دورتموند يدعم «سانشو» أمام إغراءات الأندية الكبرى

دورتموند يدعم «سانشو» أمام إغراءات الأندية الكبرى

نفى ميشيل زورك، المدير الرياضي لنادي بوروسيا دورتموند الألماني، وجود محاولات تمرد من قبل الإنجليزي جادون سانشو، لاعب وسط الفريق، من أجل إجبار النادي على بيعه، في ظل رغبة عدد من أندية أوروبا الكبرى في التعاقد معه.

وقال زورك، في تصريحات لموقع “فانكي سبورت” الألماني، اليوم الثلاثاء: “لا توجد أي إشارة على الإطلاق إلى أن سانشو يحاول إجبار دورتموند على بيعه”.

وتعرض سانشو لعقوبة مادية قيمتها 100 ألف يورو من قبل النادي الألماني، واستُبعد من مباراة بروسيا مونشنجلادباخ عقب العودة متأخراً بعد العطلة الدولية الأخيرة في أكتوبر الماضي، قبل أن يتم استبداله مبكرا في مباراة الكلاسيكو الألماني ضد بايرن ميونيخ.

وواصل: “سانشو لديه رصيد من الثبات، وهذا في حد ذاته ليس طبيعياً للاعب في سنه (19 سنة)، لكن بالطبع هو لا يمر بأفضل حالاته في الوقت الحالي، لكنه سيعود”.

وجاءت تلك الأسئلة في ظل تكهنات البعض بأن يكون الدولي الإنجليزي يسعى للرحيل عن جدران ملعب سيجنال إيدونا بارك من خلال التمرد على النادي، في تكرار لما سبق أن قام به الجابوني بيير إيميريك أوباميانج عند رحيله في يناير 2018 إلى أرسنال الإنجليزي، ومن قبلهما الفرنسي عثمان ديمبلي عند انضمامه لبرشلونة قبلها بعدة أشهر.

ويأتي هذا في الوقت الذي يضع فيه أكثر من نادٍ عينه على خدمات الدولي الإنجليزي، وعلى رأسها ليفربول وتشيلسي ومانشستر يونايتد في إنجلترا وريال مدريد الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي.

وعما ينتظره من الدولي الإنجليزي، واصل زورك دعمه وتشجيعه للموهبة الصاعدة بالقول: “نريد ردة فعل من سانشو، وأتوقع أداء قويا منه في لقاء بادربورن”.

بعيدًا عن تصريحات زورك، صحيفة بيلد الألمانية تحدثت عن ان بوروسيا دورتموند يريد 120 مليون جنيه إسترليني على الأقل للتخلي عن جادون سانشو الذي لديه عقد حتى عام 2022 مع النادي.

ويلتقي دورتموند الجمعة مع بادربورن في إطار الجولة الـ12 من عمر الدوري الألماني “بوندسليجا”، في عودة للدوريات الأوروبية بعد فترة توقف دولي.