بالأرقام – بيل في طريقه لأسوأ سلسلة تهديفية في ريال مدريد

بالأرقام – بيل في طريقه لأسوأ سلسلة تهديفية في ريال مدريد

عند مناقشة ملكية الجناح الويلزي جاريث بيل لاعب ريال مدريد توضع حجة دائماً حجة على ان وجوده في التشكيلة كأساسي بسبب”لديه هدف”، حيث يتم تكرار العبارة باعتبارها تعويذة والأرقام أثبتت دائماً أنها مناسبة للذي يستخدمونها.

سجل بيل 108 هدف في 244 مباراة مع ريال مدريد ومع ذلك فإن الوضع الحالي للويلزي يدعو إلى إعادة التفكير والتشكيك فيما إذا كان لدى بيل بالفعل مثل هذا الهدف في الوقت الحالي، خاض اللاعب اخر 11 مباراة دون تسجيل هدف بمجموع 688 دقيقة وبهذا يصبح لديه ثاني أسوأ سلسلة له مع مدريد.

بعد انتهاء مرحلة الذهاب من الدوري الاسباني ودور المجموعات من دوري أبطال أوروبا لدى بيل فقط هدفين هذا الموسم حيث أمضى أكثر من أربعة أشهر دون تسجيل هدف، هناك أزمة كبيرة لبيل مع ريال مدريد حيث في موسمه الثاني (2014-2015) لم يسجل في تسعة مباريات اي 829 دقيقة.

بيل عادةً ما يعاني في كل موسم من عثرة التهديف حيث بموسم (2013-2014) أمضى ست مباريات دون تسجيل هدف أي مجموع 392 دقيقة، وفي عام (2016-2015) أمضى سبع مباريات متتالية اي487 دقيقة، أما في عام (2016-2017) أمضى ثمان مباريات دون تسجيل اي 824 دقيقة.

أما في عام (2017-2018) أمضى ست مباريات بدون هدف اي 339 دقيقة، أما في العام الماضي الذي أنهاه بـ14 هدف كان لديه 554 دقيقة دون هدف في 7 مباريات.

بيل لديه هذا الموسم المزيد من المباريات من أي وقت مضى دون تسجيل أي أهداف بالإضافة إلى أنه يقدم في هذا الوقت أسوأ رصيد سجل بحياته: هدفين فقط. في المملكة العربية السعودية بكأس السوبر الأسباني يأمل في إنهاء هذا الجفاف وان يصبح حاسماً في المباريات الكبيرة.

0 Shares: