دينامو زغرب وهادوك سبليت…ديربي الفتياننا

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يحتل هذا الديربى مكانة كبيرة فى الكرة الكرواتية حيث يجمع أكبر فريقين فى البلاد ضد بعضهما البعض ليفرض كلا منهما سيطرته على الساحة المحلية.

توجد العديد من المنافسات الكبيرة والمعروفة للجميع ولكن يظل هذا الديربى مميزا للغاية حيث ان من المعتاد ان الديربى والمنافسات الشرسة تكون دائما بين الفرق القريبة من بعضها ولكن الوضع مختلف هنا حيث ان المسافة التى تفصل بين كل مدينة تصل الى 250 ميل وتحتاج الى السفر لمدة 4 ساعات بالسيارة.

يعود تاريخ هذه المنافسة الى عام 1920 حين تقابل الفريقين لأول مرة ولكن احتدمت المنافسة بشكل كبير فيما بعد ابتداء من موسم 1991.

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى استمر الفريقان فى التنافس بينهما حتى انضما إلى حزب الأربعة الكبار للكرة الويغسلافية والذى تواجد معهم فيه فريق بارتيزان وفريق ريد ستار بيلجراد الصربى.

استمر هذا التحالف حتى فترة الثمانينات ولكنه انحل بعد ذلك نظرا لاشتعال المنافسة بينهما بشكل كبير مما جعل امكانية التحالف مستحيلة وغير مقبولة بالنسبة للجماهير.

استقلت كرواتيا بنفسها كدولة فى عام 1991 وتكون الدورى الكرواتى فى الموسم التالى مما أدى الى عودة كلا من بارتيزان وريد ستار بيلجراد الى بلادهم وتفرغ كلا من دينامو وهادوك للمنافسة المحلية فيما بينهما.

اعتمد كل فريق منهم على قوة ملعبه وحضوره الجماهيرى للفوز بالديربى وكانت هذه هى الحالة المتعارف عليها فى الفترة بين عامى 1991 و1995 خلال حرس الاستقلال مما أضاف المزيد من العنف وأعمال الشغب بين جماهير الفريقين بشكل كبير.

ترتبط كرة القدم بالشغف بشكل كبير حيث لا يعلو شئ فوق حب الجماهير لانديتهم ولكن أحيانا يؤدى هذا الشغف الى العنف وهو الوجه القبيح الذى لا نحب رؤيته فى جميع ملاعب كرة القدم.

يحتوى هذا الوجه على العنف والمعارك والتخريب وتهديد حياة الابرياء بشكل محزن وسيئ للغاية وتخللت هذه السموم الى هذا الديربى مما اضطر رجال الشرطة الى التحضير الامنى المبكر لهذه المباريات.

تعود بنا كل هذه الأمور إلى السبب وراء تميز هذا الديربى حيث يرتبط هذا الديربى بشكل كبير بالاوضاع السياسية فى كرواتيا.

شهدت مباريات فريق دينامو زغرب فى فترة التسعينيات الحضور المستمر لاول رئيس كرواتى فى التاريخ فرانيو تودجمان وقام بتشجيع الفريق بشكل كبير للدرجة التى جعلته يغير اسمه ليصبح كرواتيا زغرب لتزداد شعبية الفريق بشكل اكبر فى البلاد.

استمر هذا الوضع حتى أصبح زدرافكو ماميتش المدير التنفيذى للفريق فى موسم 2003 وصرح بان فريقه سيفوز بكل بطولات الدورى خلال 10 سنوات وبالفعلا نجح فريق دينامو فى التتويج بجميع القاب الدورى فى الفترة بين عامى 2005/2006 حتى 2015/2016 ولكنه تعرض للاتهام من قبل المشجعين فيما بعد بانه يستغل منصبه بالفريق لمصالحه الشخصية.

بعيدا عن تصرفاته وتصريحاته العدائية الدائمة إلا أنه قد نجح بطريقة ما فى توقيع عقود احتكارمع اللاعبين الصغار مما الزمهم فيما بعد باعطائه جزءا من ارباحهم التى يحققوها خلال مسيرتهم وكان من ضمن هؤلاء النجوم لوكا مودريتش وماتيو كوفاسيتش وديجان لوفرين بالاضافة الى العديد من اللاعبين الآخرين.

شهد موسم 2014 حدثا مهما للغاية بعد ان قام كلا من ماميتش وادارة دينامو من منع التراس فريق هادوك من حضور المباراة مما أثار غضب جماهير فريق دينامو وهادوك وتكاتفوا معا لمقاطعة المباراة كنوع من انواع الاعتراض على فساد وتصرفات ماميتش.

لم تكن هذه المرة الأولى التى تتحد فيها الجماهير مع بعضها حيث شهد موسم 2013 اتحاد مجموعات الالتراس للفريقين ضد المسئولين الرياضين فى البلاد وقاموا بمظاهرة كبيرة اعتراضا على قراراتهم وطريقتهم فى الإدارة.

لم يقضى هذا الاتحاد على العدائية بين الجماهير ولكنهم توحدوا مع بعضهم البعض ليتفادوا استغلال السياسيين لهم لتحقيق اغراضهم الشخصية. ن

جح فريق هادوك فى تحقيق النجاح على الملعب بعد ان فاز باول بطولة دورى واستمر فى التتويج بها لمدة سنوات على التوالى.

لكن هذا لم يؤثر على دينامو حيث اصبحوا ايضا قوة كبيرة فى كرواتيا بعد ان فازوا ب20 بطولة دورى منذ أن تم تأسيسه.

يعتبر هادوك ودينامو أكبر ناديين فى كرواتيا والأكثر تحقيقًا للألقاب أيضا حيث فازوا بجميع ألقاب الدورى منذ موسم 1992 باستثناء بطولتين فقط. لكن لا يمكن التقليل من حجم هذان العملاقيين حيث استمرت هيمنتهم ايضا فى بطولة الكاس بشكل مميز للغاية.

هذه المنافسة تختلف كثيرا عن أى ديربى آخر حيث ساهمت السياسة بشكل كبير فى اشعال العدائية والكراهية بين جمهور الفريقين مما ادى الى اندلاع المشاجرات والاعمال التخريبية ولكن فى النهاية ادت هذه الكراهية المتعمدة الى اتحاد الجماهير مع بعضهم البعض مرة اخرى للوقوف امام الفساد والاستغلال الخاطئ للسلطة.

موضوعات أخرى:

أخبار الهلال السعودي: تجديد تعاقد الشهري

رومينيجه: انتهاء مفاوضات التجديد لمانويل نوير “قريبًا جدًا”

يويفا ينفى تحديد موعدًا لمواجهة ليون ويوفنتوس فى دورى الأبطال

كومباني يختار فان دايك كأفضل مدافع في تاريخ الدوري الإنجليزي