أفضل 9 قادة لليفربول آخر 30 عاماً

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

يقترب فريق ليفربول الإنجليزى من تحقيق أول بطولة دورى له بعد غياب طويل استمر لمدة 30 عام وكان ألان هانسن هو اخر قائد للفريق رفع هذا اللقب فى موسم 1989-1990،حيث تولى شارة قيادة الريدز منذ هذه اللحظة 9 لاعبين ولكن لم ينجح أى منهم حتى الآن فى التتويج بالبطولة.

لذلك ستقدم وات ذا سبورت أفضل 9 قادة لليفربول منذ عام 1990 وحتى يومنا هذا.

 

1- ستيفين جيرارد

يعتبر جيرارد هو أطول قائد فى تاريخ الفريق حيث تولى شارة القيادة منذ موسم 2003 حتى موسم اعتزاله 2015 حيث استمر اللاعب فى تحمل هذه المسئولية لأكثر من عقد منذ ان كان عمره 23 عام فقط.

لم يكن ليحقق الريدز النجاحات التى وصلوا اليها فى فترة الألفينيات لولا تواجد جيرارد، حيث لعب دورا محوريا فى الفوز بدورى الابطال موسم 2005 بالاضافة الى اداءه الخرافى فى نهائى كأس الإتحاد موسم 2006.

احتل اللاعب مركزا أساسيا فى أفضل تشكيلة بالموسم لمدة 7 مواسم تقديرا لمجهوداته وقدراته الفنية الكبيرة.

 

2- جوردان هندرسون

لم يتوقع أى شخص ان هندرسون سيصبح واحد من أفضل القادة فى تاريخ ليفربول نظرا لانه بدأ مسيرته معهم فى واحدة من اصعب فتراتهم على مدار التاريخ، ووصل هندرسون الى هذه المكانة بعد ان استمر فى التطور موسما تلو الآخر.

تعرضت مسيرة قائد الفريق الحالى للعديد من الصعوبات بعد تعرضه للاصابة فى موسم 2015 بعد ان تولى شارة القيادة. ولكنه نجح بعد ذلك فى التألق بشكل كبير تحت قيادة يورجن كلوب حيث فاز ببطولة دورى أبطال أوروبا وهو على مشارف الفوز والتتويج ببطولة الدروى لهذا الموسم.

 

3- سامى هيبيا

كان هيبيا من ضمن قادة الفريق تحت المدرب جيرارد هوللير ومن ثم تولى شارة القيادة بشكل رئيسى بعد رحيل هارى ريدناب.

كان اللاعب الفنلندى من أبرز اللاعبين مع الفريق واصبح ايضا من ضمن أساطير الريدز وهو اللاعب الأجنبى الوحيد الذى تولى شارة قيادة الفريق فى التاريخ.

 

4- إيان راش

يعتبر راش من أبرز الاساطير فى تاريخ الريدز وهو الهداف التاريخى للفريق وقد تولى شارة قيادة الفريق فى موسم 1993-1994 حتى موسم 1996 ولكنهم انهوا هذا الموسم فى المركز الثامن وهو أسوأ مركز للفريق منذ موسم 1963.

 

5- جون بارنيس

تولى بارنيس شارة القيادة فى أخر موسم له مع الفريق موسم بعد ان قضى 9 سنوات بين جدران قلعة الأنفيلد.

تولى اللاعب شارة القيادة فى بعض المباريات بالمواسم السابقة ولكنه فى النهاية اصبح القائد الرئيسى وعلى الرغم من عدم فوزه مع النادى بأى ألقاب الا انها كانت فترة تحولية ساهم بارنيس فيها بدور كبير.

 

6- بول أينس

انضم أينس لليفربول بعد عودته من رحلته الإحترافية فى ايطاليا مع فريق إنتر ميلان لمدة موسمين وتمتع بالقوة والمهارة الكبيرة فى الملعب للدرجة التى نسى المشجعين فيها انه لعب مع مانشستر يونايتيد قبل ذلك.

تولى اللاعب شارة القيادة من عام 1997 حتى عام 1999 وقد انهى الفريق بطولة الدورى فى هذين العامين بالمركز الثالث ومن ثم السابع.

 

7- مارك رايت

تولى رايت قيادة الفريق بعد انضمامه اليهم فى موسم 1991 قادما من صفوف ديربى كاونتى بقيمة 2.2 مليون جنية استرلينى ليحل محل المدافع ألان هانسن الذى اعلن اعتزاله.

استلم رايت شارة القيادة حتى موسم 1993 وفاز فى موسمه الأول مع الفريق ببطولة كأس الإتحاد ولكن تم انتزاع شارة القيادة منه على الرغم من استمراره معهم حت اعتزاله فى موسم 1998.

 

8- رونى ويلان

بعد أن تولى ويلان شارة قيادة الفريق فى اواخر الثمانينيات بعد تعرض ألان هانسن للاصابة، أصبح ويلان القائد للفريق مرة أخرى فى عام 1990.

كان لاعب خط الوسط اساسيا فى تشكيلة الريدز خلال فترة الثمانينيات وفاز معهم ب6 القاب دورى وبالكاس الأوروبية بالاضافة الى الفوز ببطولتى كأس الإتحاد.

تولى اللاعب شارة قيادة الفريق لمدة موسم واحد من عام 1990 حتى 1991 ولكن أدى تعرضه للعديد من الاصابات الى انخفاض مستواه وابتعاده عن التشكيل الأساسى.

 

9- جيمى ريدناب

تتشابه فترة قيادة ريدناب للريدز بشكل كبير مع مسيرته، حيث أثرت الاصابات عليه بشكل قوى للغاية نظرا لمشاركته فى 31 مباراة فقط مع الريدز بجميع البطولات خلال الفترة التى اصبح قائد فيها بين عامى 1999 و2002.

كان ريدناب قائد الفريق فى موسم 2000/2001 الذى فازوا فيه بثلاثية الكؤوس المحلية ولكنه فشل فى لعب اى مباراة نظرا لتعرضه لاصابات فى الركبة ولكن قام زملاؤوه باستدعاءه الى الملعب ليرفع بطولة الكأس على الرغم من غيابه بسبب الإصابة.

موضوعات أخرى:

كومباني يرفض مساعدة جوارديولا فى تدريب مانشستر سيتي

سيباستيان كيل يتوقع بقاء جادون سانشو مع دورتموند فى الموسم المقبل

برشلونة يؤمن صدارة الليجا بمهرجان أهداف فى ملعب مايوركا

جريزمان متشوق للعب مع برشلونة بعد أفضل راحة له منذ خمس سنوات