بالأرقام – مدريد صفر أكثر من أي وقت مضى

بالأرقام – مدريد صفر أكثر من أي وقت مضى

كتب / شادي محمد

عدم وجود الأهداف هو تُهمة ريال مدريد بعد رحيل كريستيانو رونالدو، مع البرتغالي لم يسجل الفريق في %8.86 من المباريات لكن بدونه لم يسجل الفريق في %23.94 من المباريات .

بالأرقام – مدريد صفر أكثر من أي وقت مضى

لم يكن متوقع أن يتأثر ريال مدريد برحيل كريستيانو في صيف 2018 ، بدأ هذا الشعور في الظهور مع مرور الأسابيع و لوحظ . لم يكن مفاجأة أن فريق لوبيتيغي آنذاك لن يستطيع تعويض 50 هدف في كل موسم و كان البديل هو ماريانو و الذي قليل ما يستدعى الان .

بدون كريستيانو لم تكن مدريد هي نفسها . لقد أحدث بيعه تأثيرًا كبيرًا في التتويجات حيث آخر ما حققه الفريق هو كأس العالم للأندية ، في الإحصائيات تعادل 0-0 ضد بيتيس سبب جرح أعمق و هو التعادل السلبي الوحيد لـ زيدان في البرنابيو و الرابع له هذا الموسم منذ 14 أغسطس .

هذه الديناميكية ليست جديدة لكنها مستمرة مع ما حدث في 2018-2019 مع التغيير المزدوج في مقاعد البدلاء من لوبيتيغي إلى سولاري إلى زيدان ، مدريد لم يستطع التسجيل في 13 مباراة من أصل 57 مباراة في جميع المسابقات بنسبة %23.94 و النقاط التي حصل عليها الفريق من هذه هي نقطتين فقط .

بالأرقام – مدريد صفر أكثر من أي وقت مضى

الأرقام تتصادم مع الأرقام التي كانت في عهد كريستيانو ، كما يتضح الجدول أدناه تحت قيادة كريستيانو و جوعه الذي لا يشبع لم يسجل الفريق في 46 مباراة من أصل 519 مباراة في تسعة مواسم بنسبة %8.86 بعيد عن %23.94 .

بالأرقام – مدريد صفر أكثر من أي وقت مضى

ترتيب الهدافين يقدم صورة مهمة عما يحدث لمدريد زيدان الثاني ، الهداف هو كريم بنزيما بـ 7 أهداف لكن هذا لا يكفي لأنه يتبعه ثلاث لاعبين مهمتهم الرئيسية هي عدم التسجيل هما لاعبي الوسط كروس 3, كاسيميرو 2 و المدافع راموس2 ، الكل يعمل للفريق لكن يجب تحسين مساهمة الهجوم .

0 Shares: