التشكيلة المثالية لإنتر ميلان في آخر  10 سنوات


يعتبر إنتر ميلان الإيطالي  احد اعرق الأندية الأوروبية و إحتوت تشكيلته على افضل النجوم و المواهب فى تاريخ كرة القدم.

كان  العصر الذهبى للإنتر  تحت قيادة العبقرى البرتغالى جوزية مورينيو بعد ان حقق معه الثلاثية التاريخية فى موسم 2010 مع العديد من اللاعبين المميزين.

وات ذا سبورت تقدم لكم التشكيلة المثالية لفريق إنتر ميلان خلال اخر 10 سنوات.

1- حارس المرمى سمير هاندانوفيتش

يتربع الحارس السلوفانى على قائمة افضل حراس النادى على مدار التاريخ، حيث لعب مع الفريق 300 مباراة منذ انضمامه فى موسم 2012 قادما من فريق اودينيزى.

تالق هاندانوفيتش بشكل كبير مع الإنتر حيث ساهم فى فوزه بالعديد من المباريات بفضل تصدياته الخرافية و ردود افعاله السريعة.

2- الظهيرالأيمن مايكون

تميز مايكون بالصلابة الدفاعية و البراعية الهجومية فى نفس الوقت حيث ساهم فى صناعة العديد من الاهداف نظرا لسرعته و دقة تمريراته و فى الوقت نفسه دافع عن شباك فريقه ضد هجمات الخصوم.

قضى البرازيلى 6 مواسم مع الفريق ساهم فيها بشكل كبير فى تحقيق العديد من البطولات و بالطبع كان مايكون احد ابطال الثلاثية التاريخية للفريق فى موسم 2010.

3- قلب الدفاع والتر صامويل

إرتدى صامويل قميص الإنتر 263 مباراة  و لا يتذكر احد انه كان مقصرا فى اى مباراة شارك فيها مع الإنتر، حيث تميز بصلابته الدفاعية و جديته فى التعامل مع المهاجمين و وصفه اسطورة الإنتر خافيير زانيتى بانه افضل مدافع لعب معه خلال مسيرته.

4- قلب الدفاع لوسيو

كان لوسيو لاعبا إستثنائيا حيث شكل ثنائية قوية للغاية مع زميله صامويل ليدافعا معا عن شباك الإنتر و يصبحا احد ابرز مدافعى الفريق على مدار التاريخ.

لعب لوسيو دورا محوريا فى كل البطولات التى شارك فيها فكونه مدافعا لم يجعله ينسى انه برازيلى الاصل، حيث جمع لوسيو بين الصلابة الدفاعية و المهارة  ليصبح افضل مثال للمدافع العصرى فى عالم كرة القدم.

5- الظهير الأيسر خافيير زانييتى

لم يكن يوما زانييتى لاعبا عاديا فى صفوف الفريق، حيث كان قادرا على اللعب فى العديد من المراكز المختلفة و اجاد فيها جميعا ليصبح بعد ذلك اسطورة للإنتر لن ينساها التاريخ.

إستمر زانييتى فى صفوف الميلان خلال 20 موسما فاز خلالها بالكثير من الألقاب و بالطبع كان زانييتى احد ابرز النجوم الذين ساهموا فى فوز الإنتر بالثلاثية التاريخية لموسم 2010 لتمتعه بالصفات القيادية اللازمة لتوجيه زملاءه و بالقدرات الفنية العالية فى صناعة و تسجيل الأهداف.

6- وسط الملعب الإرتكاز إستيبان كامبياسو

تالق وسط الملعب الأرجنتينى خلال مسيرته مع فريق الإنتر حيث فاز معه ب5 القاب دورى ايطالى و بطولة دورى ابطال اوروبا. سيطر الارجنتينى على ساحة وسط الملعب خلال 420 مباراة لعبها مع الفريق الإيطالى حيث ساهمت جهودة فى قطع الكرات من الخصوم و صناعة الفرص لزملاؤوه و فى بعض الأحيان سجل اللاعب الأهداف ليضع الفريق فى المقدمة بنفسه.

