هالاند …الإعصار الجميل

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

عندما يهب الإعصار تتوقف الحياة ..يلجأ الناس إلي الأماكن الحصينة ..يغلقون النوافذ والابواب..تكسوهم ملامح الخوف ومعالم الرعب …لكن إعصار هالاند يعيد رونق الحياة ..يجبر الناس علي الخروج إلي الشوارع للاحتفال ..يفتحون كل نوافذ الامل ..تكسوهم ملامح السعادة ومعالم الاستمتاع. هالاند هو اجمل إعصار نرويجي عرفته ملاعب كرة القدم.

الصغير صاحب الطول الفارع حطم كل الارقام القياسية وتفوق علي الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو وتغلب علي الأسطورة مارادونا وإذا استمر بالوتيرة الحالية ربما يصبح من أفضل اللاعبين في التاريخ.

النرويجي الشاب ايرلينج هالاند من مواليد 21 يوليو 2000 وكان والده لاعبا في مانشستر يونايتد لكنه أصيب إصابة بالغة في مباراة أمام مانشيستر سيتي انتقل بعدها إلي ليدز يونايتد لكنه لم يستمر طويلا واعتزل عام 2003.

وضع الوالد كل طموحاته وأحلامه المكسورة في ابنه الصغير و علمه كل المهارات وهو يعلمه النطق لذلك التحق مبكرا بنادي براين المحلي قبل أن ينتقل إلي نادي مولدي الذي كان يدربه أولي سولشاير المدرب الحالي لمانشستر يونايتد.
انتقل بعد ذلك إلي سالزبورج مقابل 5 ملايين يورو وهناك تألق وسجل 18 هدفا في 11 مباراة.

جاء التألق الأكبر في كأس العالم للناشئين في بولندا عندما قاد هولاند منتخب بلاده للفوز على هندوراس 12-0 سجل منها هولاند 9 اهداف ليصبح صاحب الرقم القياسي في كل البطولات العالمية .

شارك مع سالزبورج لأول مرة في حياته في دوري أبطال أوروبا وسجل في اول مباراة هاتريك في شباك جينك البلجيكي ثم عاد ليسجل 5 اهداف أخري منها هدف في مرمى ليفربول بعد 3 دقائق من نزوله ارض الملعب.

هالاند سجل 8 اهداف في 6 مباريات بينما احتاج رونالدو إلي 22 مباراة وميسي إلي 17 مباراة لمعادلة رقم هالاند .

انتقل الى بروسيا دورتموند مقابل 20 مليون يورو ولعب لأول مرة بقميص الاصفر والأسود عندما كان فريقه مهزوما 3-1 من اوفسبورج وبعد دخوله في الدقيقة 56 سجل هاتريك ليقود فريقه إلي الفوز 5-3.

في المباراة التالية أمام كولن شارك هالاند في الدقيقة 65 وسجل هدفين ليصبح مجموع ما سجله 5 اهداف في 57 دقيقة بمعدل هدف تقريبا كل 10 دقائق.

الظاهرة هالاند قبل انتقاله إلى بروسيا دورتموند كان موضع تنافس بين أغني أندية العالم مثل ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر يونايتد و يوفنتوس وكانت كل التكهنات تؤكد انه سيتوجه إلى مانشيستر يونايتيد لان والده كان لاعبا هناك ولأن سولسشاير كان مدربه في مولدي النرويجي.

إختار هالاند الذهاب إلى بروسيا دورتموند لان المسؤولين فيه تعاملوا مع هالاند باحترام وقالوا ان النادي يفخر بضمه في حين تعاملت الأندية الأخرى باستعلاء وقالت إن عليه ان يفخر اذا انضم لها.

قال هالاند ” شعرت أن بروسيا دورتموند هو النادي الوحيد الذي يقدرني وأحسست بالارتياح لأنني سارتدي قميص هذا النادي “،
الآن علي هالاند مسؤولية مضاعفة لأنه مطالب ان يثبت أن مسؤولي بروسيا دورتموند كانوا علي حق وان يثبت للمسؤولين في ريال مدريد و برشلونة و مانشستر يونايتد و يوفنتوس انهم ليسوا نهاية العالم.

هالاند انفجر من اول مباراة بقميص الاصفر والأسود وشكل إعصارا يعيد رونق الحياة ويجبر الناس علي الخروج إلي الشوارع للاحتفال وان يفتحون نوافذ الامل…هالاند هو اجمل إعصار نرويجي عرفته ملاعب كرة القدم.