استمرار صراع الصدارة وتعثر أتلتيكو مدريد وتهديد اشبيلية بالانسحاب أبرز ظواهر الجولة العشرين من الليجا

كتب – محمد الشاذلي

انتهت مباريات الجولة العشرين من منافسات الدوري الاسباني لكرة القدم حيث تألق اللاعب البرازيلي كاسيميرو ليقود ريال مدريد لتخطي عقبة إشبيلية وأهدي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة الانتصار لمدربه الجديد كيكي سيتيين بينما تجرع أتلتيكو مدريد هزيمة مريرة في ملعب إيبوروا ونرصد لكم في التقرير التالي نتائج الجولة.

حيث نجح خيتافي في استعادة عافيته وتجاوز هزيمته الأخيرة أمام ريال مدريد محققا فوزا كبيرا بثلاثية نظيفة خارج ملعبه أمام مضيفه ليجانيس وسجل ثلاثية الضيوف في الشوط الأول كل من المدافع الاوروجوياني ليانادرو كابريرا والكاميروني ألان نيوم واختتم المهاجم الاسباني خايمي ماتا أهداف فريقه بعد مهارة فردية وتمريرة حاسمة من زميله خورخي مولينا ورفع خيتافي الذي يقدم موسما استثنائيا رصيده إلى 33 نقطة في المركز الخامس بينما تجمد رصيد ليجانيس عند 14 نقطة في المركز قبل الاخير.

واستطاع ديبورتيفو ألافيس العودة من ملعب مضيفه ليفانتي بالنقاط الثلاث ويدين ألافيس بالفضل للاعبه أليكس فيدال الذي سجل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 64 بعد تمريرة من خوسيلو إثر هجمة مرتدة متقنة ورفع ديبورتيفو ألافيس رصيده إلى 23 نقطة بينما توقف رصيد ليفانتي عند 26 نقطة.

وفي قمة مباريات الجولة علي ملعب سانتياجو بيرنابيو تخطي ريال مدريد عقبة إشبيلية بصعوبة بنتيجة 2/1 ولم يشهد الشوط الأول أي محاولات إيجابية من الفريقين باستثناء الهدف الذي سجله لوك دي يونج مهاجم اشبيلية من ركلة ركنية وبعد الرجوع لتقنية الفيديو تم إلغائه لوجود اعاقة من زميله علي ميليتاو مدافع ريال مدريد لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي ، ونجح كاسيميرو في التقدم للميرنجي عند الدقيقة 57 بمهارة فردية رائعة بعد تمريرة من يوفيتش ليتوغل كاسيميرو داخل منطقة الجزاء ويضعها ببراعة فوق الحارس التشيكي فاسليك لحظة خروجه من المرمي وجاء الرد سريعا من الفريق الاندلسي عن طريق دي يونج مجددا بعد ارتباك من فاران مع منير الحدادي علي حدود منطقة الجزاء لتصل الكرة للمهاجم الهولندي الذي سددها بقوة في شباك كورتوا معلنا التعادل من جديد لكن نجم اللقاء الأول كاسيميرو رفض افساد احتفالات جمهور الريال بلقب السوبر الاسباني ونجح من جديد في التقدم لفريقه برأسية بعد عرضية لوكاس فاسكيز ليحرز اللاعب البرازيلي والقلب النابض لخط وسط الفريق الملكي أول ثنائية في مسيرته الاحترافية ورفع ريال مدريد رصيده بهذا الفوز إلي 43 نقطة بينما توقف رصيد إشبيلية عند 35 نقطة.. وعقب المباراة قال مونشي المدير الرياضي لإشبيلية انه كان سينسحب من الملعب هو وفريقه في حال تم إلغاء الهدف الذي سجله الهولندي دي يونج.

وفي مدينة بامبلونا فشل فريق أوساسونا في استغلال كل الفرص المتاحة ليكتفي بالتعادل السلبي أمام ضيفه بلد الوليد ولم ينجح أوساسونا بذلك في تحقيق الفوز في آخر 5 مباريات بينما وصل بلد الوليد هو الآخر للمباراة الثامنة علي التوالي بدون انتصار ورفع أوساسونا رصيده إلى 25 نقطة مقابل 22 نقطة لفريق بلد الوليد.

وفي ملعب إيبوروا تواصلت معاناة أتلتيكو مدريد بعد خسارته لقب السوبر الاسباني ليتلقي هزيمة أمام مضيفه إيبار بهدفين دون رد وتقدم أصحاب الأرض في الدقيقة العاشرة عن طريق المدافع الأرجنتيني استيبان بورجوس بعد العودة لتقنية الفيديو التي اثبتت صحة الهدف الذي ألغاه في البداية الحكم المساعد بداعي التسلل ولم يقدم أتلتيكو مدريد أداء يشفع له العودة في النتيجة وضاعف لاعب الوسط ادواردو ايكسبوزيتو النتيجة في اللحظات الأخيرة من المباراة بعد تسديدة قوية علي حدود منطقة الجزاء ويعد هذا الفوز هو الأول لإيبار في تاريخ مواجهاته أمام أتلتيكو مدريد ليرفع الفريق رصيده إلى 22 نقطة بينما توقف رصيد أتلتيكو مدريد عند 35 نقطة ليبتعد فريق المدرب دييجو سيميوني نسبيا عن صراع اللقب.

