صلاح الأكثر ربحاً بالبريميرليج.. أعلي 10 لاعبين أجراً في كرة القدم لعام 2020

صلاح الأكثر ربحاً بالبريميرليج.. أعلي 10 لاعبين أجراً في كرة القدم لعام 2020

أصدرت مجلة فوربس قائمتها السنوية لأعلى اللاعبين أجرا مع احتلال النجم الارجنتيني ليونيل ميسي المركز الأول، للعام الثالث على التوالي في عام 2020.

نجح نجم برشلونة والحائز على جائزة الكرة الذهبية، مرة أخرى في التقدم على أقرب منافسيه، بأرباح تقدر بنحو 126 مليون دولار (97.2 مليون جنيه إسترليني) ، وهو رقم يتكون من راتبه الضخم في “نو كامب”، بالإضافة إلى صفقات رعاية مربحة مع العلامات التجارية الرائدة مثل  آديداس وبيبسي كولا .

محمد صلاح يتصدر الصحف الإنجليزية بعد “هاتريك” ليدز

وانتهى كريستيانو رونالدو خلف منافسه منذ فترة طويلة بأرباح تقدر بـ 117 مليون دولار (90.3 مليون جنيه إسترليني) ، واحتل المراكز الثلاثة الأولى مرة أخرى ميسي ورونالدو ونجم باريس سان جيرمان نيمار ، وحصل الأخير على 96 مليون دولار (  74.1 مليون جنيه إسترليني).

كان هناك انخفاض كبير في بقية المراكز العشرة الأولى ، وفقًا لمجلة فوربس ، حيث حصل كيليان مبابي – الذي ارتفع ثلاثة مراكز من العام الماضي إلى المركز الرابع – على ما يقدر بنحو 42 مليون دولار (32.4 مليون جنيه إسترليني) ، وهو دليل على مكانته المتزايدة باستمرار.  يمكن القول إن اللاعب الشاب تجاوز زميله في فريق باريس سان جيرمان نيمار باعتباره الشخصية الرائدة لأبطال فرنسا.

أفضل 5 أهداف لمحمد صلاح مع ليفربول

وحقق محمد صلاح مهاجم ليفربول، لقب اللاعب الأكثر ربحًا في الدوري الإنجليزي الممتاز ، حيث ورد أن المصري الدولي حقق رقمًا قدره 37 مليون دولار (28.5 مليون جنيه إسترليني) ، بينما مثلت كرة القدم الإنجليزية أيضًا في المراكز العشرة الأولى من قبل ثنائي مانشستر يونايتد بول بوجبا (  السادس – 26.2 مليون جنيه إسترليني) وديفيد دي خيا (العاشر – 20.8 مليون جنيه إسترليني)، بينما احتل المركز السابع أنطوان جريزمان بـ 26.4 مليون استرليني.

محمد صلاح يصنع التاريخ لنفسه و لليفربول

كما وصل جاريث بيل إلى المراكز العشرة الأولى على الرغم من الموسم الصعب مع ريال مدريد ، الجناح الويلزي غير المرغوب فيه الذي يكسب ما يقدر بـ 29 مليون دولار (22.4 مليون جنيه إسترليني) ليحتل المركز الثامن ، وهو أعلى مرتبة بمركز واحد من روبرت ليفاندوفسكي الفائز بالثلاثية في بايرن ميونيخ بقيمة 28 مليون دولار (21.6 مليون جنيه إسترليني)  .