بالأرقام – رونالدو يستعيد توهجه التهديفي مع السيدة العجوز

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كتب- محمد الشاذلي

عاما بعد عام ومازال البرتغالي كريستيانو رونالدو علي قمة الهرم بالنسبة للاعبي كرة القدم في العالم رغم بلوغه عامه الخامس والثلاثين في الخامس من فبراير القادم

رونالدو يمر مؤخرا بأفضل فتراته مع فريقه يوفنتوس الإيطالي بعد بداية موسم كانت متوسطة للنجم البرتغالي ليظن الجميع ان النهاية قد اقتربت لكن دائما يأتي الرد بقوة من الدون البرتغالي علي جميع المشككين في قدراته.

يوفنتوس الذي يجد منافسة شرسة للغاية هذا الموسم عكس المواسم الماضية في الدوري الايطالي من قبل الانتر بقيادة مدرب اليوفي الاسبق أنطونيو كونتي ولاتسيو بقيادة مدربه الرائع سيموني انزاجي كان يحتاج بالفعل لانتفاضة من نجمه البرتغالي رونالدو.

رونالدو الذي سجل في مرمي روما ليقود فريقه يوفنتوس للفوز 3/1 علي ذئاب العاصمة وبلوغ نصف كأس ايطاليا لينجح رونالدو في زيارة شباك الخصوم في تسع مباريات من اخر عشر مباريات لعبها مع يوفنتوس حيث لم يغب النجم البرتغالي عن التسجيل إلا في لقاء السوبر الايطالي التي خسره اليوفي امام لاتسيو في المملكة العربية السعودية.

ونجح رونالدو في تسجيل 13 هدف في آخر 10 مباريات مع يوفنتوس بواقع 11 هدف في الكالتشيو وهدف واحد في كل من دوري الابطال وكأس إيطاليا ، وسجل كريستيانو رونالدو في 7 مباريات متتالية حتي الان بالدوري الإيطالي لأول مرةذ كما أنه رفع رصيده إلي 16 هدف في المركز الثاني بقائمة هدافي الكالشيو هذا الموسم خلف شيرو ايموبيلي هداف لاتسيو صاحب ال23 هدف.

ودخل رونالدو التاريخ بتسجيله هاتريك في شباك كالياري ليصبح اول لاعب برتغالي يسجل هاتريك في الدوري الإيطالي كما أصبح ثاني لاعب في التاريخ يسجل هاتريك في الدوري الإنجليزي والاسباني والايطالي بعد اللاعب التشيلي أليكسيس سانشيز الذي حقق هذا الانجاز بقميص أودينيزي وبرشلونة وأرسنال وأصبح رونالدو أكثر اللاعبين تسجيلا للهاتريك في تاريخ الدوريات الخمس الكبري في أوروبا برصيد 36 هاتريك متفوقا علي ليونيل ميسي الذي سجل 35 هاتريك ، كما يعد هذا الهاتريك هو الثاني له مع يوفنتوس بعد الهاتريك الذي سجله الموسم الماضي في شباك أتلتيكو مدريد في ثمن نهائي دوري الأبطال ليحقق ريمونتادا تاريخية ويقصي فريق المدرب دييجو سيميوني.

كريستيانو هو اللاعب الأول في اليوفنتوس الذي يسجل في 7 مباريات متتالية بالكالتشيو منذ الفرنسي دافيد تريزيجيه مهاجم البيانكونيري السابق الذي حقق نفس الانجاز عام 2005 أي منذ 14 عامًا.

بدأ رونالدو افتتاح هذه السلسلة منذ تسجيله هدف ضمن أحداث الجولة 14 امام ساسولو في المباراة التي انتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق، هدف في خسارة فريقه بثلاثية أمام لاتسيو، هدفين في شباك أودينيزي، هدف الفوز علي سامبدوريا ثم هاتريك تاريخي أمام كالياري في افتتاحية مباريات فريقه بالكالتشيو في العام الجديد 2020 ثم هدف الانتصار امام روما وأخيرًا هدفه مساء الأمس امام بارما.

“صاروخ ماديرا”  هو اللاعب الوحيد في تاريخ أوروبا الذي نجح في تسجيل 15 هدفًا في اخر 14 موسم لعبها ضمن الدوريات الأوروبية الخمس الكبري.

كريستيانو نجح في تسجيل 414 هدف خلال مسيرته بالدوريات الانجليزي، الاسباني والايطالي والتي ارتدي فيها زي 3 أندية كبري هما مانشستر يونايتد، ريال مدريد واليوفنتوس علي التوالي.

رفع رونالدو من محصلته التهديفية هذا الموسم لتصل إلي 19 هدف مع “السيدة العجوز” بمختلف المسابقات بجانب 3 تمريرات حاسمة خلال 24 مباراة.

وضمن الدوري الايطالي فقط رفع رونالدو رصيده إلي 16 هدف بفارق 7 أهداف عن تشيرو ايموبيلي مهاجم لاتسيو وهداف المسابقة.

وبشكل عام سجل كريستيانو رونالدو 46 هدف في جميع البطولات بقميص يوفنتوس في 68 مباراة وهو يقضي موسمه الثاني مع الفريق بعد انتقاله من صفوف ريال مدريد في صيف 2018.

وبفضل تألق رونالدو وتوهجه التهديفي نجح يوفنتوس في الانفراد بصدارة الكالشيو بفارق 4 نقاط كاملة عن الانتر و 6 نقاط عن لاتسيو الذي لعب مباراة اقل.

ويأمل جمهور السيدة العجوز في استمرار حالة الشراهة الهجومية لرونالدو مع دخول مرحلة الحسم في دوري أبطال أوروبا البطولة المفضلة للنجم البرتغالي الحائز علي الكرة الذهبية 5 مرات وتنتظر يوفنتوس مواجهة ربما تكون في المتناول أمام ليون الفرنسي في ثمن النهائي ويحلم رونالدو بالتأكيد في تعويض اخفاق الموسم الماضي والخروج وقتها أمام أياكس في ربع النهائي والذهاب بعيدا بفريق السيدة العجوز وتحقيق اللقب الغائب عن خزائن النادي الإيطالي منذ عام 96.