أول رد فعل من أحمد أحمد بعد قرار إيقافه 5 سنوات

أحمد-أحمد

قرر أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، والذى صدر بحقه قرار إيقاف ، بسبب الفساد، اللجوء لمحكمة التحكيم الرياضي “كاس”، للطعن على قرار استبعاده من رئاسة الاتحاد الأفريقى.

3 اتهامات تطيح برئس الكاف.. ما عقوبتها؟

وقررت لجنة الأخلاق بالاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، إيقاف أحمد أحمد، 5 سنوات عن ممارسة أي نشاط متعلق بكرة القدم، سواء إدارى أو فنى، بسبب الفساد الذى تم كشفه أثناء فترة توليه المسؤلية وحتى قرار استبعاده.

وأكدت بعض المصادر من داخل الاتحاد الأفريقى، إن أحمد أحمد يقوم حاليًا بإعداد طعن على الحكم سيقدمه لمحكمة التحكيم الرياضي.

وتمسك أحمد الأحمد بالأمل في براءته، وسيلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي، بعدما استشار بعض المحامين الدوليين في القضايا المشابهة.

وكشف الفيفا أن الاتهامات التي وجهت لرئيس الاتحاد الإفريقي هي: عرض وقبول هدايا أو مزايا أخرى، إساءة استخدام المنصب” بإضافة إلى “اختلاس الأموال”، وحددت العقوبة بالإيقاف، كما غرّمته مبلغ 200 ألف فرنك سويسري (نحو 220 الف دولار).

بعد فضائح أحمد أحمد.. 3 مرشحون لاعتلاء كرسي الاتحاد الإفريقي

وارتبط إسم أحمد أحمد ببعض الوقائع في الفترة الماضية والاتهامات بوجود أعمال فساد في الكاف وخضوعه للتحقيق.

ومن المنتظر خضوع بعض المسئولين للتحقيق في الفترة المقبلة من جانب الكاف والذين كانوا متواجدين مع أحمد أحمد في السلطة بسبب بعض القرارات التي ارتبطت بشبهة فساد.

إيقاف أحمد أحمد 5 أعوام من الفيفا بسبب الفساد

وفتح الاتحاد الدولى، باب التحقيق في كثير من الاتحادات القارية بسبب أعمال الفساد وتوقيع عقوبات صارمة على كل من يثبت تورطه في الفساد.

وبذلك يخرج أحمد أحمد من السباق على انتخابات الكاف المقبلة بشكل نهائي في صدمة من العيار الثقيل له بعدما كان بدأ التجهيز للانتخابات وجمع أكبر أصوات من الجمعية العمومية معه لضمان فوزه في الانتخابات.

0 Shares: