أفضل 10 مباريات فى دورى أبطال أوروبا

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

شهدت بطولة  دورى ابطال اوروبا العديد من المباريات الكبيرة والمثيرة خلال المواسم الماضية حيث قدمت الكثير من الفريق الكبيرة مستويات استثنائية.

لكن وسط كل هذه المباريات نجحت بعض الفرق فى قلب الموازين بشكل رائع للغاية، حيث قامت العديد من الفرق مثل ليفربول وبرشلونة ورما وتوتنهام والكثير من الفرق المختلفة فى العودة بنتيجة المباريات مرة اخرى.
لذلك ستبرز وات ذا سبورت افضل 10 مباريات فى دورى ابطال اوروبا شهدت ريمونتادا تاريخية بالنتيجة.

1- ليفربول ضد اى سى ميلان (3-3) موسم  2005

يحتل نهائى اسطنبول المرتبة الاولى فى هذه القائمة نظرا للاداء الكبير الذى قدمه فريق ليفربول والعودة بالنتيجة مرة اخرى ومن ثم الفوز باللقب بفضل ضربات الترجيح.
بمجرد ذكر اسم مدينة اسطنبول سيستعيد اى مشجع كرة القدم للقطة تشابى الونسو وهو يرسل الكرات الطويلة المؤثرة وهدفه الرائع فى شباك ديدا بالاضافة الى ما قام به لاعبى الريدز بشكل عام خلال هذه المباراة.
سجل فريق الميلان 3 اهداف فى نصف الشوط الاول فقط باقدام مالدينى وهيرنان كريسبو وظن الجميع ان الامور قد انتهت الا ان كان لالونسو وجيرارد وسميكر راى اخر فى الشوط الثانى ليفوز ليفربول بالكاس الاوروبية الخامسة لهم.

 

2- برشلونة ضد باريس سان جيرمان (6-1) موسم 2017

كاد ان يودع فريق برشلونة الاسبانى بطولة دورى الابطال ويفشل فى الصعود للدور ربع النهائى لاول مرة منذ فترة كبيرة فى موسم 2017 بعد تعرضهم لهزيمة كبيرة بنتيجة 4-0 من فريق باريس سان جيرمان فى مباراة الذهاب.
لم تشهد البطولة نجاح اى فريق فى العودة بالنتيجة مرة اخرى بعد ان يتعرض للهزيمة 4-0، لكن بدء سواريز بتسجيل الهدف المبكر لمباراة العودة ليجعل هذا الحلم حقيقة.
استمر الفريق الكتالونى فى الضغط حيث سجل لافين كورزوا هدفا عكسيا ومن ثم سجل ميسى ركلة الجزاء ولكن نجح كافانى فى خطف هدف لفريقه  مما صعب الامور مرة اخرى على البلوجرانا نظرا لاحتياجهم لتسجيل 3 اهداف للفوز.
فشل دى ماريا وكافانى فى تسجيل العديد من الفرص التى كانت ستنهى الامور لصالحهم، لكن بفضل تالق نيمار الكبير فى هذه الليلة نجحت برشلونة فى الصعود بعد ان سجل هدفا من ركلة حرة فى الدقيقة 88 ومن ثم ركلة جزاء فى الدقيقة 91 ولم يقتصر تالقه عند هذا الحد حيث صنع هدف الفوز لسيرجيو روبيرتو فى اللحظات الاخيرة من عمر المباراة ليسجل الفريق الاسبانى افضل ملحمة كروية فى تاريخ البطولة.

https://www.youtube.com/watch?v=gfc2cmEN50w

 

3- ليفربول ضد برشلونة (4-0) موسم 2019

على الرغم من فوز برشلونة بمباراة الذهاب بنتيجة 3-0، الا ان الريدز قد نجحوا فى العودة مرة اخرى للمباراة خاصة بعد ان اضاع ليونيل ميسى فرصة تسجيل سهلة للغاية كانت ستطيح بليفربول من البطولة.
تالق ميسى بشكل كبير فى مباراة الذهاب وسجل احد افضل الاهداف التى يمكن ان تٌسجل من ضربة حرة ولكنه لم يكن يعلم ان الامور ستنتهى بشكل ماسوى على ملعب الانفيلد.
تالق البلجيكى ديفوك اوريجى وسجل هدفين رائعين ضمن بيهم الريدز الصعود للدور المقبل حيث اعتاد اوريجى على التواجد دائما فى المباريات الكبيرة.
سجل فريق ليفربول 3اهداف وهو فى حاجة للهدف الرابع ليصعد، وجاء هذا الهدف من جملة رائعة بعد ان نفذ اليكسندر ارنولد الضربة الركنية بشكل سريع واستغل اوريجى تشتت دفاع الفريق الاسبانى ليسجل الهدف الرابع ويطيح بميسى ورفاقه من البطولة ويصعد بالريدز للنهائى.

https://www.youtube.com/watch?v=SxxSTnzsd1Q

 

4- اياكس ضد توتنهام (2-3) موسم 2019

شهد الدور نصف النهائى لهذه البطولة موسم 2019 العديد من العودات التاريخية حيث تكرر الامر مع فريق توتنهام بعد ساعات قليلة من عودة الريدز التاريخية.
خسر فريق توتنهام مباراة الذهاب امام فريق اياكس الهولندى الذى قدم مستويات كبيرة فى هذه البطولة نظرا لاطاحته بكل من ريال مدريد ويوفنتوس.
لكن شهدت مباراة العودة مستوى مختلف تماما من السبيرز وبالاخص فى الشوط الثانى حيث نجح فيرناندو لورينتى فى تسجيل الهدف الاول ومن ثم سجل لوكاس مورا الهدف الثانى ، لكن نجح حكيم زياش فى تسجيل الهدف الاول لفريقه ومن ثم اضاف زميلة يان فيرتونجين الهدف الثانى.
كادت ان تنتهى المباراة باعلان اياكس فائزا باللقاء ولكن لم يستسلم البرازيلى لوكاس مورا الذى سجل الهدف الثالث ليصعد بهم للنهائى فى الثانية الاخيرة من عمر اللقاء.

https://www.youtube.com/watch?v=shnKbj3LqRQ

 

5- روما ضد برشلونة ( 4-0 ) موسم 2018

تعرض فريق روما للهزيمة بنتيجة 4-1 فى مباراة الذهاب بعد ان قدموا اداء سيئا للغاية وسجل لاعبى الفريق هدفين عكسيين فى شباكهم ، لكن رغم ذلك نجح دزيكو فى تسجيل هدف وحيد والذى ساعدهم كثيرا فى العودة بالنتيجة مرة اخرى فى مباراة العودة.
تالق دزيكو فى هذه مباراة العوة بشكل كبير حيث سجل الهدف الاول ومن ثم تحصل على ركلة الجزاء التى سجلها دانيلى دى روسى لتصبح النتيجة 2-0 لصالح ذئاب روما.
استمرلاعبو روما فى الضغط ونجحوا فى تسجيل الهدف الثالث وقبل انتهاء المباراة بدقائق نجح مانولاس فى اصلاح خطا مباراة الذهاب وسجل هدف الصعود فى اللحظات الاخيرة.

https://www.youtube.com/watch?v=yVlML3boVtA

 

6- ديبورتيفو لاكرونا ضد اى سى ميلان (4-0) موسم 2004

فاز الفريق الايطالى فى مباراة الذهاب بنتيجة 4-1 بعد ان قدموا اداء قويا للغاية وبداو فى الاستعداد للصعود للدور نصف النهائى ، لكن نجح الفريق الاسبانى فى تقديم مستوى مميز للغاية فى مباراة العودة حيث سجل 4 اهداف وعاد بالنتيجة مرة اخرى ليطيح بالعملاق الايطالى وسط صدمه من المشجعين.

 

7- مانشستر يونايتد ضد بايرن ميونيخ (2-1) موسم 1999

سجل لاعب بايرن ميونيخ ماريو بازلر الهدف الاول فى شباك اليونايتد بنهائى دورى الابطال بعد مرور 6 دقائق فقط من عمر اللقاء.

ظلت المباراة بهذه النتيجة حتى بداية الوقت الضائع من عمر اللقاء حيث نجح تيدى شيرنجهام فى تسجيل التعادل فى الدقيقة 90 براسية مميزة للغاية ولم يقتصر الامر عند هذا الحد حيث نجح البديل اولى جونر سولشاير بتسجيل الهدف الثانى لليونايتد ليحرز اللقب الغالى ويساهم فى تحقيق فريقه لاول ثلاثية فى تاريخ النادى.
نجح اليونايتد فى قلب نتيجة المباراة خلال 101 ثانية فقط وهى تعتبر اسرع عودة فى تاريخ البطولة.

 

8- تشيلسى ضد نابولى (4-1) موسم 2012

تعرض فريق تشيلسى لهزيمة قوية من فريق نابولى فى مباراة الذهاب بنتيجة 3-1 ومن ثم قررت ادارة البلوز اقالة المدير الفنى اندريه فيلاس وتعيين روبيرتو دى ماتيو.
نجح دى ماتيو فى تغيير اداء الفريق خلال وقت قصير فبفضل استراتجيته المميزة نجح البلوز فى الفوز بمباراة العودة بنتيجة 4-1 ومن ثم استكملوا مشوارهم ليحصدوا لقب البطولة ايضا على حساب بايرن ميونيخ.

 

9- باريس سان جيرمان ضد مانشستر يونايتد (1-3) موسم 2019

نجح الفريق الفرنسى فى هزيمة اليونايتد فى مباراة الذهاب بدور ال16 على ملعب الاولد ترافورد وتوقع الجميع ان الشياطين الحمر سيتعرضوا لهزيمة ثقيلة فى مباراة العودة.
بدا سولشاير المباراة بلوكاكو وماركوس راشفورد كاساسيين للمرة الاولى وقدم الثنائى اداء كبير حيث استغلوا اخطاء الدفاع الفرنسى وسجلوا اهدافا رائعة ويعد اصعبهم تنفيذ راشفورد لركلة الجزاء الحاسمة فى الدقيقة 94، فعلى الرغم من بلوغه 21 عام فقط الا انه نجح فى تنفيذها بهدوء كبير ليصعد بفريقه للدور ربع النهائى.

10- موناكو ضد ريال مدريد (3-1) موسم 2004

قدم موناكو اداء قويا فى مباراة الذهاب ولكنهم خسروا بفضل قوة ريال مدريد الهجومية المتمثلة فى رونالدو وزيدان وفيجو وايفان هيلجيرا واستطاع ايضا رؤول ان يسجل لتصبح النتيجة 5-2 لصالح اللوس بلانكوس فى مباراة الذهاب.
انتاب لاعبى ريال مدريد الغرور بشكل كبير فى مباراة العودة مما اثر كثيرا على مستواهم، واستغل لاعبى موناكو هذا الاستهتار ليفوزوا بالمباراة بنتيجة 3-1 ويطيحوا بالفريق الاسبانى خارج البطولة.

 

 

موضوعات أخرى: