أفضل 8 مهاجمين هبطوا من الدوري الإنجليزي

أفضل 8 مهاجمين هبطوا من الدوري الإنجليزي!
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

لا يوجد شئ أسوء من تعرض فريقك المفضل للهبوط في عالم كرة القدم والأمر يزعج ويحزن كثيرا المشجعين واللاعبين أيضا حيث يشعر الجميع حينها أنهم قدموا كل شئ وضحوا بالكثير ولكن في النهاية بدون نتيجة.

لكن يشعر بعض اللاعبين بالإحباط بشكل أكبر نظرا لأن هذا الفشل قد منعهم من الإستمتاع بمواسمهم المميزة وتحديدا المهاجمين.

لقد شاهدنا العديد من الفرق السيئة التي تهبط وكان هناك أيضا البعض الأخر الذي قدم أداء جيدا لبعض الفترات ولكن على الرغم من تألق المهاجمين إلا ان هذا لم يسعف الفريق في معركة الهبوط.

تكررت هذه الحالة في العديد من مواسم الدوري الإنجليزي الممتاز فعلى سبيل المثال هذا العام هبط فريق نوريتش على الرغم من تسجيل تيمو بوكي ل11 هدف.

لذلك ستعرض واتس كورة أبرز 8 مهاجمين سجلوا وتألقوا مع فرقهم ولكنهم هبطوا من الدوري الإنجليزي.

1- أندرو جونسون

يختلف جونسون كثيرا عن بقية اللاعبين حيث كان يدك حصون الفرق بمنتهى السهولة في موسمه الأول بالدوري الإنجليزي الممتاز مع كريستال بالاس عام 2005. كان من الصعب للغاية تخيل أن يهبط الفريق على الرغم من تسجيله ل21 هدف ومساهمته في حصول الصقور على 31 نقطة ولكن كل هذا لم يكن كافيا للإبتعاد عن المركز ال18. كان جونسون بمثابة الماكينة حيث نجح هنري في التفوق عليه ب25 هدف فقط وتشارك اللاعب الرائع في عدد الأهداف مع كلا من روبيرت بيريس ودينيس بيركامب.  قام جوران إريكسون بإستدعاءه لتمثيل منتخب إنجلترا بعد موسمه الإستثنائي وشارك اللاعب في 8 مباريات مع منتخب الأسود الثلاثة. إستمر جونسون مع كريستال لمدة موسم في بطولة دوري الدرجة الأولى ليرحل فيما بعد إلى إيفرتون ولكنه لم ينجح في العودة لمستواه مرة أخرى بعد تعرضه للعديد من الإصابات.

2- تشارلي أوستين

كان فريق كوينز بارك رينجرز مدهشا للعاية في موسم 2014/2015، نظرا لأن تشكيلتهم كانت مليئة بالمواهب ولكنهم إفتقدوا لعنصر اللياقة مما أثر على مستواهم ووضعهم في قاع الجدول. كان أوستين من أبرز اللاعبين في التشكيلة وكان من الصعب إيقافه حيث تواجد خلف كلا من سيرجيو أجويرو وهاري كين ودييجو كوستا بعد أن سجل 18 هدف طوال البطولة. سجل اللاعب هاتريك رائع للغاية في شباك ويست بروميتش ونال المدح من الجميع بفضل أداءه ولكنه لم يستمر مع النادي لوقت طويل بعد هبوطه حيث إنتقل إلى صفوف ساوثهامبتون.

3- ياكوبو

يمكن القول أن ياكوبو لم يكن أفضل مهاجم متواجد على الساحة، ولكنه قدم مستويات ثابتة للغاية مع جميع الفرق التي تواجد فيها مثل بورتسموث وميدلسبره وإيفرتون وليستر سيتي وأخيرا بلاكبيرن. إنضم اللاعب لبلاكبيرن بعد ان عادوا مرة أخرى للدوري ولكن على الرغم من تسجيله ل17 هدف في موسم 2011/2012 إلا أن الفريق إحتل المركز ال19 في جدول البطولة. يمكن القول أن أفضل أداء له في هذه البطولة كان أمام سوانزي بعد أن سجل 4 أهداف ومن ثم إنتقل اللاعب لصفوف فريق جوانزهو الصيني بعد هبوط الفريق.