7- وسط الملعب ديجان ستانكوفيتش

كان ستنكافويتش بمثابة الجندى المجهول فى صفوف الفريق الإيطالى، فهو لم يكن يوما باحثا عن الشهرة او  رغم تمتعه بالإمكانيات الفنية العالية التى جعلته احد افضل لاعبى الفريق فى التاريخ.

كان ستناكوفيتش بمثابة القلب النابض للفريق يصنع و يسجل ويدافع و يقطع و يلجأ الى التسديد بقدمه اليمنى التى لطالما اطلقت قذائف اخترقت شباك الخصوم.

لم يبخل يوما ستناكوفيتش بنقطة عرق على فريقه لذلك اصبح معشوقا لدى محبى و مشجعى الفريق الإيطالى و مازالوا يتغنون بإسمه الى يومنا هذا.

8- صانع الالعاب ويزلى شنيادر

كان شنايدر لاعبا من طراز فريد للغاية ويمكننا القول بانه كان ساحر الإنتر الهولندى الذى لم تستعص عليه اى عقبة الا و كان معه مفتاحا لحلها.

فبفضل مجهوداته فى مراوغة الخصوم و مساعدة زملاؤوه بكل ما اوتى من قوة ليسجلوا الأهداف، اصبح شنايدر اكثر لاعبا صنع فرص فى بطولة دورى ابطال اوروبا لموسم 2009/2010 و لا يمكن لاحد ان ينسى كيف كان متالقا فى المباراة النهائية امام الغول الالمانى بايرن ميونيخ.

و لم يتوقف تالقه على مستوى النادى فقط حيث صعد مع منتخب بلاده الى نهائى كاس العالم 2010 و لكنهم خسروا بنتيجة 1-0 بهدف الرسام الاسبانى إنيستا.

فى بعض الأحيان تكون كرة القدم قاسية و غير عادلة و للاسف لم تبتسم الساحرة المستديرة له حيث لم يحقق اللاعب جائزة البالون دور لهذا الموسم على الرغم من إستحقاقه الشديد لها.

9- الجناح الايمن ماورو ايكاردى

يُعتر ايكاردى احد افضل مهاجمى الفريق حيث سجل 111 هدفا خلال 189 مباراة لعبها مع الفريق الإيطالى.

رحل ايكاردى عن صفوف الانتر على سبيل الإعارة لفريق باريس سان جيرمان ليكمل تالقه على الملاعب الفرنسية و يبدو ان ايكاردى اينما رحل سيظل فى زيارة شباك الخصوم دائما.

10- راس الحربة دييجو ميليتو

تمتع المهاجم الأرجنتينى بقدرات تهديفية مميزة للغاية ساهمت فى تحقيق الإنتر العديد من الاهداف الحاسمة، فهو صاحب هدف الفوز ببطولة دورى ابطال اوروبا بعد ان سجل فى شباك العملاق البافارى.

لم تستمر مسيرة الأرجنتينى الرائعة كثيرا، فالحظ لم يحالفه بعد ان تعرض لعدة اصابات اثرت كثيرا فى مستواه و لكنه سيظل احد افضل مهاجمى الفريق على مدار التاريخ.

11- الجناح الأيسر صامويل إيتو

كان ايتو احد افضل المهاجمين فى جيله، و يمكننا ان نتعجب ان يقوم بشغل مركز الجناح الايسر اثناء تواجده مع الفريق الإيطالي. ولكن هنا تكمن عبقرية الكاميرونى الذى وجد لنفسه مكانا مميزا فى تشكيلة مورينيو ليتالق مع الإنتر مسجلا 33 هدفا و صنع 17 بإجمالى ٥٣ هدفا شارك فيها اللاعب خلال 67 مباراة لعبها بقميص الإنتر.

فاز الأسد الكاميرونى مع الفريق ببطولة دورى ايطالى بالإضافة الى بطولتى كاس و لقب دورى ابطال اوروبا.