ريال مدريد…ملك الكرة الإسبانية – Real Madrid

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يمتلك نادى ريال مدريد الاسبانى تاريخا حافلا من البطولات، حيث فاز الفريق بجميع البطولات التى قد يحققها اى نادى فى العالم. تمتلئ خزانة بطولات النادى بالعديد من الالقاب التاريخية، حيث فاز اللوس بلانكوس ب33 لقب دورى اسبانى و19 كاس ملك اسبانيا و بطولتى دورى اوروبا بالاضافة الى 13 بطولة دورى ابطال اوروبا ليصبح اكثر نادى فوزا بهذه الكاس فى تاريخ كرة القدم.

على الرغم من وجود منافسة قوية للغاية بين غريميه التقليدين برشلونة و اتليتكو مدريد، إلا انه يمتلك الشعبية الجماهيرية الاكبر فى اسبانيا. فبالاضافة الى فوزه بالكثير من الالقاب، احتوت تشكيلة الميرينجى على العديد من اساطير ونجوم كرة القدم.
تم تاسسيس الفريق عام 1902 وكان يحمل اسم نادى مدريد الرياضى، لكن تغير ذلك الاسم فى عام 1920 بعد ان اهدى الملك الاسبانى الفونسو الثالث عشر لقب الملكية للفريق، ليتحول النادى الى اسم ريال مدريد الملكى.

سطع نجم الميرينجى منذ اللحظات الاولى لتاسيسه، حيث نجح الفريق فى الفوز ب4 بطولات كاس متتاليين بين عامى 1905 و 1908، واستمر فى حصد الالقاب حتى بعد اندلاع الحرب العالمية الثانية حيث فاز الملكى ببطولتى دورى اسبانى و 7 كؤوس محلية.

بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، تولى سنتياجو بيرنابيو رئاسة النادى نظرا لولاءه للفريق وتواجده فى صفوف الملكى منذ عام 1909. واجه بيرنابيو صعوبات بالغة فى بداية مهمته حيث تتطلب منه اعادة بناء النادى، لذلك بدء سنتياجو فى انشاء استاد جديد للفريق والذى سمى على اسمه لاحقا.

استمر بيرنابيو ايضا فى مشروع نهضة الفريق بعد ان وقع مع العديد من نجوم كرة القدم حينها ليصل بالفريق الى منصات البطولات الاوروبية ونجح فى ذلك بعد ان تعاقد مع فريق الاحلام الملكى والذى تضمن الفريدو دى ستيفانو وفرانشيسكو جينتو بالاضافة الى فيرينتس بوشكاش.

بفضل مهارة هؤلاء الاساطير نجح الفريق فى الفوز ب 5 بطولات اوروبية متتالية فى الفترة بين عامى 1956 و 1960 ليظل هذا الرقم القياسى اعظم انجاز فى تاريخ الساحرة المستديرة، ولم يقتصر تالق العظماء على المستوى الاوروبى فقط حيث ساهموا ايضا فى فوز الفريق ب4 بطولات دورى اسبانى بالاضافة الى بطولة كاس فى نهاية الستينيات.

شهدت الاعوام التالية بعد هذه الانجاز توسعا كبيرا للقاعدة الجماهيرية للفريق الملكى، حيث استمر ريال مدريد فى حصد المزيد من البطولات نظرا لتحقيقه 14 بطولة دورى بالاضافة الى 5 كؤوس خلال 20 عاما فقط.

فاز الميرينجى ببطولة اوروبية جديدة له فى موسم 1966 بعد ان تغلب فى النهائى على فريق بارتيزان بيلجراد بنتيجة 2-1، لكن انتهت فترة المجد بشكل ماساوى للغاية بعد ان توفى الاسطورة سنتياجو بيرنابيو فى عام 1978.

بكل تاكيد إذا ما ذكرنا تاريخ فريق ريال مدريد توجب علينا ان نذكر الجنرال فرانكو، الديكتاتور الاسبانى الذى تولى رئاسة اسبانيا فى الفترة بين عام 1936 حتى 1975 والذى استغل سلطته بشكل كبير لمساعدة فريقه المفضل ريال مدريد للعديد من السنوات.

تكاثرت الاتهامات حول علاقة الطرفان ببعضهما البعض ولكن اغلب هذه الادعاءات افتقرت للادلة الواضحة، لكن تظل القصة الاشهر و الابرز هى صفقة دى ستيفانو. ادعى الكثير من الاشخاص أن اللاعب كان فى طريقه للتوقيع مع برشلونة لولا كاسترو الذى نجح فى تحويل الصفقة لصالح ريال مدريد.بينما تشير ادعاءات اخرى ان فريق برشلونة تعرض الى تهديدات من النظام الحاكم مما ادى الى رحيل اللاعب لصفوف ريال مدريد و خسارتهم ايضا مباراة الكلاسيكو بنتيجة 11-1.