وعلي ملعب إيبيروستار فجر ريال مايوركا مفاجأة كبيرة بتحقيقه انتصار عريض علي ضيفه فالنسيا بنتيجة 4/1 و استعاد مايوركا ذاكرة الانتصارات بعد غياب في آخر 6 جولات ودخل أصحاب الأرض المباراة بقوة وتقدموا بهدف المدافع الاسباني رايلو في الدقيقة السابعة وأضاف المهاجم الكرواتي بوديمير هدفين لينتهي الشوط الأول بثلاثية نظيفة وتلقي داني باريخو لاعب فالنسيا البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 51 ليكمل فالنسيا اللقاء بعشرة لاعبين وضاعف داني رودريجيز من أوجاع الضيوف بتسجيل الهدف الرابع وقبل نهاية المباراة نجح فران توريس في تقليص النتيجة وتسجيل هدف فالنسيا الوحيد ورفع ريال مايوركا رصيده بهذا الفوز الغالي إلي 18 نقطة بينما تجمد رصيد خفافيش فالنسيا عند 31 نقطة.

وحقق ريال بيتيس انتصارا كبيرا علي ملعبه فيامارين أمام ضيفه ريال سوسيداد بثلاثية نظيفة ونجح بيتيس في إنهاء الشوط الأول متقدما بهدفين عن طريق المهاجم بورخا ايجليسياس وقائد الفريق المخضرم خواكين وحاول ريال سوسيداد كثيرا العودة في المباراة بالشوط الثاني دون نجاح ومن هجمة مرتدة في الوقت بدل الضائع نجح سيرجيو كناليس في تسجيل الهدف الثالث للفريق الأندلسي ورفع ريال بيتيس رصيده إلى 27 نقطة بينما تجمد رصيد ريال سوسيداد الذي تلقي هزيمته الثانية علي التوالي عند 31 نقطة.

وواصل إسبانيول عروضه الإيجابية تحت قيادة المدرب أبيلاردو في إطار سعيه للنجاة من خطر الهبوط ونجح الفريق الكتالوني في العودة من ملعب لاسيراميكا بفوز ثمين علي فياريال بنتيجة 2/1 وانتهي الشوط الأول بتقدم اسبانيول بهدف لاعب الوسط ديفيد لوبيز ومع بداية الشوط الثاني عزز المهاجم راؤول دي توماس التقدم للضيوف برأسية متقنة في أول ظهور له بعد انتقاله في فترة الانتقالات الشتوية من بنفيكا البرتغالي وتعرض مدافع اسبانيول خافي لوبيز للطرد في الدقيقة 59 بعد تصديه للكرة بيده داخل منطقة الجزاء ليتلقي البطاقة الصفراء الثانية ويقلص فريق الغواصات الصفراء النتيجة بركلة جزاء نفذها سانتي كازورلا بنجاح وصمد دفاع اسبانيول لنهاية اللقاء وأهدر لاعبو فياريال الفرص تواليا بشكل غريب ورغم بقاء إسبانيول في المركز الأخير إلا أنه رفع رصيده إلى 14 نقطة بينما توقف رصيد فياريال عند 28 نقطة.

وفي ملعب سان ماميس أنقذ راؤول جارسيا فريقه أتلتيك بلباو من فخ الهزيمة أمام سلتا فيجو لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 1/1 ويعد هذا التعادل هو الرابع علي التوالي لأسود الباسك بينما ظل فريق سلتا فيجو بدون انتصار للمباراة السادسة علي التوالي وتقدم سلتا فيجو أولا في الدقيقة 56 عن طريق لاعب الوسط رافينيا ألكانتارا وتعادل أصحاب الأرض في الدقيقة 76 عن طريق ركلة جزاء نفذها بنجاح راؤول جارسيا ورفع أتلتيك بلباو رصيده إلى 30 نقطة بينما رفع سلتا فيجو رصيده إلى 16 نقطة.

وعلي ملعب كامب نو نجح برشلونة في الحفاظ علي صدارته وتخطي ضيفه غرناطة بهدف نجمه ليونيل ميسي مهديا الانتصار للمدرب كيكي سيتيين في أول ظهور له كمدرب للفريق الكتالوني وجاء الفوز بصعوبة بعد نجاح ميسي في تسجيل هدف الفوز واللقاء الوحيد في الدقيقة 76 بعد تمريرة رائعة من التشيلي أرتورو فيدال بعد سلسلة من الفرص المهدرة طوال اللقاء وتألق لحارس الضيوف روي سيلفا ولعب فريق غرناطة بعشرة لاعبين بعد إشهار الحكم للبطاقة الحمراء في وجه مدافع الفريق جيرمان سانشيز في الدقيقة 69 بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثانية ورفع برشلونة رصيده إلى 43 نقطة في الصدارة بفارق الأهداف عن ريال مدريد بينما توقف رصيد غرناطة عند 27 نقطة.. وحقق برشلونة أكبر نسبة استحواذ للفريق مقابل 82% منذ عهد المدرب الاسباني بيب جوارديولا وتحديدا عام 2012، ووصلت تمريرات الفريق إلي 1002 تمريرة وهو أعلي معدل للفريق منذ سنوات طويلة.

ترتيب فرق المقدمة
برشلونة 43
ريال مدريد 43
أتلتيكو مدريد 35
إشبيلية 35
خيتافي 33
ريال سوسيداد 31