صدامات نارية في الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز – تقرير

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

اعداد : شادي محمد

أقل من 16 ساعة و تبدأ أحداث الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

الافتتاح سيكون من ملعب الأحلام الأولد ترافورد حيث يستضيف مانشستر يونايتد فريق ساوثهامبتون في لقاء لا يقبل القسمة علي اثنين.

اليونايتد تلقي الخسارة الأولي له هذا الموسم و علي ملعبه أمام كريستال بالاس في الجولة الماضية ، و يريد مصالحة جماهيره و عدم الابتعاد مبكرًا عن صراع المنافسة علي المقاعد الأوروبية ، تعثر جديد علي ملعبه قد يزيد الغضب الجماهيري علي إدارة النادي و المدرب خاصة مع عدم تدعيم الفريق بشكل كافي في سوق الانتقالات الحالي .

اليونايتد سيغيب عنه المهاجم الفرنسي انطوني مارسيال بسبب الإصابة.

ساوثهامبتون يريد مواصلة صحوته بعد فوزه أخيرًا برايتون في الجولة الماضية و تحقيقه أول ثلاث نقاط بعد خسارتين متتاليتين في بداية الدوري.

فيما تقام 6 مباريات في نفس التوقيت أهمها حين يستضيف مانشستر سيتي بملعب الاتحاد فريق برايتون ، السيتي حامل اللقب و وصيف الترتيب الحالي يسعي لمواصلة مطاردة ليفربول و الاقتراب منه أكثر قبل فترة التوقف الدولي و مواصلة العروض الجميلة.

برايتون قادم من خسارة علي ملعبه امام ساوثهامبتون و يهدف في المقام الأول إلي الخروج بأقل الخسائر.

تشيلسي المنتشي بفوزه الأخير علي نورويتش خارج ملعبه ، يستضيف هذا الأسبوع فريق شيفيلد يونايتد.

الفريق يريد تحقيق أول فوز له علي الستامفورد بريدج و مواصلة النتائج الجيدة و تحقيق الفوز الثاني له علي التوالي و اكتساب المزيد من الثقة قبل الدخول في فترة التوقف الدولي و العودة منها علي المشاركة في دوري الأبطال.

شيفيلد يونايتد الصاعد حديثًا من التشامبيونشيب يريد تعويض خسارته الأسبوع الماضي علي ملعبه و الخروج ولو بنقطة و استغلال الضغط المفروض علي لاعبي تشيلسي المطالبين أكثر بالفوز.

في بقية المباريات بنفس التوقيت يلتقي ليستر سيتي مع بورنموث ، نيوكاسل يونايتد و واتفورد و كريستال بالاس و أستون فيلا.

و في المساء و ختام مباريات اليوم يلتقي ليفربول وصيف الموسم الماضي و متصدر الترتيب مع بيرنلي بملعب الأنفيلد الشهير.

ليفربول يسعي لمواصلة الحفاظ علي الصدارة و تصدر الترتيب و عدم التعثر علي ملعبه خاصة وانه الفريق الوحيد الذي حقق العلامة الكاملة حتي الأن برصيد 9 نقاط من 3 مباريات .

الفريق يدخل المباراة كامل العدد بإستثناء غياب أفضل حارس في أوروبا الموسم الماضي البرازيلي أليسون بيكر و الذي سيطول غيابه الفترة المقبلة.

بيرنلي يقدم مستويات مقبولة بقيادة هدافه أشلي بارنز و يريد ان يكون أول فريق منذ زمن طويل يحقق الفوز علي ليفربول بالأنفيلد او علي الأقل خطف نقطة التعادل.

تختتم المباريات يوم الأحد بلقائين هامين

الأول حين يستضيف ايفرتون نادي وولفرهامبتون، و أخيرا و مسك ختام الجولة مع ديربي شمال لندن حين يستضيف الأرسنال بملعب الامارات نادي توتنهام هوتسبير.

ديربي شمال لندن الذي يعتبر احد اعنف الديربيات في انجلترا ، والذي يعود التنافس فيما بينهم لأكثر من ١٠٠ عام . مباراة يترقب لها جميع عشاق الكرة الانجليزية . مبارياتهم دائما ما تحظى بالاثارة داخل و خارج الملعب .

خصومة مريرة وميراث كبير من الكراهية يمثله ديربي شمال لندن عبر أزمان طويلة، من مؤامرات وحوادث استفزازية ، نتج عن هذا في أجواء من الخوف والحقد في مبارياتهم والانقسام حتى بين الأسر .

ويسعي الفريقان لتفادي تلقي الهزيمة الثانية على التوالي، عندما يتواجهان بعد غد الأحد في الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ويلتقي الفريقان في ديربي شمال لندن على ملعب الإمارات بحثا عن استعادة التوازن، بعدما سقطا في فخ الخسارة في الجولة الماضية من الدوري.

خسارة أرسنال 1 / 3 أمام فريق ليفربول، المتصدر، لم تكن مفاجأة، ولكن خسارة توتنهام أمام نيوكاسل بهدف نظيف كانت مفاجأة كبيرة.

كان الهدف الذي سجله جولينتون في الشوط الأول هو الحاسم، حيث تمكن فريق نيوكاسل من تحجيم هجوم فريق توتنهام، الذي سدد كرتين فقط على المرمى، رغم أن نسبة استحواذه على الكرة وصلت إلى80 في المئة.

ويأمل أرسنال في تكرار سيناريو المواجهة الأولى بينهما الموسم الماضي في الدوري، حين حقق فوزا مثيرا على رجال المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو 4-2، قبل أن يثأر سبيرز بعدها بأيام معدودة من خلال إقصاء “المدفعجية” من الدور ربع النهائي لمسابقة كأس الرابطة بالفوز عليهم في معقلهم 2-0.

الأرسنال يحتل المركز الثالث برصيد 6 نقاط من 3 مباريات ، بينما توتنهام يحتل المركز السابع برصيد 4 نقاط