افضل 7 لاعبين فى تاريخ برشلونة

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يعتبر فريق برشلونة الاسبانى احد افضل الفرق فى عصر الكرة الحديثة نظرا لما قدمه البلوجرانا من اداء كبير على مستوى جميع البطولات وتقديمهم للعديد من المباريات الكبيرة واللحظات المؤثرة فى تاريخ كرة القدم.

احتوت تشكيلة البلوجرانا على العديد من نجوم كرة القدم الذين قدموا مستويات خرافية مع الفريق، حيث ساهم العديد منهم فى فوز عملاق كتالونيا بالكثير من البطولات بفضل مواهبهم الاستثنائية.
اشارت الاحصائيات على مدار المواسم الماضية ان الفريق الاسبانى قدم مستويات كبيرة للغاية بفضل اسلوب لعبه المميز والمعروف باسم التيكى تاكا. حيث ساعد هذا الاسلوب على تالق الكثير من اللاعبين بشكل كبير ونجح بعضهم فى تقديم اداء كبيرا فى المباريات الكبيرة سيظل خالدا فى اذهان عشاق جماهير الكرة للابد.
لذلك ستبرز وات ذا سبورت افضل 7 لاعبين اثروا بشكل كبير فى تاريخ نادى برشلونة الاسبانى.

1- نيمار

على الرغم من رحيله المفاجئ عن صفوف برشلونة موسم 2017 فى صفقة تاريخية بلغت قيمتها 200 مليون يورو لينضم الى فريق باريس سان جيرمان الفرنسى، إلا ان الاعب البرازيلى قدم مستويات خرافية مع البلوجرانا وكان احد اهم الاسباب الرئيسية لفوز الفريق بالعديد من البطولات.

أظهر البرازيلى قدراته الساحرة فى الكثير من اللحظات الصعبة بقميص الفريق منذ انضمامه فى موسم 2015. حيث سجل اللاعب فى نهائى دورى الابطال فى شباك يوفنتوس ومن ثم سجل مرتين فى نفس البطولة ضد فريقه الحالى باريس سان جيرمان بالاضافة الى تسجيله 3 اهداف فى شباك العملاق البافارى بايرن ميونيخ مما ساهم بشكل كبير فى تحقيق البرسا لقب البطولة فى موسم الثلاثية التاريخى.
لكن تظل افضل لحظات نيمار مع الفريق اداءه ضد فريق باريس سان جيرمان فى بطولة 2017، حيث تالق اللاعب بشكل كبير فى الريمونتادا التاريخية فى مباراة العودة بعد ان ساهم فى فوز فريقه بنتيجة 6-1 على باريس سان جيرمان ليصعد البلوجرانا الى الدور ربع النهائى للبطولة.
سجل اللاعب ركلة جزاء فى بداية المباراة ومن ثم سجل هدفا اخر وصنع هدف الحسم الذى سجله سيرجيو روبيرتو فى اللحظات الاخيرة من عمر اللقاء.

2- ريفالدو

يحتل البرازيلى الهداف المرتبة التاسعة فى قائمة هدافين الفريق حيث سجل ريفالدو 130 هدفا خلال 235 مباراة لعبها للبرسا طوال مسيرته. تالق اللاعب بشكل كبير فى موسم 1999 حيث فاز اللاعب بجائزة البالون دور وجائزة افضل لاعب فى العالم بسبب مستواه الرائع الذى قدمه مع الفريق.

تخصص ريفالدو فى تسجيل الاهداف حيث ظل اللاعب متصدرا لقائمة الهدافين خلال مسيرته مع العملاق الاسبانى وساهم فى فوز البرسا ببطولتى دورى متتاليتين بين عامى 1998 و 1999.

لكن تظل افضل لحظاته مع الفريق اداءه التاريخى امام فريق فالنسيا فى اخر مباراة بالموسم حيث احتاج الفريق للفوز ليحتل المركز الرابع و يتاهل لبطولة دورى الابطال فى الموسم المقبل. تالق اللاعب بشكل كبير وسجل هاتريك تاريخى ليحجز للبلوجرانا مقعدا اوروبيا. سجل ريفالدو افضل هدفين فى مسيرته حيث سجل الاول من تسديدة قوية من على بعد 30 ياردة بينما جاء الثانى بتسديدة من على بعد 25 ياردة ووضع الكرة فى شباك الخفافيش فى الهدف الثالث بعد تنفيذه المتقن لركلة حرة عجز حارس فالنسيا عن التصدى لها.

3- اندريس انسيتا

يٌعد انسيتا اكثر لاعب اسبانى تحقيقا للبطولات فى التاريخ حيث فاز الرسام ب35 بطولة خلال 22 موسم قضاهم مع الفريق. يظن العديد من الجماهير ان دور انسيتا اقتصرعلى مساعدة ميسى فقط فى تسجيل الاهداف، لكن كانت اهمية انيستا للفريق اكبر من ذلك بكثير بفضل اهدافه الحاسمة وتمريراته الذكية بين خطوط الدفاع.

كان انيستا احد ابرز اللاعبين الذين ساهموا فى فوز الفريق ببطولة دورى ابطال اوروبا لموسم 2009 بفضل تسجيله هدف الصعود فى شباك تشيلسى فى الثوان الاخيرة من عمر المباراة. وعاد ايضا اللاعب للتالق مرة اخرى حيث فاز بجائزة افضل لاعب فى المباراة النهائية لدورى الابطال موسم 2015 نظرا لدوره البارز فى تحقيق البرسا للقب وتحقيقهم الثلاثية التاريخية فى هذا الموسم.

ولا يجب ايضا ان ننسى اداءه الكبير ضد فري ريال مدريد فى موسم 2015 حيث ساهم فى فوز البلوجرانا بالمباراة بنتيجة 4-0. لكن تظل افضل لحظات الرسام الاسبانى مع الفريق حين سجل هدفه الحاسم فى شباك تشيلسى فى نصف نهائى دورى الابطال لموسم 2009 حيث سدد الاعب الكرة من على بعد 25 ياردة ليصل بفريقه للنهائى ومن ثم يحقق اللقب مع الفريق.

4- صامويل إيتو

يمكننا القول ان دائما ما كان إيتو رجل اللحظات الكبيرة للبرسا، فبجانب كونه احد افضل المهاجمين فى التاريخ تخصص اللاعب فى التالق فى المباريات الكبيرة بشكل ملحوظ.

تالق المهاجم الكاميرونى بشكل كبير فى العديد من المباريات مع البلوجرانا، لكنه تخصص فى تسجيل الاهداف الحاسمة فى نهائى دورى الابطال مع البرسا نظرا لفوزه بالبطولة مرتين مع الفريق وسجل فى النهائيين ايضا.

تعتبر افضل لحظاته مع الفرق فى نهائى دورى الابطال لموسم 2006 حيث سجل اللاعب هدف التعادل فى شباك الارسنال وتسبب ايضا فى طرد حارس الجانرز مما سهل الامور كثيرا على فريقه.

5- رونالدينهو

كان من المؤسف ان نرى مسيرة رونالدينهو تنتهى بهذا الشكل الماساوى، لكن علينا ان نضع تصرفاته الطائشة خارج الملعب جانبا لنستمتع بكونه احد افضل المواهب فى تاريخ الساحرة المستديرة.

يٌعد البرازيلى احد افضل اللاعبين ف تاريخ البرسا، حيث فاز اللاعب مرتين بجائزة افضل لاعب فى العالم و فاز ايضا بجائزة البالون دور نظرا لموهبته الاستثنائية التى امتعت جميع عشاق الكرة فى جميع انحاء العالم.

قدم رونالينهو اداء تاريخيا فى موسم 2005/2006 مع البرسا حيث استحق لقب افضل لاعب فى العالم بكل جدارة وسجل العديد من الاهداف الرائعة حيث استطاع اللاعب بمفرده ان يخرج فريق تشيلسى من دور ال16 فى بطولة دورى الابطال.

تعد افضل لحظات اللاعب مع الفريق عندما واجه ريال مدريد فى الكلاسيكو باستاد السنتياجو بيرنابيو فى موسم 2006 حيث انتهت المباراة بنتيجة 3-0 لصالح البلوجرانا. سجل اللاعب هدفين تاريخين استحق عليهما ان يتلقى تحية تاريخية من جماهير الميرينجى اثناء خروجه من الملعب فى مشهد لم يحدث منذ ان كان مارادونا لاعبا فى صفوف الفريق.

6- تشافى هيرنانديز

يعتبر تشافى احد اعظم لاعبى خط وسط فى تاريخ كرة القدم حيث كان اللاعب احد الركائز الاساسية التى اعتمد عليها اسلوب التيكى تاكا للفريق خلال العديد من المواسم.

قدم اللاعب مستويات رائعة للغاية طوال مسيرته مع الفريق حيث سجل وصنع العديد من الاهداف الحاسمة، كهدفه الحاسم فى نهائى دورى الابطال موسم 2011 بالاضافة الى صناعته هدف الفوز فى نهائى 2009.

لكن تظل افضل لحظاته مع الفريق اداءه فى مباراة الكلاسيكو التى انتهت بفوز البرسا التاريخى بنتيجة 6-2 حيث كان دور تشافى مؤثرا للغاية فى هذه المباراة وكان احد اهم اسباب فوز الفريق.

7- ليونيل ميسى

يتمتع الاسطورة الارجنتينية بموهبة استثنائية لم يحظى اى لاعب كرة قدم فى التاريخ بها، فهو دائما ما تعجز الكلمات عن وصف قدراته الكبيرة ومهارته الرائعة للغاية.

ظهر ميسى فى افضل فترات البرسا على مدار التاريخ حيث نجح الفريق فى تحقيق الكثير من البطولات، لكن دائما ما كان ميسى السبب الاكبر فى الفوز بهذه البطولات.

قدم اللاعب مستويات خرافية فى العديد من المباريات فهو يمتلك نصيب الاسد من اللحظات الخرافية فى الكامب نو بمختلف البطولات مرورا بالدورى الاسبانى و وصولا الى بطولة دورى الابطال.

لكن تظل افضل لحظات ميسى مع الفريق فى نصف نهائى دورى الابطال موسم 2011، حيث سجل ميسى ثنائية تاريخية فى شباك الغريم التقليدى ريال مدريد بعد ان راوغ جميع لاعبى الميرينجى قبل ان يضع الكرة بيمينه فى شباك الحارس الاسبانى ايكر كاسياس ليطيح بهم خارج البطولة ويصعد بالفريق للدور النهائى ليفوز باللقب ويستكمل مسيرته التاريخية مع الفريق.

موضوعات أخرى:

برشلونة يتطلع للاستفادة من حظر مشاركة مانشستر سيتي في دوري الأبطال

توتنهام يعرض استخدام ملعبه لمكافحة كورونا فى انجلترا

برشلونة يحسم مستقبل ديمبلي

كورونا يزيد ثقة مانشستر يونايتد فى بقاء بوجبا