نجم يونايتد لينجارد غاضب من سولسشاير وتوتنهام يراقب 

أفادت تقارير أن نجم مانشستر يونايتد جيسي لينجارد، غاضب من قرار المدرب أولي جونار سولسشاير، بإبعاده عن التشكيلة في الخسارة 3-1 أمام كريستال بالاس امس السبت، هذا في الوقت الذى يقال فيه إن اللاعب الدولي الإنجليزي هدف لمدربه السابق للشياطين الحمر جوزيه مورينيو في نادي توتنهام.

لم يكن لينجارد جزءًا من فريق يونايتد المكون من 18 لاعباً والذي خسر مباراته الافتتاحية في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم للمرة الأولى منذ 2014،

لم يبدأ لينجارد أي مباراة في الدوري الإنجليزي منذ يناير / كانون الثاني الماضي  ، وقد تراجع بشكل كبير  في ترتيب الاختيارات في فريق سولسشاير عقب وصول برونو فرنانديز في نفس الشهر.

وتزعم صحيفة ديلي ستار أن لينجارد حاول التحدث إلى سولسشاير  بشأن وضعه في الأسابيع الأخيرة ولكن تم تجاهله من قبل المدير النرويجي.

وزادت الأمور سوءًا بالنسبة للاعب البالغ من العمر 27 عامًا بعد أن لم يتم ضمه إلى تشكيلة الفريق لمواجهة كريستال بالاس.

استمتع لينجارد بأفضل حملة تهديف في مسيرته مع يونايتد تحت قيادة مورينيو ، حيث سجل 13 هدفًا في موسم 2017/18.

والآن مورينيو حريص على لم شمله معه في شمال لندن لإشعال مسيرته، وتزعم ديلي ستار بأن توتنهام يتطلع إلى صفقة بقيمة 30 مليون جنيه إسترليني للينجارد.

وفي حديثه الشهر الماضي ، اعترف أسطورة يونايتد بول سكولز أن المستقبل يبدو قاتمًا بالنسبة للينجارد في أولد ترافورد.

الجدير بالذكر، ان لينجارد لعب لمدة ساعة في مباراة إياب دور الستة عشر في الدوري الأوروبي ضد لاسك في بداية أغسطس.