كأس العالم 2018.. مغامرة كروية وسط البراكين الخامدة

كأس العالم 2018..مغامرة كروية وسط البراكين الخامدة
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

إستضافت روسيا بطولة كأس العالم عام 2018 في الفترة بين 14 يونيو حتى 15 يوليو وكانت هذه النسخة رقم 21 من عمر هذه البطولة العريقة.

شارك 210 منتخب في التصفيات المؤهلة للبطولة ويعتبر هذا رقما قياسيا جديدا في تاريخ هذه المرحلة ونجح في النهاية 32 منتخب في التأهل والمشاركة في البطولة ونجح كلا من أيسلندا وبنما في المشاركة للمرة الأولى في تاريخهم بهذه البطولة.

تسلطت الأضواء على الأحداث في هذه البطولة قبل بدايتها وتحديدا حول إستخدام تقنية الفار لأول مرة في كرة القدم بالإضافة إلى أن لأول مرة في تاريخ كأس العالم سيسمح للحكام بتغيير قرارتهم بعد مشاهدة تسجيل المباراة عن طريق تقنية الفار.

لم يقتصر الأمر على ذلك فقط بل يمكن للحكم إستشارة اللجنة التحكيمية المتواجدة في غرفة التحكم بهذه التقنية لمساعدته على إتخاذ القرار المناسب للحالات الصعبة أو المحيرة.

كانت هذه الخطوة كبيرة وحاسمة للغاية حيث أثبتت أهميته الكبيرة بشكل مميز في العديد من المباريات، فعلى سبيل المثال في حالات إحتساب ضربات الجزاء يمكن للحكم العودة ومشاهدة الفيديو قبل أن يتخذ قراره النهائي.

شهدت المباراة بين فرنسا وأستراليا أول حالة إستخدام لتقنية الفار حيث قام الحكم بإحتساب ركلة جزاء لصالح المنتخب الفرنسي بمساعدة هذه التقنية.

لكن يمكن القول أن أحد أبرز التأثيرات لهذه التقنية هو زيادة المعدل التهديفي لهذه البطولة بشكل كبير عن نسختي 2006 و2010 ولكن لم يتخطى معدل تهديف بطولة عام 2014. لم يتغير نظام هذه البطولة في أي شئ حيث تبدا الفرق مشوارها بدور المجموعات ومن ثم تستمر في الصعود بالأدوار الإقصائية حتى الوصول للنهائي.

كان المنتخب الروسي وصاحب الأرض هو أقل منتخب مصنف من الفيفا داخل البطولة، وقد حقق الدب الروسي المركز الرابع في بطولة عام 1966 وهو أفضل مركز لهم في تاريخ هذه البطولة. بدات روسيا البطولة بفوز مميز على منتخب السعودية بنتيجة 5-0 وإستمروا في تقديم عروضهم المميزة بعد أن نجحوا في الفوز على المنتخب المصري بقيادة النجم الكبير محمد صلاح وكانت هذه المشاركة الأولى للفراعنة بعد غياب 30 عام عن هذه البطولة. لكن نجح منتخب الأوروجواي بفضل لويس سواريز وإديسون كافاني في هزيمة روسيا بنتيجة 3-0 ليصعد هذا الثنائي لدور ال16.

نجح المنتخب الروسي في هزيمة أسبانيا في دور ال16 بعد فوزهم بضربات الترجيح ولكنهم خرجوا في دور ربع النهائي. شهدت هذه البطولة تعرض العديد من المنتخبات الكبيرة لخطر الإقصاء من دور المجموعات مثل أسبانيا والبرتغال اللذان نجحا في الوصول لدور ال16 في المباراة النهائية بدور المجموعات كما تعثر المنتحب الأرجنتيني أيضا للصعود ولكنهم نجحوا في حسم الأمور والفوز بتذكرتهم للصعود إلى دور ال16 بمبارياتهم الثالثة.

فشل المنتخب الألماني في الصعود من دور المجموعات بعد إحتلالهم المركز الأخير في مجموعتهم وتعرضهم للهزيمة من منتخب كوريا الجنوبية في أخر مباراة ليكمل المانشافت لعنة بطل كأس العالم.

قبل أن تبدا هذه البطولة تواجد 8 منتخبات سبق لهم الفوز باللقب في الماضي ولكن بالنظر بعدها إلى دور نصف النهائي سنجد أن بلجيكا وكرواتيا قد تواجدوا ولم يسبق لأي منهم بالتتويج بهذا اللقب الغالي.

نجحت فرنسا في إقصاء بلجيكا بينما حققت كرواتيا معجزة كروية بفوزهم على إنجلترا وصعودهم للنهائي لمواجهة فرنسا. نجح منتخب الديوك الفرنسية في التتويج بلقبهم الثاني نظرا لكونهم المرشح الأبرز لهذه البطولة مثلما حدث تماما في عام 1998 بينما حقق منتخب كرواتيا إنجازا كبيرا لبلاده وهي أفضل مشاركة لهم في تاريخ هذه البطولة.

تصدر الإنجليزي هاري كين قائمة هدافين البطولة برصيد 6 أهداف بينما سجل كلا من كريستيانو رونالدو وأنطوان جريزمان وكيليان مبابى ودينيس تشيرشيف ورومليو لوكاكو 4 أهداف.

موضوعات أخرى:

نبذة عن حياة جاك شارلتون بطل كأس العالم 1966

الإمارات تعرض استضافة منافسات دوري أبطال إفريقيا والكونفدرالية

بول بوجبا يؤكد أنه لاعب خط وسط مانشستر يونايتد الأكثر خطورة

رسميًا.. تأجيل اختيار المدن المستضيفة لكأس العالم 2026