أفضل 15 صانع العاب فى العالم

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

لا يمكن لشخص ان يتخيل وجود كرة القدم بدون مركز صناعة اللعب، فهو بمثابة القلب النابض للساحرة المستديرة. بدونه سيعجز المهاجمين عن تسجيل الاهداف والفوز بالمباريات لذلك تعتمد الكرة العصرية بشكل كبير على منطقة الوسط وبالاخص على صانع الالعاب، حيث لابد ان يتحلى اللاعب الموهبة و القدرة على الابداع ليتالق فى هذا المركز ويساعد فريقه بالشكل السليم.

لذلك تقدم لكم وات ذا سبورت قائمة بافضل 15 صانع العاب فى العالم.

1- ليونيل ميسى

بالطبع سيحتل ميسى المرتبة الأولى حيث لا يوجد اى لاعب يتمتع بموهبته و رؤيته للملعب بالاضافة الى قدراته على مراوغة فريق باكمله قبل ان يضع الكرة فى شباكهم. نشعر دائما بان الوقت يتوقف فى اللحظة التى تكون فيها الكرة بين اقدام ميسى نظرا لتمريراته الساحرة والاستثنائية التى يقدمها لزملاؤوه فى البلوجرانا.
لا يهم كيف سيمرر ميسى سواء كان بوجه قدمه الخارجى ام بباطن قدمه او حتى اذا ما كانت تمريرة طويلة او قصيرة، فكلنا نعلم ان بمجرد خروج الكرة من قدمه ستصل الى هدفه بمنتهى الدقة والسلاسة.
قدم اللاعب خلال مسيرته 250 تمريرة حاسمة ليصبح احد افضل صانعى الالعاب فى تاريخ كرة القدم ولا يبدو انه سيتوقف عن ابهارنا قريبا.

2- كيفن دى بروين

يتمتع البلجيكى دى بروين بقدرات ومهارات فنية خيالية حيث يمكنه التمرير لزملاؤوه من اى مكان فى الملعب للدرجة التى يصعب علي الجماهير ادراكها لصعوبة تنفيذها، فهو احيانا يضرب بقوانين الفيزياء عرض الحائط.
قد يؤثر قرار حرمان مشاركة مانشستر سيتى فى بطولة دورى ابطال اوروبا لموسمين على بقاء اللاعب فى صفوف السماوى وهو امر مرعب للغاية بالنسبة لجماهير السيتيزين.

3- جادون سانشو

بمجرد التفكير فى ان مانشستر سيتى تركو سانشو يرحل عن صفوفهم مقابل 8 مليون يورو فقط امرا غريبا للغاية.
فهو يتمتع بقدرات فنية كبيرة، فمنذ انضمامه الى صفوف فريق بوروسيا دورتموند فى موسم 2017 تالق الإنجليزى بشكل كبير وارتفع مستواه بشكل ملحوظ مباراة تلو الاخرى. سيواجه دورتموند ضغطا كبيرا فى الصيف المقبل نظرا لكثرة العروض المقدمة لنجم فريقهم من العديد من الاندية الاوروبية الكبيرة.

4- ترينت اليكساندر ارنولد

يبدو امرا غريبا ان يتواجد الظهير الايمن لليفربول فى هذه القائمة، ولكن سيكون غير عادلا بالمرة ان لا يتواجد. يقدم ارنولد موسما اداء استثنائيا مع الريدز حاليا حيث صنع اللاعب العديد من الاهداف فى مركز الظهير الايمن، ومما لا شك فيه ان اللاعب سيشارك فى المستقبل فى منطقة خط الوسط نظرا لدقة تمريراته وقدراته الكبيرة على صناعة الكثير من الاهداف.

5- توماس موللر

خلق الالمانى موللر لنفسه مركزا خاصا به، فهو لاعب حر وظيفته خلق الفرص لزملاؤوه ليسجلوا منها الاهداف. لكن مولر يقوم بذلك بطريقته الخاصة، فهو يجيد التمركز بين خطوط الدفاع و يمتلك قدرة كبيرة على التمرير. لذلك فهو حلم اى مدرب نظرا لقدراته التكتيكية المميزة بالاضافة الى حاسته التهديفية الحاسمة للغاية.

6- برونو فيرنانديز

اثر برونو بشكل كبير على اداء فريقه الجديد مانشستر يونايتد منذ قدومه، فبعد ان جاء من صفوف فريق سبورتنج لشبونة تحسنت نتائج واداء اليونايتد بشكل كبير. حيث تواجد اليونايتد فى المربع الذهبى مرة اخرى بفضل قيادته للفريق وتمريراته الحاسمة ليثبت للجميع انه استحق ارتداء قميص الفريق الانجليزى العريق.

7- اليخاندرو جوميز

يُعد فريق اتلانتا من اكثر الفرق الممتعة فى اوروبا ويعود ذلك الفضل الى اسطورتهم الارجنتينى اليخاندرو جوميز. يتمتع اللاعب بامكانيات كبيرة فهو يحب التحرك بين خطوط الخصوم لخلق فرص التهديف لزملاؤوه معتمدا على مهاراته الاستثنائية فى التمرير و صناعة الفرص.

8- لويس البيرتو

بالتاكيد هناك سر كبير وراء تالق المهاجم ايموبلى وتسجيله الكثير من الاهداف هذا الموسم، ويكمن هذا السر بين اقدام صانع العاب فريقه البيرتو. لم يكن ايموبلى ليتالق بهذا الشكل لولا مجهودات زميله الاسبانى حيث شكل اللاعبين ثنائية مميزة للغاية، وبكل تاكيد سيكونا محض اهتمام الكثير من الفرق التى تسعى الى تحسين منظومتها الهجومية.

9- نيمار

يتمتع نيمار بموهبة كبيرة للغاية ولكن يعيبه فى بعض الاحيان انانيته المفرطة، لكن ذلك لا يمنع انه احد افضل لاعبى العالم فى الوقت الحالى. تعرض نيمار للعديد من الاصابات التى اثرت على مسيرته حاليا ولكنه قدم مستويات كبيرة وصنع العديد من الفرص لزملاؤوه يصعب على كثير من اللاعبين خلق نصفهم فقط.

10- ايدين هازارد

تعرض البلجيكى لاصابات كثيرة منذ انضمامه لفريق ريال مدريد منعته من التالق و الظهور بمستواه الحقيقى مع الفريق الميرينجى. لكن جميعنا نعلم انه بمجرد ان يتعافى بشكل كامل سيقوم بتدمير دفاعات فرق الليجا الاسبانية بالكامل نظرا لقدراته الفنية الكبيرة، فهو يتمتع بمهارة مميزة للغاية فى التحكم بالكرة وضعته ضمن ال 10 الاوائل فى هذه القائمة.

11- تياجو الكانتارا

قرر الكانتارا الرحيل عن صفوف فريق برشلونة موسم 2013 لينضم الى صفوف العملاق البافارى بايرن ميونيح واتضح للجميع بعد ذلك انه كان افضل قرار اتخذه اللاعب فى مسيرته.
يتمتع الاسبانى بقدرة كبيرة على التمرير فهو بمثابة المحرك الرئيسى للبايرن بفضل قدراته و موهبته فى صناعة الكثير من الفرص لزملاؤوه.

12- انخيل دى ماريا

بعد رحيله عن صفوف فريق مانشستر يونايتد فى موسم 2015، تالق اللاعب مع فريقه باريس سان جيرمان بشكل كبير فهو يسهل كثيرا من عملية تسجيل الاهداف لزملاؤوه بالفريق.

13- تونى كروس

لم يفشل الدولى الالمانى عن التالق فى اى مرة، حيث يمتلك كروس قدرات فنية كبيرة تساعده على التحكم فى مجريات المباراة بالإضافة الى تمريراته الدقيقة للغاية.
اذا اردت ان تعرف مدى اهمية و موهبة كروس، عليك بالنظر الى حقيقة انه مازال متواجدا حتى الان فى تشكيلة المنتخب الالمانى تحت قيادة خواكيم لوف.

14- بول بوغبا

يتمتع بوغبا بقدرات كبيرة للغاية فهو يستطيع صناعة الاهداف باى شكل و من اى مكان. اثر غيابه عن صفوف اليونايتد بسبب الاصابة بشكل كبير على اداء الفريق حيث يتوقع العديد ان يتحسن اداء فريقه بشكل اكبر بعد ان يعود الفرنسى مرة اخرى للمشاركة مع الشياطين الحمر.

15- رياض محرز

برز نجم اللاعب الجزائرى بشكل كبير مع فريق مانشستر سيتى منذ انضمامه فى موسم 2018، فهو يمتلك موهبة كبيرة نظرا لقدرته على التمرير و التحكم فى الكرة بالاضافة الى تمريراته الطولية الدقيقة للغاية و تسديداته المتقنة.