4- فابريزيو رافينيلي

 

تواجد رافينيلي في الدوري الإنجليزي لموسمين فقط في الفترة بين عامي 1996 و1997 ولكن كان موسم الأول هو الأفضل حيث سجل 16 هدفا لصالح فريق ميدلسبره. وضع اللاعب نفسه على ساحة الكرة الإنجليزية بعد أن سجل هاتريك في شباك ليفربول ومن سجل هاتريك أخر في شباك ديربي كاونتي. لكن إفتقر باقي الفريق للموهبة التي تحافظ على بقاءهم في البطولة حيث فازوا في 10 مباريات فقط طوال الموسم ومن ثم إحتلوا المركز ال19 في النهاية.

5- بول ويلكينسون وكريس أرمسترونج

سيكون ظلما كبيرا ويلكينسون وأرمسترونج أن لا يتم إحتساب أول موسم للدوري الإنجليزي الممتاز نظرا لأن كان عدد المباريات أكثر في هذا الوقت. قدم ويلكينسون مستويات رائعة مع ميدلسبره حيث سجل 15 هدفا في هذا الموسم ومن ضمنهم هدف الفريق الأول في تاريخ هذه البطولة، ولكن لم يكن هذا كافيا نظرا لكونهم أصحاب أسوء دفاع في البطولة بعد تلقيهم ل21 هدف. أما بالنسبة لكريس أرمسترونج فلقد سجل المهاجم نفس الرقم ولكنه إمتلك دفاعا أفضل قليلا ولكن هذا لم يحميه من الهبوط نظرا لكونه هو الوحيد الذي يسجل الأهداف.

6- جيرميان ديفو

نجح سندرلاند في تجنب الهبوط بأعجوبة بفضل مهاجمهم المتميز والرائع ديفو الذي كان يسجل بمفرده الأهداف بجميع المباريات. على الرغم من كونه حينها في الثلاثينيات من عمرهن إلا انه أثبت للجميع قدرته على الإستمرار في التألق وتسجيل الأهداف. لكن لم يحالف الحظ البلاك كاتس في موسم 2016/2017 نظرا لفوزهم ب6 مباريات فقط طوال الموسم وإحتلالهم المركز الأخير برصيد 16 نقطة وكان ليكون الوضع أسوء بكثير من هذا لولا تسجيل ديفو ل15 هدف من ضمنهم ثنائيته في شباك ليفربول في المباراة التي إنتهت بالتعادل 2-2.

7- دي جي كامبيل

كان فريق بلاكبول من الفرق التي ستستمع بمشاهدتها في الملعب بموسم 2010/2011 وعلى الرغم من خسارتهم للعديد من المباريات في موسمه الأول إلا أن نادرا ما كانت مبارياتهم غير ممتعة ولسبب لا يعلمه أي شخص. كان كامبيل هو المصدر الرئيسي للأهداف حيث سجل 13 هدفا بالنسبة لهم بالإضافة إلى رجلهم الثاني تشارلي أدم الذي سجل 12 هدف ولكن في النهاية إحتل الفريق المركز ال19 للبطولة. فصلت نقطة واحدة فقط بين بلاكبول والمركز ال17 الذي تواجد فيه الولفز ولكن في النهاية نجح كاميل في البقاء بالدوري الإنجليزي الممتاز بعد تعاقد كوينز بارك رينجرز معه في نفس الموسم.

8- دارين بنت

نجح فريق تشارلتون في البقاء بالدوري الإنجليزي في موسم 2005/2006 وإحتلال المركز ال13 بفضل تسجيل بنت ل18 هدف خلال هذا الموسم، وعلى الرغم من إستمراره في التألق وتسجيل الأهداف في الموسم التالي إلا أن دفاعهم الهش لم يسعف الموقف.  سجل بنت 13 هدف في 32 مباراة ولكن هذا لم ينجح في إبقاء ناديه لوقت أطول في البطولة ليهبط تشارلتون إلى الدرجة الثانية ولكن يمكن القول أنه نال الإشادة الكافية بعد إنتقاله إلى فريق توتنهام.

موضوعات أخرى:

ملخص آخر أخبار مانشستر يونايتد .. رقم قياسي جديد لليونايتد بالحصول علي 13 ضربة جزاء في الدوري الإنجليزي

محمد صلاح يقتحم سباق الخذاء الذهبي في الدوري الإنجليزي

بيرنلي يخطف فوزاً ثميناً من كريستال بالاس في الدوري الإنجليزي