أفضل 10 أساطير معتزلة في تاريخ كرة القدم


امتلكت كرة القدم منذ تاسيسها وحتى الآن العديد من الأساطير الذهبية، التي أمتعت الجماهير بمهاراتها، وقدراتها الاستثنائية في جميع أنحاء العالم.

هناك العديد من الاسماء التى لا يمكن لشخص ان ينساها حتى بعد اعلانهم الاعتزال نظرا لكونهم جزء اصيل من تاريخ الساحرة المستديرة، فاذا كنت تحب كرة القدم فانت بالطبع تعشق هؤلاء الاساطير وستظل تتذكرهم للابد.

لذلك ستقدم وات ذا سبورت افضل 10 اساطير اعتزلوا فى تاريخ كرة القدم.

1- دييجو مارادونا

تمتع الارجنتينى مارادونا  باعظم  موهبة شهدت عليها كرة القدم، حيث تحلى دييجو بقدرات استثنائية فى المراوغة والتحكم بالكرة بالاضافة الى التسديد والتمرير بشكل دقيق للغاية. تمتع الارجنتينى ايضا بقدرات فنية وتهديفية حيث نجح اللاعب فى تسجيل 345 هدف خلال 680 مباراة بالاضافة الى صناعته الى العديد من الاهداف الحاسمة ايضا.

نجح مارادونا فى الفوز ايضا بكاس العالم عام 1986 بالاضافة الى فوزه ب3 بطولات دورى ايطالى وبطولة الدورى الاوروبى مع فريق نابولى.

2- بيليه

يمكن القول ان بيليه كان بمثابة ماكينة اهداف لصالح منتخب البرازيل فهو بالتاكيد احد اعظم الاساطير فى تاريخ كرة القدم.

سجل اللاعب 1282 هدف خلال 1366 مباراة بفضل قوته البدنية والجسدية بالاضافة الى قدراته المهارية الكبيرة فى التحكم بالكرة ومراوغة الخصوم مما سهل عليه كثيرا عملية تسجيل الاهداف.

تالق البرازيلي بشكل كبير فى بطولة كاس العالم، حيث ساهم فى فوز السيليساو باللقب لثلاث مرات فى اعوام 1958 و1962 واخيرا 1970.

تالق بيليه بشكل كبير واصبح النجم الابرز للفريق على الرغم من تواجد العديد من النجوم مثل جارنشيا وكارلوس البيرتو، ولكنه كان النجم الاوحد الذى علقت عليه الجماهير امال الفوز دائما.

3- يوهان كرويف

تمتع كرويف بكل المقومات التى قد يتمناها اى لاعب، حيث تحلى الهولندى بالمهارة والقوة. يمكن ان نقول بانه الاعب المتكامل الذى تحلى ايضا باذكاء التكتيكى والرؤية الكاشفة للملعب بالاضافة الى كونه هدافا كبيرا نظرا لتسجيله 401 هدف خلال 710 مباراة على الرغم من كونه لاعب خط وسط.

فاز كرويف ب3 بطولات دورى ابطال بالاضافة الى 10 القاب دورى ولكنه فشل فى تحقيق اى لقب دولى مع منتخب بلاده.

4- زيكو

لم يحقق زيكو الكثير من البطولات خلال مسيرته ولكنه تمتع بقدرات فنية كبيرة ساهمت فى تسجيله 527 هدفا خلال 769 مباراة. لم تقتصر موهبة زيكو على تسجيل الاهداف فقط، بل تميز ايضا فى صناعة الفرص التهديفية لزملاؤوه بفضل موهبته الابداعية وتمريراته الاستثنائية.

تميز البرازيلى بالراسيات الخطيرة واتقانه لتنفيذ الركلات الحرة ليصبح بدون ادنى شكل احد اكثر اللاعبين الهجوميين تكاملا فى تاريخ الكرة.

تالق اللاعب بشكل كبير امام فريق ليفربول التاريخى فى الثمانينيات، حيث تغلب عليهم بمفرده فى نهائى بطولة الانتركونتينتال عام 1981. فاز البرازيلى ايضا ببطولة الكوبا ليبرتادوريس بالاضافة الى 4 القاب دورى.

5- ميشيل بلاتينى

تالق الفرنسى بشكل كبير خلال مسيرته فعلى الرغم من كونه لاعب وسط مهاجم، الا انه سجل 353 هدفا خلال 652 مباراة.

تمتع اللاعب بقدرات كبيرة على التمرير وتنفيذ الركلات الحرة بالاضافة الى مهارته التهديفية الحاسمة، حيث قاد الفرنسى بمفرده منتخب بلاده للفوز ببطولة اليورو عام 1984 بعد تسجيله 9 اهداف حاسمة.
فاز اللاعب ايضا فى مسيرته ببطولة دورى الابطال مع فريق يوفنتوس بالاضافة الى 3 بطولات دورى.

6- فرانز بيكنباور

شغل بيكنباور مركز المدافع ولكنه نجح فى تسجيل 111 هدفا فى 776 مباراة لعبها خلال مسيرته مع فريق بايرن ميونيخ ومنتخب المانيا. تمتع اللاعب بمرونة تكتيكية كبيرة فهو لم يشغل مركزا معينا ولكنه تالق فى اى مكان لعب فيه داخل المتسطيل الاخضر. تمتع اللاعب بشخصية قيادية كبيرة للغاية بالاضافة الى قدراته الاستثنائية على المراوغة والتحكم فى الكرة ليصبح احد اعظم اللاعبين فى تاريخ الكرة.

فاز الالمانى بكاس العالم عام 1974 وبطولة اليورو عام 1972 بالاضافة الى 3 بطولات دورى ابطال اوروبا و8 ثمان القاب دورى مع البافارى.

7- فيرينتس بوشكاش

يمكن القول ان بوشكاش هو اعظم مهاجم فى تاريخ كرة القدم، حيث تمتع اللاعب بقدرات تهديفية حاسمة للغاية بالاضافة الى ذكاءه البارز ومهارته الكبيرة فى الملعب. سجل اللاعب 700 هدف خلال 705 مباراة لعبها فى مسيرته وفاز مع ريال مدريد ب3 القاب دورى ابطال بالاضافة الى 5 القاب دورى. بينما فاز ب5 القاب دورى مجرى واستطاع بوشكاش بمفرده فى ان يصعد بمنتخب المجر الى نهائى كاس العالم فى عام 1954.

8- الفريدو دى ستيفانو

يعتبر اسطورة فريق ريال مدريد اعظم مهاجم فى تاريخ الفريق، حيث سجل اللاعب فى مسيرته 511 هدفا خلال 702 مباراة. تمتع الارجنتينى بقدرات مميزة للغاية فى التمرير والمراوغة بالاضافة الى تخصصه فى تسجيل الاهداف فى شباك الخصوم.

فاز دى ستيفانو ب5 بطولات دورى ابطال مع ريال مدريد بالاضافة الى 13 لقب دورى خلال مسيرته ولكنه لم يحقق العديد من البطولات الدولية حيث فاز ببطولة كوبا اميركا لمرة واحدة فقط مع الارجنتين.

9- زين الدين زيدان

تمتع الفرنسى بالقوة البدنية والجسدية بالاضافة الى قدرته الرائعة على التمرير والتحكم فى الكرة مهما كانت صعوبتها. يمكن القول ان زيدان كان رجل المباريات الكبيرة حيث تالق دائما فى المباريات الصعبة بفضل شخصيته القوية والقيادية التى تعتبر من اعظم الشخصيات الرياضية فى التاريخ.
على الرغم من كونه لاعب خط وسط، الا انه نجح فى تسجيل 159 هدفا خلال 789 مباراة  وفاز مع منتخب فرنسا ببطولة كاس العالم عام 1998 وبطولة اليورو عام 2000 بينما شهدت مسيرته مع ريال مدريد ويوفنتوس تالقا كبيرا ايضا بعد ان فاز ب3 بطولات دورى وبطولة دورى ابطال.

10- جورج بيست

تمتع بيست بموهبة استثنائية  لم ينجح اى لاعب فى التحلى بها من بعده، ولكن على الرغم من ذلك الا انه لم يحظى بمسيرة طويلة بسبب ادمانه للكحوليات بشكل كبير. سجل لاعب خط الوسط الايرلندى 205 هدفا خلال 579 وفاز بجائزة البالون دور تقديرا لمستواه الرائع فى عام 1968.
لم يتالق اللاعب على المستوى الدولى نظرا لضعف مستوى منتخب ايرلندا، ولكنه نجح فى مسيرته بشكل كبير مع مانشستر يونايتد.

انتهت مسيرة اللاعب بشكل ماساوى للغاية وعمره 28 عام بسبب ادمانه للكحول والتدخين بالاضافة الى العديد من العادات السيئة الاخرى، لكن لك ان تتخيل كم النجاح الذى كان سيحققه اذا ما كان استمر فى الملاعب لمدة اطول من ذلك.

موضوعات أخرى:

تعرف على كيفية تعامل لاعبو كرة القدم مع الحجر الصحي

طائرة مسيرة لتسليم جائزة لاعب الشهر فى نادٍ روسى

وفاة بونيتي حارس تشيلسي التاريخي بعد صراع مع المرض

أجويرو يحدد اللاعبين الأكثر تأثيرًا فى تطوره الهجومي خلال مسيرته