الأولمبية الدولية تؤيد قرار اللجنة المصرية بشأن عقوبة رئيس الزمالك مرتضى منصور

مرتضي منصور واللجنة الاولمبية

أصدرت اللجنة الأولمبية المصرية، اليوم الخميس، بيان تفصيلي حول قرار ايقاف رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور والذى صدر عنها مؤخرا.

وكشفت اللجنة الأولمبية – فى بيانها – على عدم اعتراض الأولمبية الدولية على هذا القرار، وأن الأخيرة أقرت باستلام خطاب إيقاف مرتضى منصور ورفضه المثول للتحقيق.

وتابعت أن الأولمبية الدولية لم تعترض على قرار الإيقاف وأكدت أن الأمر شأن داخلي للأولمبية المصرية، بشأن تم من إجراءات وقرارات ضد مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك «السابق» على حد وصفها.

وكانت اللجنة الأولمبية المصرية قد قررت ايقاف مرتضى منصور رئيس الزمالك 4 سنوات وتغريمه 100 ألف جنيه.

رسمياً .. الأولمبية تخطر الإتحادات الرياضية بعدم التعامل مع مرتضى منصور

وجاء في بيان الأولمبية المصرية أنها خاطبت اللجنة الأولمبية الدولية بتاريخ 9 أكتوبر الماضي، لإطلاعها على ما تم من إجراءات حيال رئيس نادى الزمالك، والتى انتهت بوقفه لمدة أربع سنوات وذلك وفقا للقوانين واللوائح الوطنية، ومدى اتفاقها مع مبادئ الميثاق الأولمبي، واختصاصها بمباشرة هذه الإجراءات تجاهه.

وأوضح البيان أن الأولمبية الدولية أرسلت ردها، وأكدت فيه أنها أقرت على استلام خطاب الإجراءات التى أتخذت فى مواجهة رئيس نادي الزمالك السابق بدء من تقديم الشكاوى ضده ومرورا بسماع أقوال الشاكين، وطلبه لسماع أقواله ثم رفضه المثول أمام لجنة التحقيق، وانتهاء برأى لجنة التحقيق بوقفه لمدة أربع سنوات مع ما يترتب على ذلك من آثار قانونية، حيث لم تبد اللجنة الأولمبية الدولية على هذه الإجراءات أى ملاحظات أو إعتراضات على القرار.

كما أكدت الأولمبية الدولية في الرد على خطاب اللجنة المصرية بشأن الإجراءات التى اتخذت مع رئيس نادى الزمالك السابق وفقا للقوانين واللوائح الوطنية، بأن ذلك من قبيل الشأن الداخلى للجنة الأولمبية المصرية تعمل فيه سلطتها المقررة دفاعا للقوانين واللوائح الوطنية المتوافقة مع الميثاق الأوليمبى والمعايير الدولية دون أي تدخل.

ونوهت الأولمبية المصرية في بيانها بأن ما اتخذ من إجراءات في هذا الشأن هو من منطلق احترام المواثيق الدولية، وحرصا على استقرار الرياضة المصرية بصفة عامة وكيان نادى الزمالك بصفة خاصة، الذى يعد أحد قطبى الرياضة المصرية، وصاحب البصمة القوية فى الحركة الأولمبية بأبطاله الرياضيين في مختلف الألعاب.

وشددت اللجنة الأولمبية على أن ما اتخذته من قرارات هى تخص شخصا ولا علاقه لها نهائيا بنادي الزمالك، وأنها لن تتوانى في الحفاظ على سير المنظومة الرياضية والحركة الأولمبية فى مسارها الصحيح وتحقيق الهدف الأسمى للرياضة من خلال توفير مناخ يسوده روح السلام ونبذ التعصب والعنف.