رونالدو يتذوق طعم خسارة النهائيات للمرة الاولي منذ 2014

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

شهدت مراسم استلام لاعبي فريق يوفنتوس للميداليات عقب خسارة كأس السوبر الإيطالي يوم الأحد ضد لاتسيو، قيام البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم الفريق بخلع ميداليته الفضية على الفور.

وخسر اليوفي 1-3 ضد لاتسيو في السوبر الإيطالي الذي أقيم مساء الأحد على ملعب جامعة الملك سعود بالعاصمة السعودية “الرياض”.

وذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية، أن رونالدو أخذ الميدالية الفضية على الفور وقام بإزالتها من على رقبته.

ولم يعتد رونالدو على ارتداء الميدالية الفضية، حيث لم يخسر أي مباراة نهائية لبطولة، سواء مع منتخب البرتغال أو فريقه السابق ريال مدريد، وحتى يوفنتوس منذ عام 2014.

ويعد النهائي هو الأول الذي يخسره “الدون” منذ 5 أعوام وتحديدا بعد خسارته لكأس السوبر الإسباني مع ريال مدريد في الديربي أمام أتلتيكو مدريد بهدفين لهدف في مجموع المباراتين.

ومنذ ذلك الوقت، حقق رونالدو مع ريال مدريد، دوري أبطال أوروبا في 2016 و2017 و2018 والسوبر الأوروبي والإسباني 2017، كما توج في يناير الماضي مع يوفنتوس بكأس السوبر الإيطالي.

وكانت آخر الألقاب التي أحرزها كريستيانو، العام الماضي حينما قاد منتخب بلاده للتتويج بدوري الأمم الأوروبية على حساب هولندا، بنتيجة 1-0.

وتعد هذه المرة الثانية تواليا التي تقام خلالها مباراة السوبر الإيطالي بالمملكة العربية السعودية، بعدما أقيم الموسم الماضي وتوج به اليوفي على حساب ميلان بهدف دون رد، أحرزه رونالدو.

وتأتي تلك المباراة بعد أيام من هزيمة يوفنتوس أمام لاتسيو بنتيجة 1-3 أيضا، في الجولة الـ15 من مسابقة الدوري الإيطالي.