نجم ليفربول السابق يطالب بإعادة كوتينيو لصفوف الريدز

طرح نجم نادي ليفربول وريال مدريد الأسبق، ستيف ماكمانمان، على ليفربول فكرة إعادة البرازيلي فيليب كوتينيو، مرة أخرى لملعب إنفيلد والدوري الإنجليزي.

تأتي تصريحات ماكمانمان، مع تعمق أزمة برشلونة مع اللاعب، حيث لا يريد على الأرجح استعادته من بايرن ميونخ، ولا يرغب بايرن كذلك في دفع شرط الشراء الموجود في عقد إعارته.

وسبق لكوتينيو التألق في صفوف الريدز، قبل أن ينتقل إلى برشلونة في 2018، مقابل عقد انتقال قياسي بلغ 160 مليون يورو، لكنه لم يستطع أبدًا إقناع جمهور وإدارة البارسا بقدراته، وسرعان ما خرج مطلع الموسم في إعارة إلى نادي بايرن ميونخ الألماني، مقابل 8.3 مليون يورو، مع تحمل البافاري راتبه السنوي، ووجود شرط للشراء يبلغ 120 مليون يورو.

وساهم كوتينيو في تسجيل 7 أهداف، وصنع مثلهم، خلال 22 مباراة بالدوري الألماني ودوري أبطال أوروبا، لكن العملاق البافاري لا يعتقد أن أرقام اللاعب تساوي مبلغ التعاقد الضخم.

ولن يجد برشلونة سوى الأندية الإنجليزية، إذا قرر تخفيض سقف المطالب المادية، حيث سبق أن أبدت أندية تشيلسي وتوتنهام ومانشستر يونايتد اهتمامها باللاعب البرازيلي، وهم يعرفونه جيدًا منذ فترة لعبه لصالح ليفربول بالبريميرليج.

لكن ماكمانمان، في تصريحات لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أكد أنه إذا كان برشلونة سيتساهل في المبلغ المطلوب لبيع عقد اللاعب، فإنه على مسؤولي الريدز التفكير بجدية في استعادة نجمهم السابق لملعب إنفيلد.

ويستعد برشلونة بالفعل لعرض اللاعب في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، وربما لن يتجاوز سعره 80 مليون يورو، لتسهيل عملية انتقاله إلى أي ناد راغب في ضمه من جهة، وتوفيرًا لراتبه الشهري، ودعم صفوف الفريق بصفقات أخرى يحتاجها بالفعل.

وبشكل أساسي، يحتاج برشلونة إلى التعاقد مع مهاجم يستطيع سد فراغ نجمه لويس سواريز المصاب، وتحمل عبء قيادة هجوم العملاق الكتالوني.

ويعد ماكمانمان واحدًا من أبرز لاعبي ليفربول السابقين، ولعب بقميص الفريق في الفترة من 1989 إلى 1999، وشارك مع الريدز في 272 مباراة وسجل 46 هدف، ثم انتقل إلى نادي ريال مدريد الإسباني، ولعب معهم حتى عام 2003، وشارك بقميص الملكي في 93 مباراة وسجل 40 هدفا، وفي عام 2003 انتقل إلى نادي مانشستر سيتي، ولعب حتى عام 2005،