلنج وكيفن دي بروين وأيمريك لابورت ، إذا أيدت محكمة التحكيم الرياضية الحظر لمدة عامين من دوري أبطال أوروبا الذي فرضته هيئة الرقابة المالية التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم علي النادي .

يواجه سيتي أيضًا احتمال تجريده من لقب الدوري الممتاز الذي فاز به عام 2014 إذا كان كشف تحقيق منفصل أنه انتهك القواعد المالية، وهو ما ينكره سيتي.