بالأرقام.. كروس وراموس يعودان للتألق مع ريال مدريد

بالأرقام.. كروس وراموس يعودان للتألق مع ريال مدريد

تمكن ريال مدريد من الفوز في فيتوريا، من دون نجمه إيدن هازارد، وفي غياب أهداف كريم بنزيما، لكن بفضل أهداف مدافعيه سيرخيو راموس و داني كارفخال.

وأعاد هدف القائد سيرجيو راموس إلى الأذهان عهد زيدان الأول مع الفريق الملكي.

ولم يتوقف كروس عن تقديم أفضل مستوياته مع بداية كل أسبوع وكل جولة، لم يكن هناك طريقة أفضل من الاحتفال بالمباراة رقم 250 له رفقة النادي، حيث ساهم بفوز الفريق بعدما أرسل عرضية دقيقة على رأس سيرجيو راموس، وانتهت الكرة في شباك باتشيكو ليصل بذلك إلى التمريرة الحاسمة رقم 4 له هذا الموسم.

هذه الثنائية بدأت في العمل منذ الموسم الأول لتوني كروس رفقة ريال مدريد حينها قدم أربع تمريرات حاسمة لسيرجيو راموس، تواصل كان مفهوما تماما خاصة في كأس العالم للأندية بعد تحقيق العاشرة، وتمكن من تقديم التمريرات الحاسمة في الدورسن نصف النهائي والنهائي .

في موسم تحقيق الحادية عشر وبالتحديد في نهائي ميلانو ظهر الثنائي مجددا وبعد عرضية من كروس تمكن راموس من تسجيل الهدف.

هذه الثنائية كان لها تأثير أكبر في موسم تحقيق الليجا ودوري الأبطال، حينها تمكن كروس من صناعة أربعة أهداف لراموس في الدوري و تمريرتين في دوري الأبطال ضد نابولي.

وفي فبراير 2018 وضد ليفانتي كانت آخر مرة قدم كروس تمريرة حاسمة لسيرجيو راموس، بعد كل ذلك الوقت عادت هذه الثنائية للعمل مرة أخرى.