شهدت فترة الثمانينيات انخفاضا ملحوظا فى مستوى الفريق ولكنهم عادوا لحصد البطولات مرة اخرى بفضل قدرات نجمهم الصغير ايميليو بورتاجينو. ساهم اسطورة الفريق فى فوز الميرينجى ب5 بطولات دورى اسبانى متتاليين ولقبى كاس ملك اسبانيا بالاضافة الى بطولتى دورى اوروبا لموسمى 1985 و 1986.

كانت التسعينيات فترة سيئة للغاية لريال مدريد، حيث فشل الميرينجى فى تحقيق البطولات وخيب امال مشجعيه بشكل كبير. ولكن بعد ظهور مهاجم الفريق راؤول فى نهاية هذه الفترة، تحسن اداء الريال بشكل كبير حيث ساهمت قدرات اللاعب المميزة فى فوزهم ببطولتى دورى اسبانى بالاضافة الى لقب كاس.

نجح اللوس بلانكوس فى موسم 1998 فى الفوز ببطولة دورى ابطال اوروبا السابعة لهم على حساب نظيرهم يوفنتوس بعد غياب دام 32 عاما وعاد الفريق مرة اخرى لتحقيق البطولة الثامنة فى موسم 2000 بعد ان تغلبوا على فالنسيا فى النهائى بنتيجة 3-0.

تولى فلورنتينو بيريز رئاسة الفريق منذ بداية الالفينيات، حيث قرر السياسى السابق ان يفرض هيمنه الميرينجى مرة اخرى محليا وقاريا. تعاقد بيريز مع العديد من نجوم الكرة فى وقت قصير حيث بدء بالبرتغالى لويس فيجو فى موسم 2000 والذى كان العضو الاول فى فريق الجلاكتيكوس الذى تكون من نجوم العالم لكرة القدم.

ساهم بيريز فى التعاقد مع العديد من اساطير كرة القدم فى بداية الالفينيات حيث كون فريقا من العديد من النجوم فى جميع المراكز. عٌرف هذا الفريق باسم الجلاكتيكوس حيث ضم زين الدين زيدان و رونالدو البرازيلى بالاضافة الى لويس فيجو و ديفيد بيكهام.

تعاقد بيريز مع هؤلاء اللاعبين ب4 صفقات تاريخية، حيث انضم فيجو للفريق بصفقة بلغت قيمتها 62 مليون يورو بينما وصلت قيمة زيدان الى 77.5 مليون يورو. واستمر ايضا بيريز فى التعاقد مع نجوم كرة القدم بمبالغ قياسية حتى فى فترته الرئاسية الثانية، حيث تعاقد مع البرتغالى كريسيتانو رونالدو بمبلغ 94 مليون يورو فى موسم 2009 بينما استقطب جاريث بيل من توتنهام بمبلغ تاريخى وصل قيمته الى 100 مليون يورو.

لكن على الرغم من استقطاب جميع هؤلاء النجوم، لم ينجح فريق الجلاكتيكو بالشكل المطلوب نظرا لتفضيل بيريز استقطاب الاسماء الكبيرة على تغطية احتياجات الفريق الاساسية.

لكن نجح فريق الاحلام فى تحقيق بطولة دورى ابطال واحدة فى موسم 2002 بالاضافة الى لقب الدورى فى نفس الموسم وهو الانجاز الوحيد فى تاريخ هذا الفريق.
رحل بيريز عن رئاسة الفريق وتولى رامون كالديرون ادارة الفريق، ولم ينجح الملكى بشكل ملحوظ تحت قيادته حيث فازوا ببطولتى دورى اسبانى فقط خلال فترة رئاسته.
عاد بيريز مرة اخرى للرئاسة فى عام 2009، واعاد تطبيق سياسة الجلاكتيكوس مرة اخرى بعد التعاقد مع كريستيانو رونالدو و كاكا و كريم بنزيما وجاريث بيل و ايضا جوزيه مورينيو كمدير فنى للفريق.

لم يتالق الفريق بشكل كبير فى اول 3 سنوات، لكن بعد تحقيق لقب الدورى لموسم 2012 بالاضافة الى لقبى الكاس فى موسم 2011 و 2014.

نجح الميرينجى فى الفوز ببطولة دورى الابطال العاشرة فى تاريخه بعد ان انقذ مدافع الفريق راموس الموقف براسية سكنت شباك الروخ بلانكوس فى الثوانى الاخيرة من عمر اللقاء ليستمر ريال مدريد فى كتابة التاريخ مرة اخرى و الفوز ب3 بطولات دورى ابطال متتالية بين عامى 2016 و 2018 ليحقق رقما قياسيا تاريخيا له.

موضوعات أخرى:

قائد ريال مدريد يروج لحملات اليونيسيف ضد كورونا

إصابة مارتين ألفاريز رئيس ريال مدريد الأسبق بفيروس كورونا

فان دي بيك يكشف حقيقة توقيعه لريال مدريد

أخر أخبار الانتقالات الأوروبية: من يوفنتوس وريال مدريد وليفربول والمزيد