منزل غير مناسب كاد أن يُبعد غوارديولا عن السيتي

منزل غير مناسب كاد أن يُبعد غوارديولا عن السيتي

من كتاب [ سيتي بيب – صناعة فريق خارق ]

في فبراير 2016 تم إعلان المدرب الاسباني بيب غوارديولا مدرباً جديداً لنادي مانشستر سيتي الانجليزي بشكل رسمي ولكن بعد شهرين من الإعلان الرسمي كانت الصفقة ستُلغى! السبب أن بيب كان يريد منزل مُعيّن بمتطلبات محددة في وسط مدينة مانشستر ولكن هذه الطلبات لا يمكن توفرها في وسط المدينة.

المدير الرياضي تشيكي بيرجيستن قام بإرسال ديفيد كوينتانا [ لاعب سابق في السيتي وأحد مسؤولي النادي حالياً ] للتفاوض مع بيب وحل الأزمة مع بيب في ألمانيا في مهمة سرية للغاية. وللعلم بيب كان يعيش في قصر في ألمانيا لمدة 3 سنوات.

الاجتماع بين بيب ودافيد استمر لثلاث ساعات في أحد المطاعم تحدثا فيه عن خطط النادي والبنية التحتية واللاعبين وكل تلك الامور ولكن لم يصلوا لحل في أزمة المنزل. المدير الرياضي تشيكي وجميع مدراء السيتي كانوا قلقين للغاية من إلغاء العقد لأن خطة النادي الحالية مبنية على جلب بيب.

تشيكي أخبر دافيد أن يقول لبيب: ” لا نستطيع جلب هذا المنزل الفخم في وسط مانشستر، الأمر مستحيل. “ لكن قام دافيد كوينتانا بطمئنة تشيكي واخباره أنه يمكن بناء منزل مشابه للمنزل الذي يريده بيب ولكن الأمر سيستغرق عدة شهور لإتمامه.

في النهاية لم يحتاج السيتي لبناء منزل لأن بيب حصل على مجمع سكني فخم في منطقة سالفورد وبيب سعيد حالياً في مانشستر. الأمر كان قريب من الفشل وفي حالة الفشل كان سيتم إلغاء صفقة بيب وكانت خطط النادي مهددة بالفشل! ” كتاب [ سيتي بيب – صناعة فريق خارق ] ، الكتاب صدر اليوم على آمازون “

0 Shares: