استقلال طهران و بريسبوليس…ديربى الغضب الآسيوى

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

تعتبر العاضمة الإيرانية طهران من أكبر المدن فى آسيا حيث تحتوى على ما يقرب من الـ15 مليون نسمة، بالاضافة أيضا إلى احتوائها على أكبر وأشرس ديربى فى آسيا.

دائما ما يحتوى الديربى بين استقلال طهران وبريسبوليس على العديد من الأحداث المثيرة وهو معروف محليا باسم ديربى السوركابى وهو من أكبر المباريات فى آسيا نظرا لحضور ما يقرب من الـ100 ألف مشجع من جمهور الفريقين.

تأسس فريق الاستقلال فى عام 1945 وهو أقدم من غريمه، ويرمز دائما للطبقة الغنية، وعرفوا باسم تاج اى الطبقة ذات السلطة.

يمتلك بريسبوليس تاريخًا أقل من غريمه ولكنه يتفوق فى البطولات حيث يمتلك الفريق 4 بطولات دورى اكثر من الاستقلال وهو دائما ما يرمز للطبقة العاملة مما ادى الى احتدام المنافسة بينهما بشكل كبير.

أقٌيم اول ديربى بينهما فى موسم 1968 ولكن يمكن القول إن المنافسة والعدائية بين الجماهير قد احتدمت قبل هذا التاريخ بفترات طويلة.

تواجه الفريقان فى 85 مباراة على مدار تاريخهم ولكن شهد الديربى أحداثا مثيرة فى بداية السبعينيات حيث غادر لاعبى فريق بريسبوليس الملعب ولم يكملوا ال90 دقيقة احتجاجا منهم على بعض القرارات السياسية.

لم يخلوا هذا الديربى ايضا من الشغب الجماهيرى حيث شهدت المباراة فى موسم 1995 احداثا عنيفة للغاية فبعد ان تعادل فريق الاستقلال فى الدقائق الاخيرة بعد ان كان مهزوما بنتيجة 2-0 نزلت جماهير بريسبوليس الى الملعب فى حالة غضب شديدة اعتراضا على قرارات الحكم وأدت هذه الأحداث الى الاعتماد على حكام اجانب فيما بعد لإقامة مباريات الديربى.

حقق فريق بريسبوليس 24 فوزا بالديربى بينما فاز استقلال طهران فى 23 لقاء وانتهت نصف المباريات الأخرى بينهما بالتعادل مما يشبه كثيرا نسبة التقارب فى ديربى كازبلانكا.

الفريقان تواجها فى 6 ديربيات خلال الفترة بين عامى 2007 و2009 وانتهوا جميعا بالتعادل الايجابى بنتيجة 1-1 مما يبرز القوة التنافسية الكبيرة بين الطرفين.

استمر الفريقان فى التعادل لفترات طويلة وتميز هذا الديربى دائما باقامة عشاء جماعى لجميع اللاعبين قبل كل مباراة للتاكيد على اهمية الروح الرياضية.

وانتهت سلسلة التعادلات المملة بعد أن نجح فريق بريسبوليس فى تسجيل هدف الفوز بالدقيقة 87 ليفوز بالمباراة بنتيجة 2-1.

على الرغم من تقابلهم فى 85 لقاء إلا أنهم تواجهوا فى بطولة الكأس فى 3 مرات فقط على مدار تاريخهم ويعد أبرزهم الديربى الذى حقق فيه فريب بريسبوليس بطولة الكأس السادسة له فى تاريخه بعد أن تغلب على غريمه فى النهائى بموسم 1999.

لكن يتفوق فريق استقلال طهران فى المستوى القارى على غريمه نظرا لفوزه ببطولة دورى ابطال اسيا لمرتين فى تاريخه ونجح فى الوصول الى النهائى ل3 مرات فى فترة التسعينيات.

لكن على الرغم من ذلك، الا ان فريق بريسبوليس قد نجح فى الهيمنة على الديربى فى السنوات الاخيرة نظرا لفوزهم باخر 3 بطولات دورى وحاليا يتصدروا جدول الدورى بفارق 10 نقاط عن غريمهم التلقيدى وقد نجحوا فى الوصول ايضا الى نهائى دورى ابطال اسيا فى موسم 2018.

عجز فريق استقلال طهران عن تحقيق اللقب المحلى منذ موسم 2013 ولكن هذا لم يقلل من حدة المنافسة فى الديربى بل على العكس حيث اثار تالق فريق بريسبوليس الحالى غضب جماهير ولاعبى الاستقلال مما اضاف المزيد من المنافسة والقوة الى الديربى بشكل مميز للغاية.

موضوعات أخرى:

بايرن ميونخ يسعى لصفقة “من العيار الثقيل”

مدرب فيورنتينا ينتقد الفرق الإيطالية العائدة للتدريبات

مونبلييه يكشف عن حالة لاعبه المصاب بفيروس كورونا

تأثير فشل البرازيل في كأس العالم 1982 علي جوارديولا