أفضل 10 لاعبين فى تاريخ أتليتكو مدريد – Atlético Madrid

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

إستطاع نادى أتليتكو مدريد ان بفرض نفسه و بقوة على الكرة الأسبانية على مدار ال50 عاما الماضية بعد عودته لمنصات التتويج الاوروبية و المحلية لأول مرة منذ الستينيات بعد فوزه بلقب الدورى الاسبانى و الدورى الأوروبى فى العقد الأخير.

وات ذا سبورت تقدم قائمة بآفضل 10 لاعبين فى تاريخ اتليتكو مدريد.

1- أنطوان جريزمان (الأمير الصغير) 2014 – 2019

Griezmann WC - wts

بعد أن جاء من ريال سوسيداد بصفقة قيمتها 30 مليون يورو، لمع نجم الفرنسى فى سماء الفيسنتى كالديرون حيث ساهمت قدرات جريزمان التهديفية و سرعته الفائقة فى تتويج الفريق بالدورى الأوروبى عام 2015.
سجل جريزمان 133 هدفا فى 257 مباراة لعبها مع الروخ بلانكوس ليحتل المرتبة الخامسة فى قائمة أكثر الاعبين تهديفا فى تاريخ النادى.
فاز جريزمان بالدورى الاسبانى مرة و بالدورى الاوربى بالإضافة الى كاس ملك إسبانيا.

2- أديلاردو رودريجز (الأسطورة) 1959 – 1976

سجل رودريجز 113 هدفا فى 551 مباراة لعبها بقميص الاتليتى و على الرغم من قصر قامته إلا أنه تمتع بحس تهديفى عال جعله زائرا دائما لشباك الخصوم.
حقق رودريجز الليجا الاسبانية 3 مرات و كاس ملك إسبانيا 5 مرات بالإضافة الى كاس الانتركونتينتال مرة و لقب دورى أبطال أوروبا مرة.

3- خورخى ميروديو (كوكى) 2009 حتى الأن

لعب كوكى 442 مباراة مع الاتليتى حتى الأن بعد أن تم تصعيده للفريق الأول عام 2009 ليبدا مسيرته الكروية المميزة فى أحضان الروخ بلانكوس ويصبح كابتن الفريق .
يتمتع كوكى بالمرونة التكتيكية فهو يستطيع اللعب فى اى مكان فى وسط الملعب. صنع كوكى العديد من الأهداف التى ساعدت اتليتكو للفوز بالبطولات فى أخر عشر سنوات.
حقق كوكى لقبى دورى أوروبى و لقبى كاس السوبر الاوروبى بالإضافة إلى لقب دورى و لقب كاس ملك اسبانيا.

4- كارلوس اجيليرا (البطة) 1988 – 1993، 1996 – 2005

ظهر اجيليرا لأول مباراة على ارضية فيسنتى كالدييرون عام 1988 و ساهم بشكل كبير فى فوز الفريق ببطولتى كأس متتاليتين ليرحل بعدها الى نادى تينيريفى الأسبانى عام 1993.
عاد اجيليرا مرة أخرى الى الروخ بلانكوس وظل مع فريقه حتى بعد هبوطه الى دورى القسم الثانى. لعب الأسبانى 454 مباراة مع الاتليتى ليختم حياته الكروية فى احضان الفريق محتلا المركز الرابع فى قائمة أكثر من للعب للفريق.

5- دييجو سيميونى (التشولو) 1994 – 1997 ، 2003 – 2005

إنضم لاعب خط الوسط الأرجنتينى الى أتليتكو قادما من فريق إشبيليه الاسبانى و عُرف بقوته و نديته فى اللعب، ولعب سيميونى دورا محوريا فى فوز فريقه بالدورى الاسبانى و كاس الملك فى موسم 1995/1996 قبل أن ينضم الى إنتر ميلان فى موسم 1997.
عاد الارجنتينى مرة أخرى الى الروخ بلانكوس فى موسم 2003 ليستمر معه لموسمين إضافيين قبل أن يرحل مرة أخرى.
يتولى حاليا سيميونى الإدارة الفنية للفريق حيث حقق معه العديد من البطولات و هو فى طريقه لإستكمال نجاحه مع الفريق خلال الفترة القادمة.

6- خوان فران (الصخرة) 2011 – 2019

يُعتبر خوان فران أحد أفضل من شغل مركز الظهير الأيمن فى تاريخ أتليتكو مدريد، نظرا لصلابته الدفاعية و قدراته الهجومية التى ساهمت فى فوز الفريق بالليجا الاسبانية فى موسم 2014.
إنضم الاسبانى لصفوف الفريق في صفقة بلغت قيمتها 4 ملايين يورو و لعب الظهير المخضرم 355 مباراة بقميص الاتليتى حقق خلالها بطولة دورى و كاس ملك اسبانيا و كاس السوبر الاسبانى بالإضافة الى لقبى دورى أوروبى و لقبى سوبر اوروبى.

7- جابى (القلب النابض) 2004 – 2007 ، 2011 – 2018

لعب جابى دورا محوريا فى مختلف البطولات التى حققها الروخ بلانكوس على مدار السنوات الماضية، ففى الوقت الذى تسلطت الأضواء على دييجو كوستا و كوكى كان جابى يقوم بدوره بمنتهى الجدية و الصمت مقدما الدعم المطلوب لزملائه.
لعب الأسبانى 413 مباراة حقق خلالها لقبى دورى أوروبى و لقبى سوبر أوروبى بالإضافة إلى بطولة دورى اسبانى و كاس ملك اسبانيا و كاس السوبر الاسبانى.

8- لويز ارجانويس (صاحب الاقدام الذهبية) 1964 – 1974

تمتع ارجانويس بمهارة عالية فى تنفيذ الركلات الحرة حيث ساهم فى فوز فريقه بلقبى كاس ملك اسبانيا و 3 بطولات دورى خلال فترة تواجده مع الفريق.
فاز لاعب الوسط بجائزة بيتشيشى لموسم 1969/1970 بعد أن لعب دورا أساسيا فى فوز فريقه بالليجا خلال هذا الموسم، و لم يتوقف نجاحه فقط داخل الملعب حيث فاز بلقب أمم أوروبا كمدرب للمنتخب الأسبانى عام 2008.
سجل ارجانيوس 172 هدفا للإتليتى متربعا على عرش الهدافين التاريخيين للنادى حتى وقتنا هذا.
فاز ارجانيوس خلال مسيرته كلاعب ب3 ألقاب دورى اسبانى و بطولتى كاس ملك اسبانيا بالإضافة الى جائزة بيتشيشي لعام 1969/1970.

9- فيرناندو توريس (النينو) 2001 – 2007،2015 – 2018

سجل توريس 83 هدفا بقميص الأتليتى خلال ست سنوات قضاها داخل النادى، ليصبح البطل المنقذ للفريق بعد أن ساهم فى عودته مرة أخرى لليجا الاسبانية فى موسم 2002 لينضم بعدها لفريق ليفربول الإنجليزى ليكتب حكاية أخرى فى الدورى الإتجليزى.
عاد توريس الى فريق طفولته فى موسم 2015 قادما من فريق اى سي ميلان على سبيل الإعارة ثم إنتقل نهائيا فى موسم 2016. لم يكن توريس مؤثرا بالدرجة التى كان عليها فى السابق خلال ولايته الثانية، ولكنه ساهم فى فوز الفريق بالدورى الأوروبى عام 2018.
سجل الأسبانى 121 هدفا طوال مسيرته مع الفريق الاسبانى ليحتل المرتبة السادسة فى قائمة هدافي الفريق على مدار التاريخ.
أحرز توريس مع الفريق الدورى الأوروبى و لقب دورى القسم الثانى الاسبانى.

10- دييجو جودين (الكابيتانو) 2010 – 2019

لعب الأوروجوانى دورا مهما فى خط دفاع الفريق الأسبانى بإعتباره أحد أهم الأعمدة الرئيسية التى إرتكز عليها الفريق. يُعد جودين أحد أفضل مدافعى العصر الحديث و سببا رئيسيا فى صعود الروخ بلانكوس لمنصات التتويج خلال ال10 سنوات الماضية حيث ساهم اداءه الرجولى و المميز فى تتويح الاتليتى ببطولتى دورى الاوروبى بالإضافة الى الليجا الاسبانية فى موسم 2014.
فاز جودين بثلاث بطولات سوبر أوروبى و لقبى دورى أوروبى بالإضافة الى الليجا الاسبانية و السوبر الاسبانى و كاس ملك أسبانيا طوال مسيرته مع النادى الاسبانى.