أفضل لحظات منحت الدوري الإنجليزي الممتاز البريق في 2019/20

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يأمل الجميع حاليا ان لا يتم الغاء الدورى الإنجليزى لانها ستكون خسارة كبيرة لمشجعي كرة القدم فى جميع انحاء العالم. لكن جميعنا يعلم ان السلامة تاتى أولا، فاذا ساءت الأوضاع اكثر فلن يكون هناك خيار افضل من ذلك حتى لا يتفشى فيروس كورونا المستجد بشكل اكبر.

لكن على الرغم من تجميد الموسم الرياضى الحالى، احتوى الموسم على العديد من اللحظات المهمة لذلك ستقدم لكم وات ذا سبورت ابرز 8 لحظات لهذا الموسم قد تذهب سدى اذا ما تم الغاء البطولة.

1- تيمو بوكى يدمر مانشستر سيتى

شهدت المباراة التى جمعت بين فريقى نوريتش سيتى و مانشستر سيتى اداء مبهرا للاعب نوريتش المهاجم تيمو بوكى، حيث صنع اللاعب هدفا و سجل اخر ليضمن الفوز التاريخى لفريقه بنتيجة 3-2 على العملاق السماوى.

على الرغم من فوز فريق نوريتش فقط فى ثلاث مباريات طوال الموسم، إلا انه ستظل هذه المباراة خالدة فى اذهان عشاقهم للابد.

2- هدف ماتى لونجستاف امام مانشستر يونايتد

سجل لاعب خط الوسط الإنجليزى لفريق نيوكاسل يونايتد احد افضل اهداف الفريق ضد مانشستر يونايتد فى التاريخ، و تسلطت الاضواء على اللاعب بشكل كبير بعد الاداء الذى قدمه فى هذه المباراة.
بدأ لونجستاف المباراة وسط التشكيلة الاساسية للفريق و سجل هدفا رائعا فى شباك دى خيا بعد تسديدة قوية للغاية سكنت شباك الشياطين الحمر ليضمن لفريقه الفوز على اليونايتد فى احد افضل لقطات هذا الموسم.

3- فوز ليستر سيتى على ساوثهمبتون 9-0

سيتذكر كل من شاهد هذه المباراة مدى القوة التى تمتع بها ليستر وسيطرته على المباراة و الاستسلام التام لفريق ساوثهمبتون امام الثعالب الذين التهموهم و دمروا شباكهم ب 9 اهداف ليحققوا اكبر نتيجة فوز فى تاريخ الدورى الإنجليزى. على الرغم من الاداء المميز الذى يقدمه فريق ساوثهمبتون هذا الموسم بفضل تالق مهاجمه دانى انجز، الا ان الفريق فشل تماما امام ليستر و سيكون من الصعب على مشجعيهم نسيان هذه النتيجة القاسية لفترة طويلة من الزمن.

4- مقصية جهانبخش الرائعة امام تشيلسى

يُعتبر هذا الهدف افضل هدف تم تسجيله هذا الموسم و لن نبالغ اذا قلنا انه احد افضل الاهداف فى تاريخ كرة القدم الانجليزية .

كانت مسيرة الجناح الإيرانى على رضا جهانبخش على المحك مع فريق برايتون نظرا لعدم تسجيله اى هدف و لاداءه الضعيف جدا خلال موسم ونصف مع الفريق الإنجليزى. لكن كل شئ تغير بعد ان احرز هدفه الشهير من مقصية رائعة سكنت شباك فريق تشيلسى لتخطف نقطة غالية لبراتيون من عرين الاسد اللندنى وسط دهشه و فرحه من الجماهير.

5- سلسلة اللاهزيمة لليفربول

حقق الريدز الكثير من الارقام القياسية هذا الموسم حيث نجح فريق كلوب فى جمع 61 نقطة من اصل 63 فى 21 مباراة على التوالى بعد تغلبه على فريق توتنهام بنتيجة 1-0 بهدف المهاجم البرازيلى فيرمينيو. تعتبر هذه السلسلة الافضل فى الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى لهذا الموسم و لا يمكن الا ان نقول ان ما فعله فريقا واتفورد و اتليتكو مدريد هو امر كبير للغاية بعد ان تغلبا على الريدز فى هذا الموسم.

6- صعود شيفيلد يونايتد الى البطولة الاوروبية

يقدم فريق شيفيلد يونايتد موسما جيدا للغاية حيث حقق العديد من الانتصارات المهمة التى وضعته فى مرتبة متقدمة فى البريميرليج و اذا ما عاد الدورى و استمر شيفيلد بهذا الاداء بالطبع سيتواجد فى احد البطولات الاوروبية الموسم المقبل. خسر الفريق فى 7 مباريات فقط من اصل 28 مباراة و هو من اقل الفرق التى تعرضت للخسارة هذا الموسم بعد ليفربول و ولفرهامبتون و ارسنال.

7- تحطيم اجويرو لارقام تيرى هنرى و فرانك لامبارد القياسية

تكاثرت الاقاويل حول ترتيب اجويرو فى قائمة الهدافين لهذا الموسم، و لكن كعادة الارجنتينى فهو دائما ما يرد فى الملعب. بعدما سجل مهاجم السيتى هاتريك فى شباك فريق استون فيلا واصبح اكثر مهاجم اجنبى سجل اهدافا فى تاريخ البريميرليج برصيد 177 هدفا متفوقا على تيرى هنرى الذى توقف رصيده عند 175 هدفا.

تغلب ايضا على فرانك لامبارد فى عدد الاهداف التى سجلها اى لاعب فى البريميرليج و لم يتبق سوى ان يتغلب على واين رونى الذى سجل 185 هدفا طوال مسيرته فى البريميرليج.

8- اداء إسماعيلا سار امام ليفربول

قدم الجناح السنغالى مباراة كبيرة للغاية امام متصدر الدورى الإنجليزى ليفربول بتسجيله هدفين و صناعته للثالث لصالح زميله تروى ديينى. حيث ساهم سار بشكل مباشر فى ان يتسبب فريق واتفورد فى الهزيمة الأولى للريدز فى الدورى الإنجليزى بعد اداءه الراقى الذى قدمه فى المباراة، حيث ارهق السنغالى و زميله المهاجم ديينى دفاع فريق ليفربول و بالإخص قلب الدفاع لوفرين الذى فشل بشكل كبير فى ايقاف خطورة واتفورد الهجومية و منعهم من تسجيل ثلاثية فى مرمى زميله البرازيلى اليسون بيكر.