الكشف عن أسباب رفض تشافي تدريب برشلونة

الكشف عن أسباب رفض تشافي تدريب برشلونة

رفض تشافي هرنانديز أسطورة برشلونة الإسباني ومدرب نادي السد القطري الحالي عرض تدريب الفريق خلال الفترة الحالية، خلفا للمدرب الحالي إرنستو فالفيردي الذي اقترب النادي من إقالته بسبب تذبذب النتائج.

وأشارت تقارير صحفية إلى أن إدارة برشلونة استقرت على إقالة فالفيردي من منصبه وتعيين تشافي هرنانديز مدربا للفريق في انتظار موافقة الأخير على العرض.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن تشافي رفض عرض برشلونة لتدريب الفريق في الفترة الحالية وخلافة المدرب الحالي فالفيردي، مفضلا تولى المسؤولية بداية الموسم المقبل.

وأشار المصدر إلى أن إدارة برشلونة ستجتمع بشكل عاجل خلال الساعات المقبلة لحسم مصير فالفيردي.

إدارة برشلونة قد تعلن خلال الساعات المقبلة إقالة فالفيردي من منصبه وتعيين جارسيا بيمينتا مدرب الفريق الرديف في منصب المدرب المؤقت، على أن يتولى تشافي المهمة في نهاية الموسم.

وأرجع تشافي قراره لعدة أسباب ذكرتها صحيفة “ماركا” في تقرير مطول يوم الأحد.

البداية من الموسم الجديد

يرفض تشافي تدريب برشلونة في منتصف الموسم بعد تراجع النتائج، مفضلا تولي المسؤولية بداية من الموسم المقبل لخوض المرحلة الإعدادية مع اللاعبين.

ويعلم تشافي أنه من بين الأسماء المفضلة لتدريب الفريق يوما ما، وبالتالي لا يريد استعجال تلك الخطوة، ليبدأ مشواره بشكل منظم بداية من الموسم المقبل.

احترام فالفيردي

تشافي ينظر إلى الأمر الحالي كلاعب كرة قدم، كما أنه يحترم فالفيردي كثيرا ولا يريد خلافته في الوقت الحالي بعد إقالته من تدريب الفريق، والحفاظ على علاقته مع المدرب الذي ينتمي للبلوجرانا.

الالتزام نحو مشروع فيكتور فونت

يتمتع تشافي بعلاقة قوية مع فيكتور فونت المرشح لرئاسة برشلونة في عام 2021، وأيضا يؤمن بسياسته ومشروعه نحو النادي في السنوات المقبلة لذلك لا يريد تولي تدريب الفريق في الفترة الحالية.

أيضا لا يتمتع النجم الإسباني بعلاقة قوية مع خوسيه ماريا بارتوميو رئيس النادي الحالي، لذلك يريد الانتظار حتى يتولى المنصب في وجود الرئيس الجديد المحتمل فونت.

ولعب تشافي (39 عاما) لبرشلونة في الفترة من عام 1998 حتى عام 2015، وحقق خلالها 27 لقبا مختلفا مع النادي الكتالوني، وشارك في 767 مباراة بمختلف البطولات، سجل خلالها 85 هدفا وصنع 184.

وتولى فالفيردي تدريب برشلونة في صيف 2017، بعد مسيرة مميزة مع أتلتيك بلباو، ونجح في قيادة الفريق للفوز ببطولة الدوري الإسباني مرتين، وكأس الملك مرة، والسوبر مرة، ولكنه لم يتمكن من إعادة الفريق إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا.

وجاء استقرار إدارة برشلونة على رحيل فالفيردي، بعد خسارة الفريق لنصف نهائي كأس السوبر الإسباني، يوم الخميس الماضي أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة 2-3.

0 Shares: