بالأرقام: أفضل الفائزين بجائزة ” البالون دور ” آخر 25 عاماً

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تألق الكثير من اللاعبين ونجحوا فى الفوز بجائزة البالون دور طوال ال25 سنة الماضية نظرا لتقديمهم مستويات مميزة للغاية خلال هذه المواسم. فاز البعض منهم بكل البطولات بينما فشل البعض فى التتويج باى بطولة وهناك أيضا بعض النجوم الذين تالقوا بشكل كبير على المستوى الدولى مع أنديتهم.

لذلك تقدم وات ذا سبورت قائمة تضم الترتيب المناسب للاعبين الفائزين بجائزة البالون دور فى آخر 25 عامًا .

1- ليونيل ميسى ( موسم 2012 )

قدم ميسى مستويات كبيرة خلال هذا الموسم حيث سجل 73 هدفا مع فريق برشلونة بمختلف البطولات وفى نهاية العام كان قد سجل الارجنتينى لفريقه 91 هدفا ولمنتخبه 91 هدفا خلال مسسيرته الدولية.

كانت هذه الارقام كفيلة بتتويجه بالجائزة فعلى الرغم من عدم تتويج برشلونة بالعديد من الالقاب فى هذا الموسم الا ان ميسى قدم مستوي كبير للغاية.

2- ليونيل ميسى ( موسم 2015 )

ساهم ميسى بشكل كبير فى تتويج برشلونة بالثلاثية التاريخية فى موسم 2014/2015 للمرة الثانية فى مسيرته وقد سجل اللاعب 58 هدفا وصنع 28 خلال 57 مباراة شارك فيها لهذا الموسم ليفوز بالجائزة عن كل جدارة واستحقاق.

3- كريستيانو رونالدو ( موسم 2014 )

سجل رونالدو 51 هدفا فى 47 مباراة وفاز ببطولة دورى ابطال أوروبا بالإضافة الى فوزه بلقب الهداف ايضا بتسجيله رقما قياسيا برصيد 17 هدفا.

ساهم البرتغالى فى تتويج ريال مدريد بذات الأذنين بعد غياب استمر لمدة 12 عام حيث تالق بشكل كبير وسجل العديد من الأهداف الحاسمة فى البطولة.

4- كريستيانو رونالدو ( موسم 2017 )

تعرض رونالدو للعديد من الاصابات التى أثرت عليه فى هذا الموسم ولكن على الرغم من هذا نجح اللاعب فى تحقيق نجاحا مبهرا مع الميرنجى فى بطولة الدورى الاسبانى ودورى ابطال أوروبا.

ساهم رونالدو بفمرده فى الصعود بالفريق من الأدوار الإقصائية فى بطولة دورى ابطال اوروبا حيث سجل الاهداف فى جميع المباريات ونجح اخيرا فى الوصول بالفريق الى النهائى والتتويج باللقب ايضا.

5- كريستيانو رونالدو ( موسم 2016 )

تألق رونالدو بشكل كبير فى موسم 2015/2016 حيث وصلت معدلاته التهديفية الى اكثر من هدف فى المباراة وقد نجح ايضا فى الفوز بلقب دورى ابطال أوروبا وبطولة اليورو ايضا مع منتخب بلاده ليفوز اللاعب بالجائزة بعد ان اثبت للجميع بأنه افضل لاعب فى العالم.

سجل اللاعب 3 مرات هاتريك فى البطولة الأوروبية بالاضافة لهاتريك اخر فى الدورى الأسبانى ونجح ايضا فى تسجيل 4 و5 اهداف خلال مباراة واحدة.

6- كريستيانو رونالدو ( موسم 2013 )

كان هذا الموسم بمثابة رد الاعتبار لرونالدو حيث اجتهد البرتغالى بشكل كبير ليتوج بهذه الجائزة بعد ان هيمن عليها الارجنتينى ميسى للعديد من السنوات. سجل البرتغالى 55 هدفا فى 55 مباراة مع فريقه ريال مدريد وفرض سيطرته الهجومية على دفاعات الفريق الأوروبية بشكل كبير للغاية.

7- ليونيل ميسى ( موسم 2011 )

نجح ميسى فى التتويج ببطولة الدورى ودورى ابطال اوروبا فى هذا الموسم بعد ان تالق بشكل كبير وسجل 53 هدفا وصنع 24 فى جميع البطولات.

كانت هذه ثالث كرة ذهبية له على التوالى نظرا لاستمراره فى تقديم مستويات مميزة وكبيرة للغاية خلال هذه الفترة.

8- كريستيانو رونالدو ( موسم 2008 )

تألق رونالدو بشكل كبير لهذا الموسم وساهم فى تتويج فريق مانشستر يونايتيد ببطولة دورى ابطال أوروبا بعد أن سجل 42 هدفا فى مختلف البطولات.

فاز اللاعب بذات الاذنين بالاضافة الى لقب الدورى الإنجليزى لينتقل بعدها الى صفوف ريال مدريد ليكمل مسيرة تألقه.

9- ليونيل ميسى ( موسم 2019 )

سجل ميسى فى هذا الموسم 51 هدفا فى 50 مباراة وفاز بلقب الدورى الأسبانى وبطولة كأس ملك أسبانيا بالاضافة الى استمراره فى تقديم مستوياته المعهودة فى الملعب.

لكن على الرغم من ذلك فان هذا الموسم لا يعتبر الافضل فى مسيرته حيث اعتادت الجماهير على الاشياء الاستثنائية من الاسطورة الأرجنتينية.

10- رونالدو ( موسم 1997 )

طالبت الجماهير بفوز اللاعب بالباون دور لموسم 1996 لذلك كان فوزه بهذه الجائزة فى هذا العام بمثابة العدل نظرا لما قدمه اللاعب من مستويات كبيرة بالاضافة الى موهبته المميزة التى تمتع بها.

سجل البرازيلى 47 هدفا فى 49 مباراة خلال موسمم واحد فقط مع برشلونة وفاز ببطولة كأس الكؤوس الأوروبية وكاس ملك اسبانيا ايضا.

11- ليونيل ميسى ( موسم 2009 )

غير ميسى من مقاييس تقييم اللاعبين منذ ان فاز بهذه الجائزة فى هذا الموسم حيث سجل اللاعب 38 هدفا وصنع 18 هدف وعلى الرغم من تالقه بشكل كبير الا ان هذه الارقام تعتبر الأقل فى مسيرة اللاعب ولكنه نجح حينها فى قيادة الفريق للفوز بالثلاثية التاريخية.

12- لويس فيجو ( موسم 2000 )

كان هذا العام كبيرا للغاية بالنسبة لفيجو حيث قدم اللاعب مستويات كبيرة للغاية ليثبت للجميع بانه يستحق لقب الافضل فى العالم فى الوقت الذى كان يحاول تفادى فيه مشجعى برشلونة بعد ان ترك البلوجرانا وانتقل الى غريمهم ريال مدريد.

لكن على الرغم من قدراته الكبيرة وتقديمه لمستويات كبيرة إلا أنه فشل فى الفوز باى بطولة مع الميرينجى فى هذا الموسم.

13- رونالدينهو ( موسم 2005 )

لم يكن هناك اى لاعب افضل من رونالدينهو فى العالم خلال موسم 2005/2006 حيث اثبت البرازيلى فى كل لحظة داخل الملعب احقيته بالفوز بهذه الجائزة.

يمكن القول أنه لم يحقق أرقاما قياسيا فى هذا الموسم مع برشلونة ولكنه ساهم فى تتويج الفريق ببطولة الدورى الأسبانى بعد ان قدم اداء كبيرا للغاية فى الملعب.

14- ليونيل ميسى ( موسم 2010 )

قدم ميسى اداء كبيرا للغاية فى هذا الموسم ولكن رأى الجميع بأن الوحيد الذى كان يستحق الفوز بها فى هذا الموسم كان ويزلى شنايدر.

اعترضت ايضا بعض الجماهير على ان انيستا لم يتوج بها حيث راى العديد انه كان يستحق الفوز بها بعد اداءه المميز فى بطولة كاس العالم وهدفه الحاسم فى النهائى.

لكن على الرغم من كل هذه الادعاءات الا ان ميسى قدم اداء كبيرا للغاية بعد ان سجل 34 هدفا فى 35 مباراة ولكنه لم يحقق اى لقب لذلك كان فوزه بالكرة الذهبية مفاجئا بعض الشئ للجميع.

15- زين الدين زيدان ( موسم 1998 )

فاز زيدان بالكرة الذهبية لهذا الموسم بعد الأداء الكبير الذى قدمه مع منتخب فرنسا حيث كان النجم الأبرز فى البطولة حيث ساهم اللاعب فى تتويج الفريق ببطولة كأس العالم.

ساهم زيدان فى وصول فريق يوفنتوس الى 3 نهائيات دورى ابطال على التوالى وعلى الرغم من انهم فشلوا فى الفوز باى منهم إلا أنه كان السبب الأكبر فى وصولهم لهذه المرحلة.

16- كاكا ( موسم 2007 )

قدم كاكا مستويات كبيرة للغايى فى موسم 2007/2008 وقد نجح البرازيلى فى الفوز بهذه الجائزة وسط هيمنة رونالدو وميسى.

كان كاكا مؤثرا للغاية فى بطولة دورى الابطال مع اى سى ميلان حيث ساهم فى فوز الفريق الايطالى بهذا اللقب بشكل كبير. سجل اللاعب 13 هدفا خلال البطولة ولكنه سجل 8 اهداف فقط فى الدورى خلال 31 مباراة.

17- لوكا مودريتش ( موسم 2018 )

قدم مودريتش اداء كبير فى موسم 2018 حيث ساهم فى وصول منتخب بلاده الى نهائى كاس العالم بالاضافة الى تتويجه ببطولة دورى ابطال اوروبا مع ريال مدريد نظرا لتقديمه لمستويات كبيرة ومميزة للغاية.
18- ريفالدو ( موسم 1999 ).

تألق ريفالدو فى برشلونة هذا الموسم حيث سجل 24 هدفا وصنع 17 فى 37 مباراة بالدورى ولكن على الرغم من ذلك لم ينجح البلوجرانا فى التتويج بلقب الدورى حيث فازوا فقط بلقب كاس ملك اسبانيا وفشلوا فى الصعود من دور المجموعات بدورى الابطال.

19- رونالدو ( موسم 2002 )

فاز رونالدو بهذه الجائزة بعد ان تالق بشكل كبير مع منتخب البرازيل حيث سجل 8 اهداف فى 7 مباريات من ضمنهم ثنائية مميزة فى شباك المنتخب الألمانى بالنهائى ليظهر للعالم الوجه الحقيقى لموهبته على الرغم من تعرضه للعديد من الإصابات.

20- فابيو كانافارو

قدم المدافع الإيطالى مستويات كبيرة للغاية مع فريق يوفنتوس ولكن اقتنع الجميع باحقيته فى الفوز بهذه الجائزة بعد اداءه الخرافى مع المنتخب الإيطالى فى بطولة العالم عام 2006.

فاز اللاعب بلقب الدورى الايطالى لموسم 2005/2006 ولكن تم سحب هذا اللقب بعد فضيحة التلاعب بالنتائج.

21- مايكل أوين ( موسم 2001 )

فاز أوين بالجائزة وهو لم يكمل عامه ال20 بعد ان نجح فى التتويج ببطولة كاس الاتحاد وكاس الرابطة والدورى الاوروبى مع فريق ليفربول.

سجل اوين الكثير من الاهداف لصالح الريز فى هذا الموسم حيث اصبح افضل لاعب فى العالم فى وقت قليل بفضل موهبته الكبيرة.

22- اندريه شفينشينكو ( موسم 2004 )

سجل اللاعب 24 هدفا مع اى سى ميلان فى موسم 2003/2004 بالدورى مما ساهم بشكل كبير فى تتويجهم بلقب الدورى بالإضافة أيضا الى تالقه فى دورى ابطال اوروبا على الرغم من خروجهم من البطولة ولكنه نجح فى تقديم مستويات كبيرة للغاية هذا الموسم.

23- بافل نيدفيد ( موسم 2003 )

فاز نيدفيد بهذه الجائزة نظرا لمساهمته بشكل كبير فى تتويج اليوفنتوس بلقب الدورى بالاضافة الى وصوله لنهائى دورى ابطال اوروبا. يمكن القول أن هذا لم يكن كافيا بالنسبة لافضل لاعب فى العالم ولكنه قدم مستويات كبيرة بالاضافة الى تمتعه بموهبة مميزة للغاية.

24- جيورج وياه ( موسم 1995 )

تألق وياه بشكل كبير مع فريق باريس سان جيرمان بالدورى الفرنسى ولكن يظل اداءه فى دورى أبطال أوروبا هو الذى أدى لفوزه بهذه الجائزة.

سجل اللاعب هدفا رائعا فى شباك فريق بايرن ميونيخ بعد مجهود فردى مميز للغاية منه بالاضافة الى العديد من الاهداف الحاسمة ليصبح اللاعب الافريقى الوحيد فى التاريخ الذى حقق هذا الإنجاز.

25- ماتياس تسامر ( موسم 1996 )

كان تسامر من ضمن اللاعبين الذين ساهموا فى تتويج فريق بوروسيا دورتموند ببطولة دورى ابطال أوروبا ونجح ايضا فى الفوز ببطولة اليورو فى نفس العام بعد ان قدم اداء كبيرا مع منتخب بلاده ليتوج فى النهاية بهذه الجائزة.

موضوعات أخرى:

نورويتش يطالب بإلغاء الهبوط و الصعود فى الدوري الإنجليزي

كاف يصرف آخر دفعات الأندية من مكافآت دوري الأبطال والكونفيدرالية

استئناف الدوري السعودي في 20 أغسطس

التشيك تحدد 23 مايو لعودة منافسات الدوري المحلي