ثلاث قصص لاعجاب وغضب المصريين من راموس

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أعداد / مؤمن ماجد

ينظر المصريون بمزيج من الغضب والإعجاب إلي النجم سيرخيو راموس قائد فريق ريال مدريد والمنتخب الإسباني بعد أن ارتبط راموس بثلاث قصص متباينة مع احفاد الفراعنة .

القصة الأولى

بدأت بعد اشتباك راموس مع النجم الدولي المصري محمد صلاح في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم قبل الماضي مما أدي إلي إصابة صلاح وبكاءه وخروجه من الملعب وغيابه عن المشاركة مع منتخب بلاده في اول مباريات كاس العالم .

شن المصريون هجوما عنيفا علي اللاعب الإسباني واتهموه بتعمد إصابة نجمهم الأول لكن راموس نفي التهمة وقال انه يكن الاحترام للاعب عظيم مثل محمد صلاح .

القصة الثانية

ان راموس بات قريبا من تحطيم الرقم القياسي للنجم المصري أحمد حسن والذي يحمله منذ مايو 2012 بوصفه عميد لاعبي العالم حيث شارك مع منتخب بلاده في 184 مباراة دولية.

راموس يتبقي له 17 مباراة فقط ليعادل رقم النجم المصري وأمام اللعب الإسباني فرصة كبيرة لتخطي رقم احمد حسن بمشاركاته مع المنتخب الإسباني في تصفيات دوري أوربا وكأس الأمم الأوربية.

القصة الثالثة

راموس قدم خدمة كبيرة للسياحة المصرية حيث دعا السائحين من مختلف أنحاء العالم لزيارة مصر بعد جولة فى مدينة الغردقة المصرية استمرت 5 أيام.

 

قال راموس عبر حسابه الشخصي إلذي يتابعه 66 مليون شخص ان مصر من اجمل بلاد العالم وشعبها كريم مضياف ونشر مجموعة كبيرة من الصور عن جولته في الغردقة.

كان راموس قد قضي 5 أيام في الغردقة احتفل خلالها بزفافه الثاني علي بيلار روبيو بحضور أبناءه الثلاثة واستقبله المصريون والسياح في الغردقة مرتدين قميص ريال مدريد وطلبوا التقاط الصور التذكارية معه .

وقال السيد/ كامل ابو علي رجل الأعمال المصري الذي استضاف راموس “ربما يكون المصريون غاضبين من راموس ولكن عندما يأتي إلي بلدنا ننسي كل شىء”.