مانشستر سيتى…نصف المدينة الأزرق- Manchester City

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يمتلك فريق مانشستر سيتى تاريخاً حافلاً بالبطولات والانجازات فهو يعتبر أحد أعظم وأعرق الفرق الانجليزية فى تاريخ كرة القدم.

تٌوج السيتى على مدار تاريخه ب6 بطولات دورى انجليزى و5 بطولات كاس اتحاد بالاضافة الى 6بطولات كاس الرابطة وبطولة واحدة لكاس الكؤوس الاوروبية ولكن على الرغم من كل هذه الانجازات الى ان السيتى يعتبر اكثر فريق انجليزى تعرض للهبوط فى تاريخ البريميرليج.

تأسس النادى فى عام 1880 وحمل اسم سانت مارك كناية عن مالكه الأول القسيس ارثر كونيل وابنته أنا كونيل. ظل الفريق يحمل هذا الاسم حتى تم تغييره الى جورتون اف سى ومن ثم الى اردويك اى اف سى واخيرا سمى باسم مانشستر سيتى عام 1894.

جاء هذا الاسم بعد أن تم بيع النادى بسبب بعض المشاكل المالية لينتقل الفريق بعدها الى استاد هايد رود مما ساهم فى زيادة القاعدة الجماهيرية للفريق وأصبح أشهر نادى موجود بمدينة مانشستر.

حظى السيتى بالعديد من المشجعين الذين دعموه فى جميع المباريات بشكل كبير للغاية حيث أدى ذلك الى صعود الفريق للمرة الأولى الى الدورى الانجليزى الممتاز موسم 1899.

فاز السيتى بأول بطولة لهم فى موسم 1904 بعد أن حققوا لقب كاس الاتحاد الانجليزى،ولكنهم تعرضوا لمشكلة كبيرة بعد ان تم ايقاف 17 لاعب من صفوفهم بسبب تورطهم فى فضائح مالية.

أدى ذلك القرار الى رحيل نجم الفريق بيلى ميريديث الى صفوف غريمهم التقليدى مانشستر يونايتد حيث حقق معهم لقبى دورى انجليزى.

انتقل السيتى الى ستاد ماين رود فى موسم 1923 بعد نشوب حريق ضخم ادى الى تدمير استاد هايد رود بالكامل.

عاد السيتى مرة أخرى الى الطريق الصحيح فى موسم 1934، حيث فاز الفريق بلقب كأس الاتحاد الانجليزى للمرة الثانية فى تاريخهم و حقق النادى حينها رقما قياسيا مميزا فى هذه البطولة، حيث أصبح أكبر نادى صاحب حضور جماهيرى لمباراة واحدة بواقع 84.569 ألف متفرج .

نجح الفريق في الفوز بأول بطولة دورى لهم بعد 3 مواسم وتألقوا بشكل كبير فى هذه النسخة حيث سجلوا أكثر من 100 هدف خلال الموسم ، لكن لم يستمر الفريق فى التألق حيث هبط السيتى فى الموسم التالى ليصبحوا أول بطل للدورى يهبط بعد تتويجه بموسم واحد فقط.

عانى الفريق من فترة سيئة للغاية بعد هبوطه حيث حقق السيتى لقب كأس واحد فقط خلال 30 عام بالاضافة الى انخفاض حضور الجماهير بشكل ملحوظ.

لكن تغير الامر بعد تولى المدرب جو ميركر ادارة الفريق عام 1965، حيث نجح خلال 6 مواسم فى الفوز ببطولة دورى انجليزى بالاضافة الى لقب كاس اتحاد ولقب كاس الرابطة واخيرا لقب كاس الكؤوس الاوروبية.

نجح السيتى ايضا فى تحقيق لقب كاس الرابطة فى موسم 1976 حتى بعد رحيل مدربهم الكبير ميركر.

نجح مانشستر سيتى فى العودة مرة اخرى للبريميرليج فى موسم 1998/1999 بعد ان تغلبوا على فريق جيلينجهام فى مباراة مثيرة للغاية ، لكن لم تدوم الامور طويلا حيث هبط الفريق مرة اخرى ولكنهم نجحوا فى العودة سريعا هذه المرة ليصبح السيتى بعدها احد اقوى فرق بطولة البريميرليج.

بعد ان اشترى الشيخ منصور النادى فى موسم 2008، دخل الفريق فى عصر مختلف تماما عن السابق ، حيث اصبح السيتى احد اغنى الفرق الموجودة فى العالم ونجح فى استقطاب الكثير من المواهب والنجوم بصفقات تاريخية.

انفق الشيخ منصور خلال 5 سنوات فقط ما يقرب من 500 مليون يورو وتم تغيير اسم استاد الفريق ليصبح باسم استاد الاتحاد فى موسم 2011 ، لكن جاءت مجهودات منصور المادية بفائدة كبيرة حيث نجح السيتى فى الفوز ببطولة البريميرليج وكأس الاتحاد وكأس الرابطة والعديد من البطولات الاخرى.

نجح ايضا الفريق فى الفوز ببطولة الدورى محققا أعلى رصيد من النقاط فى تاريخ البطولة حيث أصبح السيتى أول فريق يتصدر جدول الدورى ب100 نقطة فى موسم 2017/2018 بالاضافة الى تكوينهم لسلسلة انتصارات مميزة للغاية امتدت الى 18 مباراة بالدورى بدون هزيمة تحت قيادة الفيلسوف الاسبانى بيب جوارديولا.

موضوعات أخرى:

ريدناب : كين “مناسبًا جدًا” في مانشستر يونايتد لكنه سيبقى في توتنهام

مانشستر سيتى يؤكد التزامه بسداد 100% من رواتب موظفيه