خلافات آل الشيخ والتجديد لفايلر وصبحي .. أزمات تضرب الأهلي المصري

wtskora_تركي_الشيخ_والخطيب_وفايلر

تسود حالة من الارتباك والغليان داخل جدران النادي الأهلي المصري ، نتيجة العديد من الأزمات التي هددت استقرار القلعة الحمراء خلال الفترة الأخيرة ، أبرزها الخلافات المستمرة بين ادارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب مع المستشار تركي ال الشيخ الرئيس الشرفي السابق للأهلي ورئيس هيئة الترفيه السعودية ، وكذلك أزمة التجديد لرينيه فايلر المدير الفني للفريق، الى جانب أزمة تجديد التعاقد مع رمضان صبحي نجم الفريق .

في الحقيقة أن الأزمات المتلاحقة التي واجهت النادي الأهلي خلال السنوات الأخيرة ، تسببت في ضرب ” التابلوهات” القديمة التي تغنت بها جماهير القلعة الحمراء عبر التاريخ مثل مباديء النادي الأهلي ، و الأهلي فوق الجميع ، و أن اللاعبين يوقعون على بياض للعب في النادي ، و غيرها من الشعارات التي انهارت  مع تولي الخطيب رئاسة النادي و دخول المستشار تركي ال الشيخ مصر ورئاسته الشرفية للنادي الأهلي واتهاماته لمجلس الادارة مع أول خلاف بينهما بالفساد ووصف بعض أعضاء المجلس بالعصابة ، وسط التزام الصمت من قبل ادارة الخطيب لأغلب هذه الاتهامات .

ولكن انتهي المطاف في الخلافات بين الأهلي و آل الشيخ الى أن الرئيس الشرفي أرسل إنذارًا على يد محضر إلى محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي المصري، يخبره بمنحه فرصة لمدة أسبوع لرد الهدايا العينية والتبرعات المالية التي دخلت خزينة النادي قبل اتخاذ الإجراءات القانونية.

وشدد «آل الشيخ»، على ضرورة أن يرد محمود الخطيب رئيس الأهلي المصري، تلك المبالغ خلال أسبوع و توجيهها إلى صندوق «تحيا مصر».

ورد عليه النادي الأهلي ببيان رسمي أكد فيه حجم التبرعات التي قدمها تركي ال الشيخ للنادي الأهلي وأوجه صرفها والمتبقي منها لتقديمه لصندوق تحيا مصر وفقاً لطلب ال الشيخ .

ولكن عاد تركي ال الشيخ وكتب منشور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلاً فيه ” أرجو عدم الخلط بين الأشخاص والكيانات أو مصر … مصر و قيادتها وشعبها في قلبي … خلافاتي مع أشخاص … وأنا لازلت أقول أثق في قضاء مصر العريق”

مما يؤكد أن أزمة تركي ال الشيخ ومجلس ادارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب لم تنتهي بعد ولكن سيكون لها فصول اخرى ، وستكشف الأيام المقبلة عن استمرار الصراعات بين الطرفين .

موضوعات متعلقة :

تاريخ صراع تركي ال الشيخ و إدارة الأهلي المصري

تركي آل الشيخ في رسالة لإدارة الأهلي : حتى الآن لم تقبل استقالتي ولم أسحبها

إنذار على يد محضر من آل الشيخ إلى محمود الخطيب رئيس الأهلي المصري

رسمياً .. الأهلي المصري يرد بالمستندات على محامي تركي آل الشيخ

 

صراع تركي ال الشيخ مع النادي الأهلي ليست الأزمة الوحيدة التي تمثل صداع في رأس مجلس ادارة الأهلي المصري ، لكن هناك قنابل موقوتة أخرى تواجه القلعة الحمراء منها أزمة التجديد لرينيه فايلر المدير الفني للنادي الأهلي الذي ينتهي عقده بنهاية الموسم الحالي ، وترغب ادارة الأهلي في التجديد للمدرب السويسري الذي سافر للتشاور مع زوجته في التجديد للأهلي أو الموافقة على العروض الخليجية التي وصلت لفايلر خاصة في ظل ميل زوجته والأسرة للرحيل عن الاهلي والموافقة على احد العروض الاماراتية ، لذلك تضغط ادارة الأهلي المصري لعودة النشاط لضمان عودة المدرب وارغامه على العمل داخل القلعة الحمراء حتى نهاية عقده الذي ينتهي بنهاية الموسم .

أزمة أخرى تواجه ادارة النادي الأهلي وهي التجديد لرمضان صبحي نجم الفريق والمعار من هيدرسفيلد الانجليزي ، حيث يرغب الأهلي لشراء صبحي بشكل نهائي من هيدرسفيلد ، واستفسر مجلس الادارة عن المطالب المالية النهائية للنادي الانجليزي لحسم الصفقة

وطلب هيدرسفيلد 9 ملايين جنيه إسترلينى في اليداية للاستغناء عن اللاعب، وهو ما رفضه الأهلى وقتها قبل أن يبدأ النادى الإنجليزى رحلة تخفيض المبلغ إلى 6 أو 5 ملايين جنيه إسترلينى بسبب تداعيات جائحة كورونا التى تسببت فى تخفيض أسعار اللاعبين حول العالم، لكن المبلغ مازال كبيراً بحسب وجهة نظر ادارة الاهلي ومازالت المفاوضات مستمرة في ظل رغبة اللاعب في الاستمرار بالقلعة الحمراء خاصة وأنه يتلقي أي عروض أوروبية مرضية خلال الفترة الاخيرة .

وشهدت الشهور الأخيرة أيضاٌ صدام بين ادارة النادي الأهلي واللاعبين الكبار في الفريق انتهت برحيل شريف اكرامي وأحمد فتحي عن صفوف الفريق  ، واعلان حسام عاشور الاعتزال ثم التراجع عنه بعد رجوع مجلس ادارة النادي الأهلي عن وعوده للاعب ويبحث ما بين العروض التي وصلت اليه الان من اندية مصرية وخليجية .

وذلك بخلاف الأزمة التي نشبت بين مجلس ادارة النادي الأهلي وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالنادي وذلك على غرار ظهوره في برنامج المقالب الشهير ” رامز مجنون رسمي” وما لحق ذلك من أضرار معنوية للنادي بسبب الاهانة التي تعرض لها عبدالحفيظ خلال الحلقة مما تسبب في شرخ في العلاقة بينه وبين النادي .

يأتي ذلك في الوقت الذي تسعي فيه ادارة النادي الأهلي للضغط بكل قوتها لعودة النشاط الرياضي واستكمال الدوري الممتاز لحسم اللقب دون النظر الى أي أضرار بشرية من تفشي فيروس كورونا المستجد الذي وصل الى ذروته في مصر خلال الفترة الأخيرة ؟ فهل ينجح الأهلي في قضيته باستمرار الدوري أم للدولة رأي أخر ؟

 

موضوعات أخرى:

رسميًا.. نابولي يرفض عرضًا من مانشستر يونايتد لكوليبالي

الاتحاد الألماني يعلن موعد ملحق الهبوط والصعود بالبوندزليجا.. رسميًا

مدرب الأهلي السعودي يطلب تغيير 4 لاعبين أجانب في القائمة الآسيوبة

إنذار على يد محضر من آل الشيخ إلى محمود الخطيب رئيس الأهلي المصري